أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - التيتي الحبيب - ماذا تخفي نسبة 51.25% لمناديب العمال الغير منتمين نقابيا














المزيد.....

ماذا تخفي نسبة 51.25% لمناديب العمال الغير منتمين نقابيا


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 6970 - 2021 / 7 / 26 - 09:21
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    



ماذا يخفي رقم 51.25%
انه يمثل نسبة عدد مناديب العمال الغير منتمين نقابيا في القطاع الخاص في الانتخابات المهنية لسنة 2021 في وقت كانت نسبتهم في انتخابات 2015 هي 49.79%. فماذا يخفي هذا الرقم على علاته؟

للجواب على هذا السؤال سنحاول النظر اليه من عدة زوايا:

+ هذا الرقم يعني ان نسبة مناديب العمال المنتمون ل20 نقابة لا تتجاوز 48.75% مع العلم ان هذه النسبة تتوزع على الشكل التالي. الاتحاد المغربي للشغل يتحصل على نسبة 15.48% في سنة 2021 بينما كانت حصته في 2015 هي 17.67% وتحصلت الاتحاد العام للشغالين على نسبة 12.56% متبوعا بكدش بنسبة 7.20% ونقابة البيجيدي بنسبة 5.63%.

+ ان هذه النسبة في الوحدات التي جرت بها “انتخابات” مناديب العمال تجسد معاداة الباطرونا للعمل النقابي. ان هذه الباطرونا المضطرة الى انتخاب مندوبي العمال تقوم بذلك حتى تتجنب تسرب الانتماء النقابي الى وحداتها الانتاجية او انها تريد ان تتولى هي تنصيب من ترضى عنه كمندوب للعمال يكون عينها والناطق باسمها وسط العمال.

+ يعكس هذا الرقم اختلال ميزان القوى لصالح الباطرونا ضد العمال وضد العمل النقابي ويعري ايضا ضعف الانغراس النقابي داخل الطبقة العاملة هذا الضعف الذي بدوره ناتج عن عدم تجول الطبقة العاملة من طبقة تكدح وتنتج وترزح تحت هيمنة الباطرون انها طبقة عاملة لم تتطور الى درجة معرفة من هو عدوها الطبقي الحقيقي.

+ يكشف هذا الرقم حقيقة المركزيات النقابية التي تكتفي بتغطية نقابية متدهورة لا تتجاوز في احسن الاحوال 16% كما هي حالة الاتحاد المغربي للشغل بل تدهورت نسبة تغطيتها على ما حققته في سنة 2015. هذا الامر لا يجب القاء مسؤوليته على القيادات البيروقراطية المتنفذة في المركزيات النقابية وحدها بل يجب الاقرار من طرف القوى المناضلة بجزء من مسؤوليتها في ضعف التنقيب او في ترهل المركزيات النقابية او في تغول البيروقراطية وعدم كبح جماحها وتقليم انيابها لهزمها واسترجاع الطبقة العاملة للمركزيات الاساسية خاصة الاتحاد المغربي للشغل والكدش.

+ يعني هذا الرقم ان على المشروع العظيم المتعلق ببناء الحزب المستقل للطبقة العاملة المغربي تعقد امال عظيمة من اجل استنهاض الطبقة العاملة واسترجاع وحدتها النقابية وتوسيع صفوف العمال والعاملات المنتمين للنقابة وهي المدرسة الاولى في الصراع الطبقي بين العمال والراسماليين.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كريدو “عدم هدر الزمن السياسي”
- فلتتوجه الارادات لمعالجة الاسباب لا النتائج
- عودة الى مفهوم اليسار الجديد
- ما تخفيه اطروحة الاشتراكية المطبقة
- هذا ليس إلا قمة جبل الجليد
- أي لبن رضعه المخزن في الآونة الاخيرة؟
- الانتخابات المهنية والوحدة النقابية
- مفتاح النموذج التنموي في يد الحكم الفردي المطلق
- حتى الأطفال يهربون لما تصبح الدولة فاشلة
- الحق يجعل من السلاح التكتيكي سلاح حسم الحرب
- الشعبوية وخطاب الديماغوجية حول الدولة
- لحظة عدم السماح بسقوط الراية
- الهجرة سباحةً: المفارقة العجيبة
- الحماية الاجتماعية حق اريد به باطل
- اللحاق بالركب مثل الجري وراء السراب
- هل حقا نحن حلقيون؟ هل نحن دغمائيون؟
- قانون الطوارئ الصحية قانون فرض حالة استثناء
- الماركسية اللينينية هي نظرية الثورة في عهد الامبريالية.
- الدولة المغربية و الإذعان لإرادة الرأسمال الأجنبي
- مرة أخرى يتأكد أن ذاكرة شعبنا قوية وليست مثقوبة


المزيد.....




- السيسي يقرر رفع الحد الأدنى للأجور ومنح الموظفين حزمة مزايا ...
- العاملون بالسياحة والفنادق: انتخاب مجلس نقابة جديد وخطة لتحس ...
- فيديو | وزير المالية: الحد الأدنى للأجور الجديد لمواجهة التض ...
- وزير المالية المصري: تطبيق زيادة الحد الأدنى للأجور اعتبارا ...
- احتجاجا على مقتل مدنيين.. تظاهرات ودعوات للتصعيد والعصيان في ...
- بحد أقصى 200 جنيه.. رئيس الوطنية للصحافة يعلن إقرار العلاوة ...
- إلهامي الميرغني عن رفع الحد الأدني للأجور: هل تمتلك الدولة س ...
- مصر.. توجيهات رئاسية برفع الحد الأدنى للأجور إلى 171 دولارًا ...
- برنامج اوراش حل مؤقت ولن يسهم في خلق العمل الائق و المستدام ...
- لجنة نيابية تؤيد مطالب سائقي التطبيقات الذكية


المزيد.....

- حول المسألة النّقابيّة (مقرّر المؤتمر الخامس للأمميّة الشيوع ... / ابراهيم العثماني
- قانون سلامة اماكن العمل! / كاوه كريم
- تاريخُ الحَركة العُمّالية بالمغربْ: بين مكَاسب الرّواد والوا ... / المناضل-ة
- تطور الحركة النقابية في المغرب بين 1919-1942 / عادل امليلح
- دور الاتحاد العام التونسي للشغل في الثورة وفي الانتقال الديم ... / خميس بن محمد عرفاوي
- كيف تحولت مختبرات الأدوية إلى آلة لصنع المال وما هي آليات تح ... / المناضل-ة
- النقابية (syndicalisme) في قاموس الحركات الاجتماعية / صوفي بيرو
- تجربة الحزب الشيوعي في الحركة النقابية / تاج السر عثمان
- ما الذي لا ينبغي تمثله من الحركة العمالية الألمانية / فلاديمير لينين
- كتاب خصوصية نشأة وتطور الطبقة العاملة السودانية / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - التيتي الحبيب - ماذا تخفي نسبة 51.25% لمناديب العمال الغير منتمين نقابيا