أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مختار سعد شحاته - حكايات كتاب الألم المقدس














المزيد.....

حكايات كتاب الألم المقدس


مختار سعد شحاته

الحوار المتمدن-العدد: 6548 - 2020 / 4 / 27 - 11:21
المحور: الادب والفن
    


١ سفر التكوين:
لم يكن غير الرب؛
منفردًا،
صامتًا تمامًا كصمته حين يموت المتظاهرون برصاص القناصة،
كان الرب مُنعمًا يرى كل شيء،
يرى الفراغ خلف الثقوب الدودية السوداء، ويبتسم؛
الرب لم يكن انتوى خلق الكائنات،
وكان يرى ذلك حسنًا...
في واحدة من الفترات غير الزمنية حين لم يكن للوقت أي حساب؛ انتوى الرب خلق الكائنات المحبة، وأعطاها قلبًا ونورًا...
ثم لمس القلب، وقال:
- كن على الدوام قلبًا محبًا للكائنات...
وكان يرى ذلك حسنًا.
وفي واحدة أخرى من المرات غير الزمنية، وبعد النظر بعيدًا وطويلاً لألف عام مثلاً، كان الرب غاضبًا، والغضب هنا غير معروف الأسباب، إذ كان الرب منفردًا على الوجود وحيدًا...
زفر الربُّ من روح الغضب كائنًا وأسماه الإنسان،
ولما استوى كالعود، قال:
- يا أيها الإنسان اهبط!! واملأ الأرض بالغضب!!
وكان يرى ذلك ليس حسنًا...

٢ سفر التكوير:
جمع الربُّ الكائنات، وقال يا عبادي؛ هذه أرضٌ، فعيشوا،
اهبطوا إليها، وازرعوا فيها، وغنوا للحصاد وللبعاد وللحنين وللحبيب...
اهبطوا!!
واحفظوا لمسة القلب، وعودوا كلما تتعبكم مسافات إلى لحظة الخلق الأولى.
لكن العباد نسوا...
وتاهوا.

٣ سفر الدُنيا:
كانت الدنيا على سجيتها، تريد أن يمنحها الربُّ تكريما يليق؛ كانت الدنيا تحلم...
لم يمنع الربُّ ذلك، ورآه حسنًا
ونادى في الخلائق؛ هذه دنيا، خذوا منها ما تشاؤون!!
لا تضطربوا متى راوغت، أو تعجبوا لو جاوبت!!
الدنيا صنعتُها لتدنو مني كل القلوب التي لمستها في اليوم الأول لخلق الإنسان...
يا أيتها الدنيا كوني امرأة للرجال، وقلبا وبيتًا للنساء،
أو حضن أب...
أو قبلة حبيب غاب،
أو ابنة وولد كلما يراهما القلب، يفرح...
يا أيتها الدنيا كوني كف حبيبة تمسح الدموع كلما تسيل...
مصر 2020.



#مختار_سعد_شحاته (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ترامب... البطل الشعبي العنصري
- طفلان
- مرآة السيارة
- نص البنت التحتاني، كله حلاوة رباني. (أزمة المهرجانات)
- الطفلة
- مقتنياتي من الكتب!! اللعنة!
- ماذا؟
- عامان
- لا تحزن!!
- عروسة أختي القماش
- سرقة أعضاء بشرية
- طفلة
- مدخل لقراءة ديوان العبرة في الحواس للشاعر خلف علي الخلف
- سؤال لأبي.
- لا تكن إسفنجة!!
- نص عن الحب لأجل حبيبتي
- حمالة الصدر
- أنا وأنتِ
- تحرر
- إعادة تدوير


المزيد.....




- من هو سلمان رشدي ، ولماذا تعرض لمحاولة اغتيال؟ 
- 13 عرضاً عالمياً ضمن برنامج الخريف في «دبي أوبرا»
- مصر.. محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية
- فعاليت أدبية,الأسكندرية:شاعرالعامية المصرية أعادل التونى ضيف ...
- العراق.. ضبط لوحة مسروقة لبيكاسو قيمتها ملايين الدولارات خلا ...
- هدده مسؤول بالضرب وحرق مسرحه.. كوميدي هندي مسلم يثير تضامنا ...
- وفاة المخرج التونسي عبد الجبار البحوري
- أول تعليق من الفنان محمد رمضان على ظهور شبيهه بحفل العلمين ا ...
- مقتل شخص وإصابة 17 بعد انهيار منصة في مهرجان إسباني للموسيقى ...
- إدانة زوج بريتني سبيرز الأول بعد اقتحامه حفل زفافها


المزيد.....

- رواية كل من عليها خان / السيد حافظ
- رواية حتى يطمئن قلبي / السيد حافظ
- نسكافيه- روايةالسيد حافظ / السيد حافظ
- قهوة سادة قهوة زيادة / السيد حافظ
- رواية كابتشبنو / السيد حافظ
- غيمة عاقر / سجاد حسن عواد
- مسرحية قراقوش والأراجوز / السيد حافظ
- حكاية البنت لامار وقراقوش / السيد حافظ
- الأغنية الدائرية / نوال السعداوي
- رواية حنظلة / بديعة النعيمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مختار سعد شحاته - حكايات كتاب الألم المقدس