أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - راندا شوقى الحمامصى - بهاءالله في القرآن (33) - اسماءالله الحسنى















المزيد.....

بهاءالله في القرآن (33) - اسماءالله الحسنى


راندا شوقى الحمامصى

الحوار المتمدن-العدد: 6789 - 2021 / 1 / 16 - 23:55
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


جاء في الذكر الحكيم العديد من اسماء وصفات الباري عزّ وجلّ ووصفها بأنها أسماءالله الحسنى:
الله لا اله الا هو له الاسماء الحسنى. سورة طه - آية 8
له الاسماء الحسنى … وهو العزيز الحكيم. سورة الحشر - آية 24
وفي اشارة الى ظهور حضرة بهاءالله يتفضل حضرة ولي امرالله:
تجلّى سلطان الظهور على جميع الاشياء بجميع الاسماء الحسنى.
تتحدث سورة الأعراف عن الاشخاص الذين يحرّفون اسماءالله الحسنى أي يخرجون معناها عن المعنى الصحيح لها. كما شاهدنا وحسب ما توّقعه القران فان الكثير من الناس ينكرون وعد ظهورالله. ومن المعلوم ان هؤلاء الناس ينكرون ظهور صفات واسماء الله في انسان واحد. ان بحر الفضل والبركة الالهي موّاج في هذا العصر لدرجة انه يقذف الجواهر المكنونة فيه على ساحل الوجود ويصف موعود عصرنا بأجمل وأحلى الأوصاف. وحسب الآيات القرانية فان اكثر الناس محرومون من مشاهدة هذه الشمس الساطعة وسماع هذا الخبر العظيم.

المنكرون والمؤمنون بالدين الجديد
ولله الاسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في اسمائه سيجزون ما كانوا يعملون. سورة الاعراف - 180
وممّن خلقنا امة يهدون بالحق وبه يعدلون. سورة الاعراف - 181
والذين كذبوا بآياتنا سنستدرجهم من حيث لا يعلمون وأملي لهم إن كيدي متين. الاعراف - 182 -183
أولم يتفكروا ما بصاحبهم من جنة إن هو إلا نذير مبين. الاعراف - 184
أولم ينظروا في ملكوت السماوات والارض وما خلق الله من شيء وأن عسى أن يكون قد اقترب أجلهم فبأي حديث بعده يؤمنون. الاعراف - 185
من يضلل الله فلا هادي له ويذرهم في طغيانهم يعمهون. الاعراف - 186
ظاهريا الايات السبعة السابقة من سورة الاعراف تبدو وكأنها غير مترابطة. وهذا من خصائص اللغز ولكن لو دققنا لاستنتجنا بأنها مترابطة وفيها أسرار كثيرة وكلها عن احداث عصرنا هذا:
1. بداية يتحدث الله عن اسمائه الحسنى وهي أسماء يمنحها الى انبيائه ورسله. ولله الاسماء الحسنى فادعوه بها. سورة الاعراف – 180
2. بين الناس هناك من لم يفهموا المقصود من العطاء أو الموهبة ويقومون بتحريف كلام الله. من جملة المواهب الالهية الكبيره في عصرنا هو ارسال رسولين باسم "الرب" أي باسم الله تعالى. علينا ان نكون مسرورين من هذا الفضل والنعمة الالهية الكبيرة وشاكرين لها. ان ظهور موعودين باسم الرب "الرب الأعلى" و "بهاءالله" وهو الاسم الأعظم لا مثيل له في تاريخ البشرية. ما حكم الله على النفوس التي كفرت بهذين المبعوثين، بدلا من الثناء عليهما، زجتهما بالسجن؟ وذروا الذين يلحدون في اسمائه سيجزون ما كانوا يعملون. سورة الاعراف - 180
3. أما من بين هؤلاء المنكرين هناك أمة تتبع الحقيقة. هؤلاء الاشخاص يعرفون موعود الرحمن وعن طريق تعاليمه يضعون اساس العدالة في العالم. وممن خلقنا أمة يهدون بالحق وبه يعدلون. الاعراف - 181
4. وفي النهاية فان عاقبة منكري دين الله وخيمة. حيث ان الله يتركهم في وادي الجهل مدة من الزمن ويعطيهم مهلة وفي النهاية يصل هؤلاء المنكرون الى مصيرهم المذل. ودون ان يعلموا وتدريجياً يفقدون عزتهم وتصيبهم الذلة. والذين كذبوا بآياتنا سنستدرجهم من حيث لا يعلمون وأملي لهم ان كيدي متين. سورة الاعراف 182 - 183
5. الانبياء والرسل يتكلمون ويعاشرون الناس. ورغم انهم يحملون الوحي الالهي ومن خلاله يتحدثون ولكنهم ظاهرياً من البشر يتحدثون ويختلطون ويعاشرون الناس. اولم يتفكروا ما بصاحبهم من جنة ان هو الا نذير مبين. سورة الاعراف 184
أي ان صاحبهم وهو رسول الله ليس بمجنون (جنة) ومع ذلك كان الناس في جميع العصور يعتبرونهم من المجانين. ولكن هؤلاء الصحابة (الرسل) ما مسئوليتهم؟ انهم لا يجبرون الناس على الايمان بهم. حتى انهم لا يفعلون المعجزات من أجل ارضاء الناس مع انهم قادرون على ذلك. من وظائفهم انهم ينذرون الناس بكل وضوح بان انكارهم للرسالة السماوية له عواقب سيئة.
6. ثم يدعوننا الله الى التأمل والتفكر:
اولم ينظروا في ملكوت السموات والارض وما خلق الله من شيء وان عسى ان يكون قد اقترب أجلهم فبأي حديث بعده يؤمنون. سورة الاعراف - 185
الا تنظر الناس الى ملكوت السموات والارض لترى عالم الوجود في حركة دائمة؟ الا يرون ان الليل يعقبه نهار والنهار يعقبه ليل؟ والربيع ينتهي الى الشتاء والشتاء يؤول الى الربيع. اذا لماذا لا يعتبرون من حوادث الزمن؟ الم يروا بأن هناك امماً جاءت وامماً ذهبت الم يقرءوا هذه الاية القرانية: "لكل امة اجل" سورة الاعراف - اية 34 هل الأمّة المحمدية مستثناة من هذا القانون؟ اذا لم يقبل المؤمنون ما جاء بالقران الكريم، اذاً ما القول المقبول لديهم ؟
7. ان بداية هذا الوعد (سورة الاعراف -178) ونهايته (سورة الاعراف -الاية 186) له علاقه بهداية الله. ان مصيرنا المعنوي والأبدي بيدالله وبيدنا أيضاً. وان ادينا وظائفنا بالطبع سيشملنا الفضل والرحمة الالهية. من يضلل الله فلا هادي له ويذرهم في طغيانهم يعمهون. سورة الاعراف – اية186

