أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - التيتي الحبيب - حيازة ورفع علم فلسطين قد يتحول الى عمل مجرم














المزيد.....

حيازة ورفع علم فلسطين قد يتحول الى عمل مجرم


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 7105 - 2021 / 12 / 13 - 22:23
المحور: القضية الفلسطينية
    



من وحي الاحداث 436
حيازة ورفع علم فلسطين قد يتحول الى عمل مجرم.
في الخبر عن صفحة الرفيق حفيظ اسلامي:

“بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني قرر بعض مناضلي الجبهة المغربية للدفاع على فلسطين وضد التطبيع بجرسيف لا يتعدى عددهم رؤوس الأصابع أخد صورة تذكارية مع العلم الفلسطيني في أماكن عمومية للتحسيس بدعم المغاربة للفلسطينيين وذلك يوم الاحد 28 نوفمبر 2021 حوالي الساعة الخامسة والنصف مساء قرب ساحة البريد، وبعد أن اخذوا الصورة وهموا بالذهاب إلى حال سبيلهم (كما حكوا لنا) فوجئوا بمتابعتهم من طرف عناصر بوليسية بالزي المدني حاولوا أن ينتزعوا منهم العلم الفلسطيني، وخلال عملية الشد والجذب تم الضغط على أصابع أحد أعضاء الجبهة (ع .الهر) مما خلف توعكا إن لم يكن كسرا في أحد أصابعه، وانتهى الأمر بمصادرة العلم الفلسطيني كغنيمة سمينة في غزوة ناجحة!…”

في التعليق:

لن يكون هذا الحدث معزولا ولا هامشيا، بل سيتطور إلى أن يصبح رفع العلم الفلسطيني جريمة تعاقب بالاعتقال والمحاكمة. مقابل تجريم التطبيع الذي تنادي به القوى الحية بالمغرب وعبر العالم العربي والمغرب الكبير، وبفعل التطور الخطير للتحالف الاستراتيجي بين النظام القائم ببلادنا والكيان الصهيوني، بدأت الدولة تتجه نحو تجريم التضامن مع الشعب الفلسطيني وإسناد ثورته من اجل تقرير مصيره وبناء الدولة الفلسطينية على كامل التراب الفلسطيني وطرد جحافل الغزاة الصهاينة الاستيطانيين إلى بلدانهم الأصلية. يعلم الطرفان المتحالفان بأن مستقبل الصراع يتجه إلى الحل الوحيد والممكن بعد سقوط كل الأقنعة والخدع التي نشرتها الامبريالية والانظمة الرجعية بمنطقتنا حول التعايش وإمكانية إحلال السلام مع الكيان الغاصب.

إن عقد هذا التحالف بين النظام المخزني والكيان الصهيوني هو استكمال لسياسة كانت تنجز في الخفاء وظهرت اليوم للعلن وهي وحدة مصير الرجعيات بالمنطقة والتواجد الامبريالي وقاعدته المنصبة في ارض فلسطين، وهي الكيان الصهيوني. بعد اندلاع السيرورات الثورية وما فجرته من طاقات شعبية لم تعرفها شعوبنا من قبل، بدأت ملامح المستقبل تتوضح أمام الشعوب، ولاح نور نهاية نفق الظلام الذي عاشته هذه الشعوب لما أجهضت حروب الاستقلال الوطني. إنها تباشير بداية معارك التحرر الاجتماعي وانتقال السلطة إلى الطبقات الثورية بمجتمعاتنا، وهي مرحلة استكمال مهام التحرر الوطني من الامبريالية والصهيونية والطبقات الرجعية وكيلة الاستعمار وصنيعته.

يمهد النظام القائم لتجريم التضامن مع الشعب الفلسطيني ويضرب بقوة من اجل الدفاع عن نفسه ومصالحه وتقوية نفوذ حماته الجدد.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الأنظمة الرجعية في تسابق وتنافس حول التطبيع المذل
- خبز- شغل – حرية
- الاكتفاء الذاتي قد يكون مضرا بالسيادة الغذائية
- لإطفاء الحريق يشعلون حرائق
- ثورة السودان ودروسها الثمينة
- لا لنضال المناسبات لا للنضال النخبوي
- نهاية معارضة مزيفة
- أفريقيا منطقة ساخنة في إطار الحرب الباردة
- في معركة القيم والمعايير
- بلاد شنقيط وبلاد مراكش
- الانتخابات وموجة العنف الرجعي
- قيادات يسارية تستحق المحاسبة
- البيجيدي بعد أن قضى المخزن به حاجته
- القاسم الانتخابي مناورة مخزنية قسمت اليسار الانتخابي
- لفت انتباه وتسجيل موقف
- في ذكرى 100 سنة على معركة انوال
- ماذا تخفي نسبة 51.25% لمناديب العمال الغير منتمين نقابيا
- كريدو “عدم هدر الزمن السياسي”
- فلتتوجه الارادات لمعالجة الاسباب لا النتائج
- عودة الى مفهوم اليسار الجديد


المزيد.....




- لم يستطع الأطباء معرفة ما يعاني منه.. صبي مصاب بمرض تم تشخيص ...
- تجلب الحظ والثروة.. تعرّف إلى طبق -نودلز طول العمر- الصيني
- بعد إسقاط المنطاد.. الدفاع الصينية: نحتفظ بحق استخدام الوسائ ...
- برفيز مشرَّف: وفاة الرئيس الباكستاني السابق في المنفى عن 79 ...
- وفاة رئيس باكستان السابق برويز مشرف في مستشفى بدبي
- نصيف تكشف عن ملف فساد لاحد المتسببين بالتلاعب بالعملة المحلي ...
- شولتس يكشف عن -اتفاق- مع كييف بشأن مساعدات الغرب العسكرية
- بيان صادر عن تجمع اتحرك
- لافروف يزور بغداد على رأس وفد من الدبلوماسيين ورجال الأعمال ...
- شولتس: شروط الانضمام للاتحاد الأوروبي واحدة للجميع ولا استثن ...


المزيد.....

- كتاب - مقالات ودراسات ومحاضرات - المجلد الثاني عشر - 2020 / غازي الصوراني
- التحالف الصهيوني: اليميني العلماني واليميني الديني المتطرف ف ... / غازي الصوراني
- البحث عن إسرءيل: مناظرات حول علم الآثار وتاريخ إسرءيل الكتاب ... / محمود الصباغ
- البحث عن إسرءيل: مناظرات حول علم الآثار وتاريخ إسرءيل الكتاب ... / محمود الصباغ
- البحث عن إسرءيل: مناظرات حول علم الآثار وتاريخ إسرءيل الكتاب ... / محمود الصباغ
- البحث عن إسرءيل: مناظرات حول علم الآثار وتاريخ إسرءيل الكتاب ... / محمود الصباغ
- نحو رؤية وسياسات حول الأمن الغذائي والاقتصاد الفلسطيني .. خر ... / غازي الصوراني
- الاقتصاد السياسي للتحالف الاميركي الإسرائيلي - جول بينين / دلير زنكنة
- زيارة بايدن للمنطقة: الخلفيات والنتائج / فؤاد بكر
- التدخلات الدولية والإقليمية ودورها في محاولة تصديع الهوية ال ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - التيتي الحبيب - حيازة ورفع علم فلسطين قد يتحول الى عمل مجرم