أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - داود السلمان - أرُيدُ أن اطعن ثغركِ بالقُبلات














المزيد.....

أرُيدُ أن اطعن ثغركِ بالقُبلات


داود السلمان

الحوار المتمدن-العدد: 6671 - 2020 / 9 / 8 - 13:06
المحور: الادب والفن
    


احتشام الكلام
فائضٌ عن عطر انوثتكِ،
لماذا تبخلين عليّ
بشم نسيمكِ العبق؟
ولا تتركيني
أن امارس طقوسي
كدرويشٍ شبق؟
يجيد لغة السجود والقيام،
يلملمُ اشواقه المتبقية
ويعزف عن الثرثرة،
فبعدَ اليوم الكلامُ مباح،
والعشقُ مباح،
فلا أبُالي إن متُ بين يديكِ
كي اطهّر جسدي بعبقكِ
الاخاذ.
أيها الملاك الذي يمطر رذاذا
في كل المواسم،
ويفيضُ حنانًا
في دروب العاشقين.
*****
لماذا تشحين عليّ بقليلٍ من الوصال؟
أرُيد أن اطعن ثغركِ
بالقُبلات،
واخرُ ساجدًا
في محراب وجنتيكِ
كوثنيٍ أرتدَ عن دينه.
*****
لا ارتويّ بماءٍ غير رضابكِ
انهاري تشكو الظمأ،
يعشعش فيها الجفاف،
لا تُزقزق في بساتيني العصافير،
حتى الندى.. أخذ يلوّح بالغياب
لمْ يزرني القمر،
الغيوم ترضع اثداؤها
والمطر ممتنعًا عن الكلام،
عودي ليصدح بالهطول،
عودي لنستمع فيروز
وهي تغني:
(يمي مبعرف كيف حبيتو).



#داود_السلمان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- القصيمي و دايروش شايغان.. مقدمة اولية
- تسلية في فراغ جامح
- الفيلسوف الذي انتقد ماركس بشدة ووصفه بالنبي الكذاب
- تحدي
- بقايا وطن
- مجنون!
- رجلٌ مرشّح للهذيان
- هذيان في الحجر الصحي!
- انت تدخّن ايامك
- في ذلك الشارع الهرم!
- الحُسين!
- الحاكم العربي
- بساتين أحلامنا غزاها الشيب
- إنها الحرب يا صديقي
- اغتيال قصيدة!
- لو كنت امير المؤمنين
- قررتُ أن لا أرُيد وطنْ
- قاسمني رغيف ألمي!
- مِجَسَّات تلك الغرفة/ قصة قصيرة
- اشوفك مبتسم: نص غنائي


المزيد.....




- ممثلة تقتحم برنامج كوميدي على الهواء.. شاهد رد فعل المذيع
- دعوى قضائية ضد شركة يونيفيرسال لحذفها مشاهد للممثلة آنا دي آ ...
- مصطفى بكري يُطالب بمنع «نتفليكس» بمصر بعد «أصحاب ولا أعز».. ...
- رئيس الرقابة على المصنفات الفنية: «أصحاب ولا أعز» لبناني ولا ...
- عباس أبو الحسن يدافع عن «أصحاب ولا أعز»: لم يتبق من الحريات ...
- صراحة بلماضي تصدم النظام الجزائري
- بيان عاجل إلى رئاسة البرلمان المصري بمنع فيلم -أصحاب ولا أعز ...
- محمد رمضان يتعرض لهجوم بعد سخريته من نجم مصري كبير
- وصول جثمان المخرج بسام الملا إلى دمشق وزوجته تكشف تفاصيل حيا ...
- بعد جدل واسع وانتقادات طالته.. هل سيتم عرض -أصحاب ولا أعز- ع ...


المزيد.....

- حوارات في الادب والفلسفة والفن مع محمود شاهين ( إيل) / محمود شاهين
- المجموعات السّتّ- شِعر / مبارك وساط
- التحليل الروائي لسورة يونس / عبد الباقي يوسف
- -نفوس تائهة في أوطان مهشّمة-- قراءة نقديّة تحليليّة لرواية - ... / لينا الشّيخ - حشمة
- المسرحُ دراسة بالجمهور / عباس داخل حبيب
- أسئلة المسرحي في الخلاص من المسرح / حسام المسعدي
- كتاب -الأوديسة السورية: أنثولوجيا الأدب السوري في بيت النار- / أحمد جرادات
- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - داود السلمان - أرُيدُ أن اطعن ثغركِ بالقُبلات