أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - التيتي الحبيب - أفريقيا منطقة ساخنة في إطار الحرب الباردة














المزيد.....

أفريقيا منطقة ساخنة في إطار الحرب الباردة


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 7050 - 2021 / 10 / 17 - 17:15
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    



انتقل ثقل تواجد الميليشيات الإرهابية من العراق وسوريا وحتى ليبيا إلى البلدان المتاخمة للصحراء الكبرى في افريقيا. جاء هذا الانتقال كإعادة الانتشار لهذه الميليشيات نتيجة التوازنات السياسية بين الدول الامبريالية وصراعها على مناطق النفوذ في منطقة العراق ايران وفي سوريا لبنان الاردن ثم في شمال افريقيا وقبل كل هذا افغانستان.
استعملت هذه الميليشيات ككتائب مكلفة بإشعال الحروب وخلق مناطق عدم استقرار ومنازعة سلطة الدول وخلق الهشاشة والاطاحة بالانظمة او دفعها للارتماء في تحالفات جديدة وشراء السلم بالمزيد من التبعية والتسلح. تعتبر افريقيا اكبر مجال لتجميع ميليشيات كل التيارات الارهابية من القاعدة الى داعش ومشتقاتها. وجود هذه الكتائب في افريقيا أعطى المبرر الألف لفرنسا لإنشاء جيوش التدخل تحت مسميات عدة مثل باهكان… وبمباركة الناتو والمؤسسات الامبريالية الأخرى، بل جاءت قوات امريكية غيرها لتقيم معسكرات على حدود دول مثل النيجر ومالي وتشاد… استغلت فرنسا هذا التواجد لتحرض عملاءها على تنظيم الانقلابات العسكرية بما يشيع عدم الاستقرار ودفع الطبقات السائدة في هذه البلدان إلى المزيد من الارتماء في التبعية والجري وراء الحماية العسكرية للدولة الفرنسية. لكن على ما يبدو قد ينقلب السحر على الساحر وذلك ما بدأت مؤشراته تظهر بعد تأسيس ميليشيات شبه عسكرية تابعة لروسيا – فاغنر – تبيع خدمات محاربة الإرهابيين لبعض دول الساحل مثل مالي.

أصبحت أفريقيا ساحة تصعيد التناقضات وإشعال فتيل الحرب الباردة بين الدول الامبريالية. إفريقيا مستهدفة من طرف عقبان الامبريالية من اجل الاستحواذ على اكبر حصة من الثروات المعدنية والزراعية والحيوانية ومن اجل تصدير الأسلحة لإنعاش الصناعات الحربية في الدول الامبريالية وتخفيف آثار الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها اقتصادياتها. هناك أيضا صراع محموم بين الامبرياليات الغربية والصين التي تهدف إلى اكتساح إفريقيا كسوق تفرغ فيها سلعها المادية والخدماتية. ومن اجل معرفة الأهمية التي توليها الصين لتدخلها في أفريقيا فإنها بنت أول قاعدة عسكرية لها خارج الصين في جيبوتي عام 2017.

إنها أولى البوادر التي تكشف مستوى تطور الرأسمالية الصينية وانتقالها إلى التوسع العسكري في إعادة اقتسام النفوذ عبر العالم وتلك قصة أخرى.

في إطار هذا الصراع المحموم على النفوذ في أفريقيا، نتابع تحركات النظام المغربي باعتباره دركي الامبريالية الفرنسية في المنطقة وتعاونه مع الامبريالية الأمريكية قصد تقديم ما يطلب منه من خدمات استعمار البلدان وإذلال شعوبها.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في معركة القيم والمعايير
- بلاد شنقيط وبلاد مراكش
- الانتخابات وموجة العنف الرجعي
- قيادات يسارية تستحق المحاسبة
- البيجيدي بعد أن قضى المخزن به حاجته
- القاسم الانتخابي مناورة مخزنية قسمت اليسار الانتخابي
- لفت انتباه وتسجيل موقف
- في ذكرى 100 سنة على معركة انوال
- ماذا تخفي نسبة 51.25% لمناديب العمال الغير منتمين نقابيا
- كريدو “عدم هدر الزمن السياسي”
- فلتتوجه الارادات لمعالجة الاسباب لا النتائج
- عودة الى مفهوم اليسار الجديد
- ما تخفيه اطروحة الاشتراكية المطبقة
- هذا ليس إلا قمة جبل الجليد
- أي لبن رضعه المخزن في الآونة الاخيرة؟
- الانتخابات المهنية والوحدة النقابية
- مفتاح النموذج التنموي في يد الحكم الفردي المطلق
- حتى الأطفال يهربون لما تصبح الدولة فاشلة
- الحق يجعل من السلاح التكتيكي سلاح حسم الحرب
- الشعبوية وخطاب الديماغوجية حول الدولة


المزيد.....




- أكثر الأحوال الجوية قسوة في العالم.. شاهد ما حدث في جبل واشن ...
- من قلب جنين.. مراسل CNN ينقل ما حدث في منزل أحد الفلسطينيين ...
- من قلب جنين.. مراسل CNN ينقل ما حدث في منزل أحد الفلسطينيين ...
- دموع عاملة صينية تثير غضبا في البلاد.. تصرف صادم من صاحب سيا ...
- مصرع 8 أشخاص وإصابة 36 في حادث سير بتركيا
- أنباء عن حملة إقالات جديدة مرتقبة في محيط زيلينسكي تشمل وزير ...
- صحيفة: واشنطن تبحث إرسال صواريخ متوسطة المدى لقواتها في اليا ...
- بوشكوف: أوروبا ترزح تحت سلطة الناتو بقيادة واشنطن منذ 74 عام ...
- نتنياهو يتحدث عن فائدة السلام مع السعودية ويرمي الكرة في ملع ...
- روسيا تقوم بأول إطلاق فضائي للعام الجاري (فيديو)


المزيد.....

- عن الجامعة والعنف الطلابي وأسبابه الحقيقية / مصطفى بن صالح
- بناء الأداة الثورية مهمة لا محيد عنها / وديع السرغيني
- غلاء الأسعار: البرجوازيون ينهبون الشعب / المناضل-ة
- دروس مصر2013 و تونس2021 : حول بعض القضايا السياسية / احمد المغربي
- الكتاب الأول - دراسات في الاقتصاد والمجتمع وحالة حقوق الإنسا ... / كاظم حبيب
- ردّا على انتقادات: -حيثما تكون الحريّة أكون-(1) / حمه الهمامي
- برنامجنا : مضمون النضال النقابي الفلاحي بالمغرب / النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
- المستعمرة المنسية: الصحراء الغربية المحتلة / سعاد الولي
- حول النموذج “التنموي” المزعوم في المغرب / عبدالله الحريف
- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - التيتي الحبيب - أفريقيا منطقة ساخنة في إطار الحرب الباردة