أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد جمعة - أرثيك إسحاق النبل والأصالة...














المزيد.....

أرثيك إسحاق النبل والأصالة...


احمد جمعة
روائي

(A.juma)


الحوار المتمدن-العدد: 6761 - 2020 / 12 / 15 - 14:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إسحاق يعقوب الشيخ...شيخ المحبة والإنسانية والنضال، ترَجَّل من فوقِ فرس العطاء بعد عمر امتدّ به إلى ما فوق التسعين لم يكفّ خلاله ساعة عن العطاء، بقلمهِ ومشاعره وأفكاره التي صمَد عند ولائه لفكرهِ الذي تبناه ولم يحد عنه...ظلَّ مخلصًا لماركس كما هو يومه الأول...ظلّ محتفظًا بناصية الدرب الذي اختطه بالنضال والكفاح...عاش المنافي وبعد عن الأوطان حقبة من الزمن... حمل في قبله الوطن أينما كان...ثم عاد وسكن الوطن وظلّ يمنح من نبع قلمه دون كلّل حتى رحل...لروحك السلام إيها الصديق الإنسان المناضل أسحاق يعقوب الشيخ...
رحل صديق ورفيق وزميل...كتب عن كلّ رواية أصدرتها...رصد كلّ مؤلف كتبته وها أنا الآن أرثيه وقد سكن الفردوس وترك القلم وحيدًا... من بعدك يا أسحاق يناكف؟ من بعدك يا أسحاق يشاغب...ذكرياتك لسنواتٍ تلاحق مخيلتي وأنت تستفز بالقلم كل ما يعترض فكرك... ذكرياتك تلاحق ذاكرتي وأنت تتصدى لمن يتطاول على ماركس وانجلز ولينين...كنت المدافع عن فكرك والمناضل باسم الماركسية والقائم على تراث الوعي الأيديولوجيالذي كنا يومًا من رواده... ربما تفرقنا وربما تعبنا وربما هجرتنا المحطات التي مررنا بها ولكنك يا إسحاق ظلّلت الحارس الشقي لقلعة الفكر الذي آمنت به وكنت عند أصالتك التي شملتْ كلّ ما حولك... أخلصت ووفيت لنفسك ولفكرك وكنت أصيلاً يا إسحاق...لروحك السلام والسكينة...
أرثيك اليوم يا صديقي وأواسي زوجتك الإنسانة الرائعة التي رافقتك درب الحياة... أرثيك يا صديقي وأواسي كلّ رفاقك وأهلك وأصدقائك وأواسي القلم الذي تركته ورحلت...
أرثيك يا إسحاقالجميل في مرحِك وفي جدك وهزلك وشغفك وأرثي القلم الذي لم ينضب حبره بعد الذي كنت مخلصًا له رغم كل وسائل الكتابة الحديثة...
اتصفح مقالاتك عن رواياتي التي كتبت عنها جميعًا فتترقرق عيناي وأعيدُ استذكار كلماتك الرقيقة الجميلة، فأشعر بالكبرياء...فقد زرعتَ فيّ الأمّل ومنحتني الثقة ودفعت بيّ لمزيد من العطاء...كان لقلمك الدافع بالاستمرار والإبداع وكنت خير دافع للديمومة بالكتابة...
أذكر أول رواية وقفتَ عندها وقلت لي يومها سيكون أمامك محطات رائعة يا احمد... كنت تقول لي: لا تتوقف يا أحمد... وكنت حينها أسرع بالقلم واتباهى بما أكتب أمامك... كانت رواياتي بين يديك بأمانٍ وكنت تبحث فيها عن المغزى وتلهمني بالتعبير...أرثيك يا صديقي يا من كنت رمز النضال والعطاء والإنسانية... أذكرك بهذه الساعة بالذات عندما رثينا معًا الراحل محمد بو نفور... وكنت يومها ترثي الرجل كما أرثيك اليوم... لروحك السلام والسكينة إسحاق يعقوب الشيخ...ستبقى مضيئًا بذاكرتي للأبد يا أعز وأنبل الرفاق والأصدقاء...



#احمد_جمعة (هاشتاغ)       A.juma#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حينما تقود الحملان الأسود!!
- شيءٌ ما يدور في المنطقة؟!!
- -عناقيد الثلج- مدينة المحرق القديمة
- متى تدفع الصين الثمن؟! هل أفلتت من العقاب؟
- مجرد خبر!!
- لغة الضاد بالفرنسية!!!
- علمانية بلا علمانية!!!
- أبو العلاء المعري وخليلهُ المتعري في رواية القرنفل التبريزي. ...
- يسرا البريطانية (22) الأخيرة
- خريف الأخبار الغامضة!!
- يسرا البريطانية (21)
- يسرا البريطانية (20)
- يسرا البريطانية (19)
- يسرا البريطانية (18)
- كعبة الشمس البرتقالية...!
- يسرا البريطانية (17)
- أنا والله وتغاني ...
- يسرا البريطانية (16)
- يسرا البريطانية (15)
- أي نحس ثقافي؟!


المزيد.....




- -النيران اشتعلت فيها-.. حزب الله يعرض مشاهد من استهدافه منصة ...
- أمير قطر وولي العهد السعودي يؤكدان ضرورة خفض التصعيد وتجنب ا ...
- مندوب روسيا: مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية عادوا إلى ا ...
- الإمارات تشهد أكبر كميات أمطار خلال الأعوام الـ 75?‎ الماضية ...
- -استهداف مقرات قيادة ومواقع وجنود -.. -حزب الله- ينشر ملخص ع ...
- أمريكا: سنطالب إسرائيل بتفسير صريح حول مقتل الطفلة هند رجب ...
- رئيس بلدية إسرائيلية على حدود لبنان: 70% من سكان المنطقة في ...
- لواء في الجيش الإسرائيلي: قادة إسرائيل يقودونها للنهاية مدفو ...
- حزب الله يعلن مقتل 3 من عناصره ويهاجم مواقع عسكرية إسرائيلية ...
- باريس تدين -بأشد العبارات- عنف المستوطنين الإسرائيليين في ال ...


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احمد جمعة - أرثيك إسحاق النبل والأصالة...