أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميلاد عمر المزوغي - واستقال القرداحي....














المزيد.....

واستقال القرداحي....


ميلاد عمر المزوغي
(Milad Omer Mezoghi)


الحوار المتمدن-العدد: 7096 - 2021 / 12 / 4 - 16:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لم يهنا في منصبه ,حوسب على كلام قاله يوم ان كان شخصا عاديا, ذنبه انه من بلد تتقاذفه الامواج وتحيط به الاعاصير, الدولة العربية المجاورة لكيان العدو ولم تعترف به, بل اذاقته الامرين واجبرته على مغادرة اراضيها بفعل ارادة ابنائها الذين ضحوا بأنفسهم واموالهم ليعيشوا احرارا فوق ارضهم,ويحدثوا نوعا من توازن الرعب, ليس كبقية الدول التي تمتلك جيوشا واقدمت صاغرة ذليلة على توقيع اتفاقيات مع العدو لاسترجاع اراضيها تحت شروط مذلة ومهينة بل واقدمت على التطبيع الكامل.
تصريحه تسبب في سحب سفراء دول الخليج من لبنان وطرد سفراء لبنان لديها وتحذير رعاياها بعدم الذهاب الى لبنان ,اما العمالة اللبنانية بها ورغم التأكيد على عدم المساس بها, الا انه لا يمكن الوثوق بذلك ,فسيتم معاملتهم وفق معتقداتهم الدينية وآرائهم السياسية.
طلب اليه رئيس حكومته الاستقالة, بادئ الامر لم يستجب, علّ الحكومة تتدارس الامر وتدرك ان استقالته ليست الهدف (كما صرح السعوديون لاحقا) بل الوسيلة للاذعان وتنفيذ الشروط المخزية للدوران في فلك المنبطحين والمطبعين والذين باعوا تراب وشعب فلسطين لأجل حماية عروشهم من السقوط الذي سياتي حتما وان تأخر قليلا, فإرادة الشعوب المغلوبة على امرها ستنتصر, حماة العروش لن يدوموا والمصالح تتغير ويلقى بهؤلاء في مكب الخيانة والعمالة.
استقال القرداحي تاركا المهمة لفرنسا, حيث يقوم رئيسها بزيارة السعودية والمنطقة ,قد يقوم بتليين موقف السعودية وعودة الامور الى سابق عهدها, خاصة وان فرنسا انقذت رئيس حكومة لبنان المحتجز لدى السعودية والذي اجبرته على الاستقالة من منصبه بعد ان دعته لزيارة رسمية اليها, ولا تزال السعودية غير راضية على اداء الحريري ولم تعد تعتبره ممثل السنة في لبنان, بل ساعدت في انشقاق بعض الرموز السياسية اللبنانية عن محوره الذي كان يوما ما يمثل اكثر من نصف الطيف السياسي .
هل يستطيع ميقاتي –المعتدل ان يفك عزلة حكومته خليجيا, وبالتالي ينال رضاهم؟ يدرك ميقاتي كما غيره ان تصريحات القرداحي لا تستوجب كل هذا الجفاء في العلاقات, وان المطلوب هو محاولة جر لبنان الى محور التطبيع مع كيان العدو, المضحك في الامر ان المطبعين يقولون بانهم فعلوا ذلك لأجل فلسطين!, عن اي فلسطين يتحدثون؟ فلسطين بدون شعب, وقد ضرب العدو باقتراحات العرب والخليجيون على وجه الخصوص بمبدأ الارض مقابل السلام عرض الحائط, يقضم الارض الفلسطينية بوتيرة متسرعة بحيث اصبحت الضفة الغربية مقطعة الاوصال بفعل المستوطنات, ومن ناحية اخرى هرول اليه العرب وبعض المسلمين فرادى وجماعات واقاموا معه امتن العلاقات.
استقال القرداحي ليثبت للجميع بانه لم يبحث يوما عن منصب, فهو ارفع من كل المناصب السياسية التي تدور حولها الشبهات, فمن لا يستطيع العمل لصالح الشعب عليه التنحي وترك المجال لغيره, أما عن ميقاتي الذي دعاه الى تقديم استقالته, فنحن على يقين تام بانه لن ينال شيئا ,وسيظل لبنان الخندق الامامي والوحيد لمجابهة برنامج التطبيع ,وسيعود الفلسطينيون المقيمون على ارضه يوما الى ديارهم المغتصبة رغم المحن, فما ضاع حق وراءه مطالب,وطز في مليارات الخليج التي يحاولون بها طأطأة الرؤوس وانحناء الهامات والتفريط في المقدسات.



#ميلاد_عمر_المزوغي (هاشتاغ)       Milad_Omer__Mezoghi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اخوان ليبيا ...مفوضية الانتخابات.. القضاء
- تركيا.... الإمارات واستثمار العشر مليارات
- من حنظله الى......
- الحكومة الليبية تتاجر بقوت الشعب
- القاهرة.... اللجنة العسكرية الليبية واخراج المرتزقة
- الدبيبة ......والدولة المدنية
- القرداحي....وحرية الراي في محمية الطوائف
- مؤتمر استقرار ليبيا!......عشر سنوات من الفوضى
- الانتخابات العراقية... انها تعكس رغبة الجماهير في التغيير
- يا امة المليار....كل شيء قد ينهار
- الدبيبة...السعي بين ميداني -دواري- الجزائر و الفرناج
- الدبيبة والنواب يرشقون الشعب بأمواله!
- ابومازن...انسداد مسار التسوية-الاستسلام
- النهضة... تغول الغنوشي....استقالات بالجملة
- الدبيبة والاخوان.....جمعة اسقاط البرلمان
- المغرب.... والتطبيع مع الكيان الصهيوني
- 11 سبتمبر...يوم تكريس الاسلاموفوبيا
- اخوان المغرب... السقوط المدوي
- ليبيا ..الافراج عن الموقوفين...صفقة..صفعة..كرطت
- ليبيا ..الوضع الامني في غرب البلاد


المزيد.....




- هل قررت قطر إغلاق مكتب حماس في الدوحة؟ المتحدث باسم الخارجية ...
- لبنان - 49 عاما بعد اندلاع الحرب الأهلية: هل من سلم أهلي في ...
- القضاء الفرنسي يستدعي مجموعة من النواب الداعمين لفلسطين بتهم ...
- رئيسي من باكستان: إذا هاجمت إسرائيل أراضينا فلن يتبقى منها ش ...
- -تهجرت عام 1948، ولن أتهجر مرة أخرى-
- بعد سلسلة من الزلازل.. استمرار عمليات إزالة الأنقاض في تايوا ...
- الجيش الإسرائيلي ينفي ادعاءات بدفن جثث فلسطينيين في غزة
- علييف: باكو ويريفان أقرب من أي وقت مضى إلى اتفاق السلام
- -تجارة باسم الدين-.. حقوقيات مغربيات ينتقدن تطبيق -الزواج ال ...
- لأول مرة.. الجيش الروسي يدمر نظام صواريخ مضادة للطائرات MIM- ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميلاد عمر المزوغي - واستقال القرداحي....