الضّالون
في ختام هذه الآيات يتحدث الله مرة اخرى عن "الهداية والضلال" من يهد الله فهو المهتدي ومن يضلل فأولئك هم الخاسرون. سورة الاعراف - الاية 178
هذه الآية تشير بأن شرف الايمان بيد الله وحده ويعطيه لمن يسعى نحوه ثم يقول: ولقد ذرأنا لجهنم كثيرا من الجن والانس لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم اعين لا يبصرون بها ولهم اذان لا يسمعون بها اولئك كالانعام بل هم اضلّ اولئك هم الغافلون. سورة الاعراف 179 هذه الاية تتحدث عن تعصب الناس.ان العين البصيرة والاذن السامعة هي من احتياجات الانسان للحصول على العلم والمعرفة ودونها فان الانسان في ظلام ومحروم من نعمة العقل التي تميز الانسان عن سائر الكائنات. ان الناس الذين لا يستفيدون من نعمة العقل فانهم من وجهة نظر الرحمن اسوأ من الحيوانات، لأن الحيوان لا يستخدم ما لا يملكه ولكن في هذه الحالة الانسان لا يستخدم ما يملكه. وحسب هذه الايات ما مكان هؤلاء الناس المبتعدين عن الله؟ هل من العدالة ان يقترب الى الله ويدخل جنّته المتعصّبون وذوو القلوب السوداء؟
لربما يكون مستغرباً ان نسمع بأن شخصاً قد وضع حجاباً امام عينيه واذنيه حتى لا يرى ولا يسمع. ولكن في عالم الروح والنفس يعتبر هذا العمل متداولاً. لطالما حبس بعض الناس ارواحهم في سجن الجهل المظلم وقضوا كل حياتهم في هذا السجن. ان حكم الله تجاه هؤلاء قصيري النظر شديد. هؤلاء الناس وبعد خروجهم من قفص النفس يذهبون الى قفص آخر وهو البعد عن الله.

