أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مختار سعد شحاته - ماذا؟














المزيد.....

ماذا؟


مختار سعد شحاته

الحوار المتمدن-العدد: 6471 - 2020 / 1 / 22 - 09:45
المحور: الادب والفن
    


ماذا لو أنني في الشارع أوقفت كل امرأة تمر، وقلت لها يا سيدتي أنت تشبهين حبيبتي، فيك من ودها، ولون عينها، وشعرها المنساب كسحابة طيرها الهوى؟
ماذا لو أني أوقفت إشارة المرور وأشرت إلى كل النساء في السيارات أنهن جميلات ورسمت قلبا بالكفين، وخبطت بقبضة يدي على موضع القلب تماما، ثم أرسلت القبلات في نهر الطريق حيث يعبر المشاةُ؟
ماذا لو أن في العالم امرأة أخرى مثلك يا حبيبتي، تمنح الطرف الآخر من مناخ العالم بعض السلام، وتمسح رأس أطفال يتامى، وتغني لهم كل مساء، أو تحكي لهم بطولات كائنك الخرافي صاحب الاسم العجيب، فينامون ويحلمون بزيارة غابة الباكالا العجيب؟
ماذا لو أن المحيط يجف، والمسافات تخف، ولجان الامتحان تمنحني سؤالا واحدا، عن معنى حياتي بعيدًا، وعن سرّ الصمود الذي أدعية في وجه حرماني الرجيم؟
ماذا لو أن حكام العالم الذين يخططون للحروب ويدبرون المكائد للمعارضين، رأوك، وقرروا فجأة أن للحرب أوزارا لا تُطاق، وأن الصواريخ وطائرات الميج، والإف 16، تراك على الردار، فتوقف التسليح عن عمد، وتلقي إلى الأعداء شتلات قمح، وبعض أعواد الياسمين، وورقة مكتوبة كمنشور، أحبوا لاعنيكم وعلى الأرض السلام، إذا أن الأرض تحمل خطوط سيرك كلما تجرين في المسافة بين البيت ومدرسة ابتدائيتك البعيدة؟
ماذا لو أن جاري السكير قرر أن يتوب، ولأجل أن ينسى الذنب يسهر كل ليل يسكر حتى الصباح، ثم ينام على صورتك، ويقول يا رب كيف لمثلي ألا يتوب؟
ماذا لو أن في جسدي زر، كلما أضغطه يمحو النساء من ذاكرتي، ولا يطلب مني حفظ ملفاتهن في سطح عقلي أو في ملفات مخفية في قلبي، قبل أن يطلب مني مجرد النوم لتصحيح كل أوضاع التشغيل في جسدي، فإذا ما عدت من الخمول، كانت صورتك أيقونة التشغيل؟
ماذا لو أني كل يوم أراك، وأكسر حاجز السجن، والمنازعات، وأعلن للعالم عن محبتك فوق سطح الماء على المحيط؟
ماذا لو أقول لك كل يوم، ألف ألف أحبك يا إيمان؟
ماذا لو أقول؟



#مختار_سعد_شحاته (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عامان
- لا تحزن!!
- عروسة أختي القماش
- سرقة أعضاء بشرية
- طفلة
- مدخل لقراءة ديوان العبرة في الحواس للشاعر خلف علي الخلف
- سؤال لأبي.
- لا تكن إسفنجة!!
- نص عن الحب لأجل حبيبتي
- حمالة الصدر
- أنا وأنتِ
- تحرر
- إعادة تدوير
- وائل غنيم، عرابي العائد من المنفى.
- تحقيق فيدرالي
- رسالة إلى أميمة
- رسالة إلى إيمان.
- جارة الولي
- أحبك... أنت طالق (لماذا يا لمياء وياسر؟! لكني أتفهم جيدًا)
- أنت نائمة؟


المزيد.....




- مؤسس -بينك فلويد- ينفي إلغاء حفله في بولندا على خلفية تأييده ...
- فيلم طال انتظاره.. ريان رينولدز وهيو جاكمان يصرحان عن دخول ع ...
- إبراهيم عيسى: الشعراوي له أفكار شديدة التطرف والتسلف ونعيش ث ...
- نقيب الممثلين: لجنة تتابع تصريحات فكري صادق المسيئة عن سعيد ...
- يمزج بين الفنون وكرة القدم.. 300 فنان من 65 دولة يشاركون بمه ...
- مراجعة الأعمال المرشحة لجائزة الشيخ زايد للكتاب
- صدور طبعة جديدة من «باريس في الأدب العربي الحديث»
- اصدارات حديثة...
- -صبرا- والترويج للموساد الإسرائيلي.. أنسنة الاحتلال الثقافي ...
- محام: “أمن الدولة” تجدد حبس الفنان التشكيلي أمير عبد الغني 1 ...


المزيد.....

- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ
- مسرحية " بوابة الميناء / السيد حافظ
- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مختار سعد شحاته - ماذا؟