أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميلاد عمر المزوغي - الدبيبة ......والدولة المدنية














المزيد.....

الدبيبة ......والدولة المدنية


ميلاد عمر المزوغي
(Milad Omer Mezoghi)


الحوار المتمدن-العدد: 7062 - 2021 / 10 / 30 - 03:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سحب الثقة منه رغم عدم جدواه, لأنه جيء به من كواليس تهدف الى استمرار الازمة,الا ان تلك الاستقالة سببت له هستيريا اهدار الاموال, التي لا نشك للحظة انها حملة انتخابية تستخف بعقول الشعب الذي اصبح يعي جيدا تصرفات المسؤولين ,فيسايرهم على حجم عقولهم. انتظارا لانفراج يلوح في الافق, وقد يكون 24 ديسمبر بدايته, فتزاح النفوس المريضة من المشهد.
انعقد مؤتمر استقرار ليبيا في العاصمة طرابلس دون وقوع احداث امنية وقد يكون ذلك باتفاق بين زعماء الميليشيات والسيد الدبيبة لتفويت الفرصة على خصومه السياسيين, لكن فريقه الاعلامي اظهر وبشكل سافر مدى استهتارهم بالوفود وقطع البث المباشر(الايحاء بغير ذلك-ما يعد استخفافا بالوفود) لكلمات الوفود ما جعل تلك الدول تقوم ببث كلمات مندوبيها على قنواتها الخاصة في وقت لاحق.
انتهى المؤتمر دونما حوادث تذكر, ما افسح المجال امام الحكومة بان تقول بان العاصمة والغرب الليبي في استقرار امني وبالإمكان اجراء الانتخابات في موعدها, لم يطل الانتظار ,استجدت في مدينة الزاوية احادث مسلحة بين ميليشيات تتبع الحكومة المؤقرة اسفرت عن قتلى وجرحى وقطع طرقات.اضافة الى اصابات بليغة بعدد من خزانات وقود تتبع مصفاة النفط بالمدينة
هجوم مسلح جديد استهدف هذه المرة وزارة الشباب والرياضة التابعة لحكومة الوحدة الوطنية. وفي السابق تعرض وكيل وزارة الشباب لشؤون البرامج والأنشطة، أحمد أبو بكر ميلاد، لحادثة اختطاف وتعنيف من قبل مجموعة مسلحة مجهولة، وأعلنت الوزارة أن "ميلاد اختطف من أمام منزله وتعرض للتعنيف، ما سبب له أضراراً جسدية ومعنوية"، في احدى ضواحي العاصمة تعرض منزل امر منطقة طرابلس العسكرية (مروان) لهجوم مسلح فاصبح الآمر طريدا, إن الحكومات المتعاقبة بطرابلس تصرف على الميليشيات الاموال الطائلة وشرعنتها ولا تستطيع التحكم بها,بل وللأسف تعمل اسيرة لها, انها دولة الميليشيات المدنية التي يتفاخر بها الدبيبة .
بسبب احتكار الدبيبة للسلطة وعدم استشارة من هم معه في سدة الحكم واخذ رايهم في كافة الامور يجعل مصير البلد عند مفترق طرق, قد يكون صحيح ما صرح به من نسب تواجد المكونات( الجهوية) بالحكومة ولكننا ندرك جميعا ان غالبية فريقه ممن هم خارج اقليم طرابلس لم يتم اختيارهم من مناطقهم بل وفق رغبات ان لم نقل توجهات المتحكمين في المشهد السياسي بالغرب الليبي.
وزيرة الخارجية السيدة المنقوش: (يجب ان نستفيد من تجربة أفغانستان بعد الانسحاب)..بصريح العبارة..(يا جماعتنا تفاهموا قبل ما يرخي بكم الغرب وتعود "طالبان ليبيا" للحكم وتلقوا روحكم برا).
وبعد.. أ لم يحن الوقت لنتدارك الخطر الذي يحدق بالوطن؟ نتهم الشرق الليبي بالجهوية ومحاولة الانفصال بينما تصرفات النافذين في غرب البلاد هم من يسوقوننا الى ذلك, يقولون في العلن انهم يريدون وحدة الوطن, بينما في احاديثهم الخاصة, ينادون بتقسيمه, لأنهم يعتبرون الاخرين(من هم خارج اقليم طرابلس) غصة في حلقهم, ليخلوا لهم الحكم والتصرف بثروات البلد .لا امل في وجود دولة موحدة بدون وجود جيش واجهزة امنية قوية ترعى المواطن وتحفظ حدود البلد, ونبذ المركزية الادارية واقامة مشاريع تنموية في كافة المناطق