يوم الله العظيم - عصر جديد في تاريخ البشرية
لماذا سمّي عصرنا هذا "بيوم الله" وسمّى موعود عصرنا "بالله" ؟ كان البشر من الناحية المعنوية وحتى يومنا هذا في فترة الطفولة، ولكن تلك الفترة انتهت وبدأ عصر جديد من تكامل البشرية،انه يوم عظيم لا مثيل له، يوم تتبدّل فيه جميع "الأوامر" إلى أمر واحد وجميع الشعوب إلى شعب واحد:
ذلك يوم مجموع له الناس وذلك يوم مشهود وما نؤخره الا لأجل معدود. سورة هود 103 - 104
انه يوم منصور وفيه استقر الله على عرش العظمة والاقتدار بكل جلال وجمال:
هذا يوم فيه استوى الله على عرش العظمة والاقتدار. بهاءالله
ان ربكم الله الذي … استوى عل العرش … سورة يونس – آية 3
السلطنة لله، انه سيحكم على جميع الملل. مزامير - سورة 22 اية 28
في ذلك اليوم سينجيهم الههم الرب. زكريا - سورة 9 - آية 16
وبعد ستة آلاف سنة من النمو والتطور بدأ عصر بلوغ العالم. نحن الآن في بداية هذا اليوم العظيم ومازال لم يبزغ صباحه ومازالت الظلمة تكتنفه ومازالت قوى الظلام عاجزة عن ادراك نور الله:
يسطع النور من الظلمة ولكنه لا يدرك ظلمته. انجيل يوحنا - اصحاح 1 اية 5
ليوم عظيم يوم يقوم الناس لرب العالمين. سورة المطففين - الآية 5- 6
تالله قد ظهر ما بشر به رسل الله من قبل وما انزله الرحمن في الفرقان بقوله تعالى: يوم يقوم الناس لرب العالمين. حضرة بهاءالله
اليوم هو يوم فازت وتشرّفت فيه الابصار بمشاهدة جمال ذي الجلال. حضرة بهاءالله - مترجم
هذا يوم فيه اشرقت الارض بنور ربك ولكن القوم في غفلة وحجاب. بهاءالله
اليوم يوم عظيم ومبارك. اليوم عظيم والامر عظيم والناس اكثرهم ضعفاء. بهاءالله – مترجم
في حديثه بعد ذلك يخبرنا حضرة بهاءالله بأن الله قد وهب لنا الاذن لاستماع هذا السر والعين للفوز بهذا اللقاء، ولكن لماذا الناس يفرّون من سماع هذا السرّ والفوز بهذا اللقاء؟
خُلقت الأذن لاستماع هذا السرّ الأتم والعين للمشاهدة، لماذا تهربون؟ قد ظهر الصديق الفريد، انه يقول ماهومخلص. حضرة بهاءالله – مترجم
ان الوعد بمجيء الرب على شكل يبهر عشاقه من فيض جماله تمت الاشارة اليه في العديد من الايات القرانية: وجاء ربك والملك صفاً صفاً. سورة الفجر – آية 22
هذه الآية تشير إلى أن قبول أو رفض هذا اليوم العظيم هو بأيدينا: ذلك اليوم الحق فمن شاء اتخذ الى ربه مآبا. سورة النبأ - آية 39
اما هذا البيان الجميل من حضرة بهاءالله يبيّن الفرق بين عصرنا مع عصر الانبياء السلف:
اليوم هو يوم استبدل "لا اله الا الله" ب "لا اله الا انا الله" مترجم
وحسب الآية السابقة فان احد دلائل عظمة هذا اليوم ان الانبياء السلف اشاروا الى الله ولكن في هذا اليوم العظيم وحسب ارادته تعالى فان المظهرين الالهيين في هذا العصر نسبوا انفسهم الى الله مباشرة ولأول مرة.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بهاءالله في القرآن (32)-حكومة الله على العالم
- إلي مدّعي التجديد في الدين
- بهاءالله في القرآن (31) - يوم الله العظيم
- بهاءالله في القرآن (30)- خضوع حضرة بهاءالله أمام الله
- النظام العالمي الجديد....ماهيته ( 6- 6)
- النظام العالمي الجديد....ماهيته (6-5)
- بهاءالله في القرآن (29) -يأس الناس وإنکار وعد اللقاء
- النظام العالمي الجديد....ماهيته (6-4)
- النظام العالمي الجديد....ماهيته (6-3)
- بهاءالله في القرآن (28) - الوعد بظهور موعود الله باسم الرب
- ماهية النظام العالمي الجديد (2-6)
- ماهية النظام العالمي الجديد (1-6)
- تبيان وبرهان (27)- الوعد بمجيء الموعود باسم الرب
- بهاءالله في القرآن (26) - ماذا يعني -الجنّ والشيطان- ؟
- بهاءالله في القرآن (25) -الإمام الذي كان كريماً وأثيماً وعزي ...
- بهاءالله في القرآن (24) -تسعة عشر: العدد المخفي في نصوص القر ...
- هذا وعد إلهي- البشرية تتجه نحو السلام رغماً عنها
- بهاء الله في القرآن (23) – البعد و الفرار من الدين الإلهي
- الأدلة الدينية والعلمية على أن آدم ليس أول الخليقة
- بهاءالله في القرآن-(22) الرمز الخفي في العدد 19


المزيد.....




- شاهد: إجراءات أمنية مشددة في القدس قبل أداء أول صلاة الجمعة ...
- جمعيات مسيحية وإسلامية تقدم -سكبة رمضان- لصائمي دمشق.. فيديو ...
- شاهد: إجراءات أمنية مشددة في القدس قبل أداء أول صلاة الجمعة ...
- التقارب المصري التركي.. براغماتية سياسية ضحيتها -الإخوان-؟
- جامع النوري الكبير في الموصل: معماريون مصريون يفوزون بمشروع ...
- قوات إسرائيلية تقتحم المسجد الأقصى وتعتقل مصلين
- محطات ومشاهد وذكريات .. دَمنات مدينة التعايش بين المسلمين وا ...
- حركة طالبان: -كسبنا الحرب، وأمريكا خسرتها-
- تذكرة عودة إلى كاتدرائية نوتردام
- الخارجية الأردنية تدين استمرار انتهاكات الاحتلال في المسجد ا ...


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - راندا شوقى الحمامصى - بهاءالله في القرآن (33) - اسماءالله الحسنى