أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مختار سعد شحاته - تحرر














المزيد.....

تحرر


مختار سعد شحاته

الحوار المتمدن-العدد: 6372 - 2019 / 10 / 7 - 04:04
المحور: الادب والفن
    


أنت غالبا لا تشعر بالسعادة، ولا تشعر بالتعاسة، أن محصور في ذاك البين بين، تحاول أن تعبر نحو منطقة آمنة، ما رأيك في النوم على صدرها، أو إفراغ شحنة الكهرباء في جسدك في جسدها قبل الانصهار؟
لا تقاوم، استلم جسدك حين يرميه الموج بلا مبالاة، وحاول ألا تجفف الماء في شعرك، أو تمسح ملح المحيط، الذي في قلبك والبحر هناك لا يختلطان.
تعود أن تنام على ذراعي مرة، تعود أن تقبلني عبر الصور مرة، تعود أن تناديني باسمي الأول دائما...
افتح للمدى مساحة أخرى في صدرك، اترك الذين غنوا للحياة والموت وقالوا للأحبة كونوا على القلب حراس الأماني...
حرر فرامل اليد، وأخرج رأسك من شباك سيارتك، قابل الريح لأول مرة بابتسام، واستعد للمواجهات الصارخة...
تحرر...
الآن يا صديقي...
انفصلت عن شجرتي الأم، وصار لي جذرا جديدا رغم قسوة هذا المناخ، وارتفاع نسب الرطوبة على مدار العمر الجديد...
استعد،
خطوتان وجائز أن نصل...
فقط امنح مركب الأحلام شراعا جديدا ثم دعها تنطلق نحو مغامرة أخيرة في الحياة...
تحرر يا صديقي، تحرر
تحرر...
سجانك الآن يغفو، وكلما زاد سهرك زاد نوم الظالمين...
حرر الآن الصراخ على شاطيء المحيط الواسع، لا تخاف...
تحرر...
حرر الآن روحك، ثم انطلق.



#مختار_سعد_شحاته (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إعادة تدوير
- وائل غنيم، عرابي العائد من المنفى.
- تحقيق فيدرالي
- رسالة إلى أميمة
- رسالة إلى إيمان.
- جارة الولي
- أحبك... أنت طالق (لماذا يا لمياء وياسر؟! لكني أتفهم جيدًا)
- أنت نائمة؟
- الرجل المحظوظ الملعون
- من يحملُ الآن عني؟
- عضو ذكري جديد
- رسائل المشترى
- رسائل المشترى: الرسالة الثانية
- رسائل المشترى: الرسالة الأولى
- حبيبتي ذات التجارب
- كيف خلق الله الملائكة؟
- ست ساعات في الجنة
- هات قلبك
- أنتِ
- فاطمة


المزيد.....




- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- روسيا والهند تتجهان لتنظيم عروض متبادلة للأفلام الوطنية
- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- دبي: انطلاق معرض سوذبيز لفنون القرن العشرين
- ذكرى رحيل الروائي السويدي هينغ مانكل
- 11 مطربا في مهرجان -الغناء بالفصحى- بالرياض.. ماجدة الرومي ت ...
- بحلته الجديدة المبتكرة.. متحف الفن الإسلامي بقطر يبرز روائع ...
- وزير الطاقة السعودي يستشهد بمسرحية في تعليقه على قرار أوبك+ ...
- -من هي المرأة؟-.. خلافات الأجوبة النسوية عن أسئلة الاستقلالي ...
- فنان بريطاني يغطي كل منزله برسومات شخبطة


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مختار سعد شحاته - تحرر