أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حسين السنجاري - وقفة مع اسم مُحَمَّد














المزيد.....

وقفة مع اسم مُحَمَّد


مصطفى حسين السنجاري

الحوار المتمدن-العدد: 6029 - 2018 / 10 / 20 - 13:13
المحور: الادب والفن
    


من أشهرِ الأسماءِ في التاريخ ماضيا وحاضرا
وأكثرها انتشارا
ولا تكاد عائلة عربية أو إسلامية تخلو من أحد سمي به فيها
فما هو مُحَمَّد لغة
هل يحق لنا أن نتسمّى بهذا الاسم اعتباطا وجزافا..؟
الاسم مُشتقٌّ من مصدر الحمد
أي الشكر والثناء
وفعلُه الثلاثي : حَمَدَ يَحْمَدُ حَمداً فهو حامد و حميد
أي شكر يَشكُر شكرا فهو شاكر و شكور
ويُشتق اسمُ الفاعلِ منه (حامد)
أي الذي يقوم بفعل الحَمد
واسم المفعول منه (محمود)
أي هو المختصّ بالحَمد
وكذلك (حَميد) على وزن فَعيل
قد يكونُ اسمَ فاعل
وهو الذي يَحمَد وليس يُحمَد
مثل رحيم الذي يَرحَم
وليس الذي يُرْحمْ
ولكن ... يجوز أن يكون مفعولا أيضا كما في قتيل
كما ورد في الأسماء الحُسنى
رغم انه لا يتّفق مع حفيظ كثير الحفظ
أو مجيد وعظيم وعزيز
كثير المجد والعظمة والعزة
واسم التفضيل منه أو الذي أتى بصيغة المبالغة
(أحمَد)
وهو الذي يكون الأكثر حَمداً
من (حامد ) و (حميد)
كأن نقول مثلا : فلان راحم ورحيم
.. ولكن فلان أرحم
وقد يأتي أحمدُ فعلا
ويكون بعد ذلك اسما على معنى الفعل
أما مُحَمَّد
فهو المُطوّقُ بالحمدِ مُطلَقا
والذي نتوجّه إليه بالحَمد تلو الحَمد
فنحنُ نحمدُ الله إذن فالله هو المُحمّد)
كالمُبجّل الذي يليقُ به الإجلال
والمعظَّمُ الذي تليق به العظَمة
غير أن صفة الإجلال والعظمة قد تليق بالعبد و المعبود على حد سواء
لكن الحمد لله وحده
والله أعلم



#مصطفى_حسين_السنجاري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ** باقةُ وردٍ
- شوقي إليه كمِحراثٍ يُهَيِّضُني
- برضا الخالقِ فاكبحْ
- أنت والصباح
- أنا وعشقُك
- تكنولوجيا أم تكنولوحيا
- حاضرةٌ انتِ في بُعدك
- بين يدي بغداد
- اعشق الأنثى بلطف
- همسة في أذن كل زاحف
- سَحْقُ الْعَقَارِبِ
- نَصّان مترجمان
- أيتها الأنثى
- أنت والصور
- من أنتِ.؟
- العشق والدروب
- مصطفى السنجاري في ضيافة الحوار الأنيق
- لم لا أثورُ على السياسةِ..؟
- كُونِي بِحَجْمِ اشْتِهائِي
- ولا شأن للمؤمن بمن كفر


المزيد.....




- شاهد: فنانة وشم تونسية تحيي تصاميم أمازيغية قديمة للجيل الجد ...
- إيقاف الراديو العربي بعد 84 عاما من البث.. -بي بي سي- تعلن إ ...
- بي بي سي تخطط لإغلاق 382 وظيفة في خدمتها العالمية توفيرا للن ...
- هيئة الأدب والنشر والترجمة تطلق معرض الرياض الدولي للكتاب
- نادية الجندي تكشف مواصفات فتى أحلامها: من حقي أتزوج ولا أحد ...
- فنان مصري مشهور يثير الجدل بوشم أثناء أداء العمرة في السعودي ...
- -الفلاش باك- لعبة الذاكرة في السينما.. لماذا يفضله المخرجون؟ ...
- الأردن يرشح فيلم -فرحة- الروائي لنيل الأوسكار في الدورة 95 ل ...
- ممثلة مصرية: هشام سليم تعرض لإساءات كثيرة آخر أيامه
- الرؤيا والتشكيل في قصيدتي: -الليل مهنة الشعراء- وقصيدة -1917 ...


المزيد.....

- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء الحاكم بأمر الله / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء فرعون موسى / السيد حافظ
- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ
- مسرحية " بوابة الميناء / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حسين السنجاري - وقفة مع اسم مُحَمَّد