#ميلاد_عمر_المزوغي (هاشتاغ)       Milad_Omer__Mezoghi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- القرداحي....وحرية الراي في محمية الطوائف
- مؤتمر استقرار ليبيا!......عشر سنوات من الفوضى
- الانتخابات العراقية... انها تعكس رغبة الجماهير في التغيير
- يا امة المليار....كل شيء قد ينهار
- الدبيبة...السعي بين ميداني -دواري- الجزائر و الفرناج
- الدبيبة والنواب يرشقون الشعب بأمواله!
- ابومازن...انسداد مسار التسوية-الاستسلام
- النهضة... تغول الغنوشي....استقالات بالجملة
- الدبيبة والاخوان.....جمعة اسقاط البرلمان
- المغرب.... والتطبيع مع الكيان الصهيوني
- 11 سبتمبر...يوم تكريس الاسلاموفوبيا
- اخوان المغرب... السقوط المدوي
- ليبيا ..الافراج عن الموقوفين...صفقة..صفعة..كرطت
- ليبيا ..الوضع الامني في غرب البلاد
- امريكا.... الرحيل المر من افغانستان
- ترويكا التصحيح ..الشعب والجيش والرئيس
- الدبيبة بين الواقع والطموح
- ليبيا...شرعنة الميليشيات والاستقواء بالأتراك
- حكام ليبيا... والعزف على أوتار الكهرباء
- تونس....الى الحرية والعدالة الاجتماعية


المزيد.....




- خارجية إيران تعلق على استهداف مطار بغداد بصواريخ
- شاهد لحظة إنقاذ رجل فاقد الوعي علق داخل سيارة مشتعلة
- الكويت تعلن تعليق رحلاتها إلى العراق مؤقتا إثر الهجوم الذي ا ...
- واشنطن تعتزم إرسال قوات إلى أوروبا الشرقية وسط تصاعد التوتر ...
- خارجية إيران تعلق على استهداف مطار بغداد بصواريخ
- محكمة في لندن تدين بريطانيا بالتخطيط لقتل مدون باكستاني
- استحواذ محمد بن سلمان على -نيوكاسل- مازال يؤرق الإعلام الغرب ...
- محكمة في لندن تدين بريطانيا بالتخطيط لقتل مدون باكستاني ينتق ...
- ابنة شقيقة مارين لوبن -تميل- إلى دعم منافس خالتها المرشح زمو ...
- كأس فرنسا: فريق نانت أول المتأهلين إلى ربع النهائي على حساب ...


المزيد.....

- الماركسية والاشتراكية البيئية / هداس تيير
- صبوات في سنوات الخمسينات - وطن في المرآة / عيسى بن ضيف الله حداد
- المخاض النقابي و السياسي العسير، 1999 - 2013، ورزازات تتحدث ... / حميد مجدي
- الأوهام القاتلة ! الوهم الثالث : الديكتاتور العادل / نزار حمود
- سعید بارودو - حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- التناثر الديمقراطي والاغتراب الرأسمالي . / مظهر محمد صالح
- الذاكرة مدينة لاتنام في العصر الرقمي. / مظهر محمد صالح
- السُّلْطَة السِّيَاسِيَة / عبد الرحمان النوضة
- .الربيع العربي والمخاتلة في الدين والسياسة / فريد العليبي .
- من هي ألكسندرا كولونتاي؟ / ساندرا بلودورث


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميلاد عمر المزوغي - الدبيبة ......والدولة المدنية