أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - جار السيف والزمان














المزيد.....

جار السيف والزمان


ابراهيم مصطفى علي

الحوار المتمدن-العدد: 6285 - 2019 / 7 / 9 - 20:09
المحور: الادب والفن
    


جار السيف والزمان
أخفيت من جور الردى وِزْرَ رمحٍ
رآني ميِّتاً من السأم والضجر
والبَلى جار الزمان وآل في السيف
فوق قروح الظهر
لم يدعني أن أُمْسِك الدمع كي لايراني
أنزف موتاً وأنا بأوله قرب حفرة القبر
طالما لايعلم الدهر فخر الخلق باتت في العلياء
تبلج بين الشموس كالقمر
والليل يبرقْ بكحلها توَهُّجَاً
عند أغاريد السمر
شَمَّاءة في بديع اللفظ والطيب يسطع
من نسيم صوتها كالعبير
ناظرةٌ للشمس شانها *
شان النجوم اللّآمعة في السحر
عادت لحضن الأرض في جلالٍ
وانثنى الطيف باركاً يغسلها بماء الكوثر
والنفيس من ذاكرتها
خَصَّتْهُ لما آب للزمان
كي يَخْضَرَّ عند المكين يوم الحَشْر
........................................................
*النَّاظِرُ : المتولِّي إِدارةَ أَمر
*آبت الشمس .. غربت
*مكين ..عظيم القدر والشأن . حصين .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,963,821,943
- كَفَّنْتُها بأهدابي
- أيتها النجمة الراقدة في قلب وادي السلام
- ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟
- أنتَ النجمُ
- أنتِ غصنٌ من العبير
- دعني أشم فيك رائحة البحر
- تذكرين المرح في زحام الهوى
- عام ذكرى الحزن على رحيل ليلى
- ليلى في الكون كالنجوم
- كان حلمي هي تبكيني
- أيها الدهر أتحسب لَوَيْتَني
- ليلى..عام 2019
- أيها القلب زرعت جنبك ذكرى
- قيثارتي يحزنها الموال
- خيال يعجز وصفها
- دع يدي تلمس كفيك
- لا أعلم يا ليل متى تأتيني
- في زحام الضجيج
- تاجٌ على رأس الزمان
- ملاحظات على ما جاء (الكون والوجود حسب رؤية عقيدة الحياة المع ...


المزيد.....




- شاهد: مقتنيات "عازف البيانو" الشهير في فيلم بولانس ...
- شاهد: مقتنيات "عازف البيانو" الشهير في فيلم بولانس ...
- الموسيقى عاريةٌ.. لا أعرِفُها
- صدور الطبعة السابعة من رواية «كلاب الراعي» للكاتب أشرف العشم ...
- انطلاق فعاليات مهرجان سان سيباستيان السينمائي بنسخة مصغرة
- حكاية فنان مصري شهير أثار استياء حاكم البلاد بسبب سيارته
- سانت بروت:حان الوقت لكي يعيد النظام الجزائري النظر في هوسه ا ...
- التصوير الكوميدي للحياة البرية لعام 2020
- السجن لمدة شهرين لخمسة أعضاء في مركز سوداني للفنون المسرحية ...
- السجن لمدة شهرين لخمسة أعضاء في مركز سوداني للفنون المسرحية ...


المزيد.....

- ديوان شعر هذا صراخي فاتعظ / منصور الريكان
- إمرأة من ورق قصص قصيرة / مؤيد عبد الستار
- خرافة الأدب الأوربى / مجدى يوسف
- ثلاثية الشاعر اليوناني المعاصر ديميتريس لياكوس / حميد كشكولي
- محفوفا بأرخبلات... - رابة الهواء / مبارك وساط
- فيديريكو غرثيا لوركا وعمر الخيّام / خوسيه ميغيل بويرتا
- هكذا ينتهي الحب عادة / هشام بن الشاوي
- فراشة من هيدروجين / مبارك وساط
- أنطولوجيا شَخصيّة (شِعر) / مبارك وساط
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - جار السيف والزمان