أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حسين السنجاري - أعيدي للقمم الشماء النسور














المزيد.....

أعيدي للقمم الشماء النسور


مصطفى حسين السنجاري

الحوار المتمدن-العدد: 6378 - 2019 / 10 / 13 - 02:21
المحور: الادب والفن
    


كوني واقفةً كنخلة جنوبية
لا شيء يستدعي انحناءك
وابتسمي بوجه العاديات ودعي
يستهزئ بالقيود حنّاءك
فأنت الشهدُ بكل آنيةٍ
تعسا لمن يرى أغلى منك إناءك
وهو مدين لك من أخمصِه
إلى أعلاهُ فكيف ينكر ثناءك
وشمسُ السعادة لن تغمره
من أي ناحيةٍ إلا آناءك
يا قامة النور
اقتحمي الصدور
وداهمي الثغور
واملئيها محبة
وبهجة وسرور
وأعيدي للصباح صباحه
ودعي الدنيا تدور
أعيدي أنغام فيروز
تلتقطها الحساسين والطيور
أعيدي للقمم الشماء النسور
واسكبي الرجولة في الذكور
قد فقد العالم نكهة الحياة
منذ لاذ الجميع بالقصور
قد فقأوا عيون طيبهم
ووأدوا الصبابة والشعور
واحتشدوا على رصيف الحزن
فأخطأوا درب العبور
وانتفضي غيثا على الوجود
لا تدعي ركنا يبور
فإنهم مذ فقدوا طيبَك
فقدوا أبجدية الحضور
كل المياه مالحة إلاّ ماؤك
كل الفضاءات دخانٌ إلاّ فضاؤك
لا أعترف بأيّ رواءٍ
ليس يطرزه بحضوره رواؤك
وحدها تبلسم أكمام وردي
وتوزع العطر في شرايينها أنداؤك
كم عذبةٌ أنتٍ
أعذب من كل المواسم هراؤك
حضورك أشهى حضور
وأشهى من حضور الآخرين هباؤك






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- 500 كلمة إليها
- علمني حبك
- س و سوف
- يا امرأةً من مَطَرِ
- نشيد الأم
- جميعُ النِّساءِ مَرايا الْجَمالِ
- ما قِيْمَةُ الْقَوْلِ والأَسْماعُ لاهِيَةٌ
- عُديتُ منكم بداء البغض
- وقفة مع اسم مُحَمَّد
- ** باقةُ وردٍ
- شوقي إليه كمِحراثٍ يُهَيِّضُني
- برضا الخالقِ فاكبحْ
- أنت والصباح
- أنا وعشقُك
- تكنولوجيا أم تكنولوحيا
- حاضرةٌ انتِ في بُعدك
- بين يدي بغداد
- اعشق الأنثى بلطف
- همسة في أذن كل زاحف
- سَحْقُ الْعَقَارِبِ


المزيد.....




- مغنية راب أمريكية تنتقد عضوا بالكونغرس وصف أداءها بغير المحت ...
- سفير المغرب بالمكسيك يتباحث مع رئيس مجلس الشيوخ
- بعد خرجة وهبي.. رسالة توضيحية مشفرة من اخنوش الى مهاجميه
- صور عن وجع عوائل سجناء فلسطينيين تفوز بجائزة عالمية
- أولمبياد طوكيو 2020 : لماذا استبدلت روسيا نشيدها الوطني ب ...
- شاهد: بثوب من القبلات الحمراء.. فنانة صينية تنشر الحب والوعي ...
- -مقدمة لدراسة بلاغة العرب- تأليف أحمد ضيف
- موقع محتويات.. مرجع المواطن الأول في السعودية
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حسين السنجاري - أعيدي للقمم الشماء النسور