أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - اسعد ابراهيم الخزاعي - اسطورة خلق حواء...














المزيد.....

اسطورة خلق حواء...


اسعد ابراهيم الخزاعي
كاتب وباحث

(Asaad Ibrahim Al-khuzaie)


الحوار المتمدن-العدد: 6828 - 2021 / 3 / 1 - 00:30
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


هل خُلقت حواء من ضلع ادم ام من قضيبه (عضوه الذكري)؟
تتردد في المُجتمعات الاسلامية اسطورة خلق حواء من ضلع ادم رغم عدم وجود اي مصدر في القران (مصدر صريح) لهذه الاسطورة سوى بعض الاحاديث.
روى البخاري (3331) ومسلم (1468) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ فَإِنَّ الْمَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعٍ ، وَإِنَّ أَعْوَجَ شَيْءٍ فِي الضِّلَعِ أَعْلَاهُ ، فَإِنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهُ كَسَرْتَهُ وَإِنْ تَرَكْتَهُ لَمْ يَزَلْ أَعْوَجَ ، فَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ ) .
عند الشيعة | يعتقد معظم الشيعة أن فكرة خلق حواء من ضلع آدم من الأفكار التي وردت في التوراة فهم يعتقدون أن حواء قد خلقت من فاضل طين آدم.
(سفر التكوين 2: 21) فَأَوْقَعَ الرَّبُّ الإِلهُ سُبَاتًا عَلَى آدَمَ فَنَامَ، فَأَخَذَ وَاحِدَةً مِنْ أَضْلاَعِهِ وَمَلأَ مَكَانَهَا لَحْمًا.
حسب رواية الكتاب المقدس عن الخلق، بعد صنع السماوات والأرض، خلق الله الجنس البشري. تنص قصة آدم وحواء في تكوين 2 على أن الله خلق آدم من تراب الأرض، ثم خلقت حواء من أحد ضلوع آدم. لكن هل كان هذا ضلعًا حقًا؟
الكلمة العبرية التي تُترجم تقليديًا على أنها "ضلع" هي "تسيلا". يعتقد Ziony Zevit ، الأستاذ المتميز في الأدب التوراتي واللغات السامية الشمالية الغربية في الجامعة اليهودية الأمريكية في بيل إير ، كاليفورنيا ، أن هذه الترجمة خاطئة ، كما يفعل العديد من العلماء. تُرجم لأول مرة على أنه "ضلع" في الترجمة السبعينية ، وهي ترجمة يونانية للكتاب المقدس العبري من منتصف القرن الثالث قبل الميلاد. ومع ذلك، فإن القراءة الدقيقة للكلمة العبرية لكلمة "ضلع" في قصة آدم وحواء تشير إلى أن حواء قد خُلقت من جزء آخر، مختلف جدًا، جزء من تشريح آدم – عضوه الذكري (عظم القضيب).
يفحص Ziony Zevit بعناية رواية خلق المرأة في الكتاب المقدس في مقالته "هل صنعت حواء من ضلع آدم – أو عضوه؟ " الذي يظهر في عدد سبتمبر / أكتوبر 2015 من مراجعة علم الآثار التوراتي.
تقاليد الكتاب المقدس القديمة في اكتشاف السياقات الثقافية للعديد من أقدم تقاليد إسرائيل. استكشف أساطير الخلق في بلاد ما بين النهرين، وعلاقة يوسف بممارسات المعبد المصري وثلاث مشاهد مختلفة عن موقع أور الكلدانيين ، مسقط رأس إبراهيم.
وفقًا لـ Zevit, فإن "الضلع" هي الترجمة الخاطئة لـ tsela "في قصة آدم وحواء في الكتاب المقدس. يعتقد زيفيت أنه يجب ترجمة tsela "كمصطلح عام غير محدد" ، مثل أحد الأطراف الجانبية لآدم ، في قصة آدم وحواء. وبالتالي ، فإنه يشير إلى "الأطراف الجانبية إلى المحور الرأسي لجسم الإنسان المنتصب: اليدين والقدمين ، أو القضيب في حالة الذكور".
مما ورد نستنتج.
1- ان اصل الاسطورة من الحضارات القديمة بلاد ما بين النهرين.
2- لا يوجد اجماع على خلق حواء من ضلع ادم بين المُسلمين (حب الروايات الدينية).
3- اسطورة خلق حواء من ضلع ادم رواية توراتية.
4- اتفق الجزء الاكبر من المُسلمين على صحة الرواية التوراتية واخذوا بها حسب حديث صحيح في البخاري ومسلم.
5- يرى زيفيت والكثير غيره ان كلمة (تسيلا) تعني (قضيب او عضو ذكري) وليس (ضلع).
وقع نبي الاسلام محـمد في خطأ كبير حينما نقل ما سمعه حرفيا من اليهود فلو كان كلامه (وحي يوحى) ولم يكن (ينطق عن الهوى) لكان الوحي اخبره ان حواء خُلقت من قضيب ادم وليس من ضلعه (حسب المُعتقدات الدينية طبعا).






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فيسبوك وتويتر تدعم الارهاب الكترونياً ..
- اسطورة ارم ذات العماد (وبار).
- النظافة والاسلام سرقة في وضح النهار
- النبي مسلمة بن حبيب وتاريخ الكذب في الاسلام.
- خُطة بايدن للعراق هل تحل مشكلة ارهاب الاسلام؟
- ليلى العطار كذبة مُخابرات نظام صدام وكتاكيته.
- قالت لي بعد ان ماتت!
- ما لا يفعله اب مع ابنه كيف يفعله الله؟!
- كيف نضمن حقوق المرأة مع تحقيق العدالة و المساواة؟
- رسالة الأجداد للأحفاد.
- السماوات السبع اصل الاسطورة.
- ابشع العبارات -رد الشُبهات-!!!
- مصادر اسلامية تؤكد القران مُحرف!
- مَكية ام مَدنية ,تقية ام داعشيه؟
- العلمانية والتنويرية المُزيفة مريضها سايكوباثي يُهدد العراق!
- لو كان الاسلام كما تراه امي لاعتنقته -امي يسوع-.
- هل نهج البلاغة ل علي بن ابي طالب؟
- جامعة الدول العربية, تلك حدود الله!
- يا ايها النبي حرض المؤمنين على القتال!
- هذا لا يمثل الاسلام!


المزيد.....




- مفتي إثيوبيا يهاجم شيخ الأزهر بعد بيانه بشأن سد النهضة
- مفتي إثيوبيا يهاجم شيخ الأزهر بعد بيانه بشأن سد النهضة
- لأنّهم صوتوا لصالح بايدن.. ترامب يشكك بولاء اليهود لإسرائيل ...
- ما سبب تغير المشهد الإنتخابي الايراني بعد كلمة قائد الثورة ا ...
- لأنّهم صوتوا لصالح بايدن.. ترامب يشكك بولاء اليهود لإسرائيل ...
- مجتبى علي: تغير المشهد الإنتخابي في إيران بعد كلمة قائد الثو ...
- مجتبى علي: الحظر الأميركي على إيران كان منذ انتصار ثورتها ال ...
- الخارجية الأردنية تدين اعتداء الشرطة الإسرائيلية على المصلين ...
- عصابات الإخوان تعبث بغرب ليبيا.. ماذا يحدث في محيط طرابلس؟
- قيادات الإخوان إلى الإعدام.. وقاضٍ يسأل الشيخ لماذا تصلي على ...


المزيد.....

- كشف اللثام عن فقه الإمام / سامح عسكر
- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - اسعد ابراهيم الخزاعي - اسطورة خلق حواء...