أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - طارق عيسى طه - قوى الشعب السوداني شعارها الموت او حياة افضل














المزيد.....

قوى الشعب السوداني شعارها الموت او حياة افضل


طارق عيسى طه

الحوار المتمدن-العدد: 6276 - 2019 / 6 / 30 - 10:05
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    



صراع مرير في السودان وتقديم مئات الشهداء على مذبح الحرية لأكمال مسيرة الثورة العارمة بعد ان تم خلع الديكتاتور الذائع الصيت بجبروته واهانة انسانية الشعب السوداني باستعمال اخس انواع ألأهانات وضرب وتعذيب المواطنين بالقرباج لا يهمه ان كانت أمرأة أو رجل . بعد ان تم خلع الديكتاتور اندلعت شرارة الصراع بين القوى الثورية الحرية والتغيير والمجلس ألأنتقالي العسكري الذي لا زال يماطل بالتهديد والوعيد والتبشير بالتنازل عن السلطة للقوى المدنية ولا زالت أثار الجريمة الكبرى ماثلة امام ألأعين في حل الاعتصام بالقوة وسقوط مائة وعشرون شهيدا بعنف يتساوى مع عنف الديكتاتور المزاح سيئ الصيت . ان قوى الحرية والتغيير تعتمد في نضالها على قوة الجمهور السوداني الثائر وقد وجهت نداء الى الشعب السوداني للخروج في تظاهرة مليونية تأييدا لأستلام القوى المدنية للحكم وتنحية العسكر من السلطة بعد ان حكم البشير ثلاثون عاما بأسم ألجيش , وكما هو معروف فقوات الجيش السوداني هي من ابناء الشعب وهناك قوى تقدمية داخل العسكر تعمل وتؤيد المطالب الشعبية في أستلام السلطة وقد حصلت تغييرات واحالة الكثير من الضباط والمراتب الى التقاعد خوفا من التمرد , الخوف اليوم هو التصريحات المشكوك فها من قادة العسكر والمجلس الانتقالي في ترحيبهم بالتظاهرات المليونية ولكنهم يخشون المندسين اصحاب ألأجندات الخارجية كمبرر لهم بالتدخل واعادة مأساة فض ألأعتصام المذكورة اعلاه . الشعوب العربية متضامنة مع حركة الشعب السوداني الثورية واكمال حصوله على مطالبه العادلة على العكس من حكومات بعض الدول العربية التي تخاف من نجاح الثورة السودانية خوفا من تكرارها في بلدانهم , التدخل الاقليمي العربي قائم عل قدم وساق بالجهود الحثيثة وتقديم ألأموال اللازمة من اجل استمرار القوى الانتقالية العسكرية وخنق الثورة الشعبية .
طارق عيسى طه



#طارق_عيسى_طه (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أمريكا شرطي العالم
- أستمرار خراب شبه الدولة العراقية
- مرور خمسة سنوات على وفاة د احمد فخري الحكيم
- الثورة المضادة في السودان
- وكالة بلا بواب
- من أمن ألعقاب أساء ألأدب
- الحملة الظالمة ضد رموز الحركة الوطنية في العراق
- نظرة سريعة لتاريخ العراق السياسي القريب
- الفقرة المفقودة بين الحكومة والشعب العراقي هي الثقة
- بداية انتصارات حركة الحرية والتغيير في السودان
- أحتلال ام تحرير ؟
- اسطوانة مكافحة الفساد في العراق
- محاربة الفساد في العراق
- محاربة الافكار الداعشية وافكار العنف والتطرف الديني
- ألأنسسة نادية مراد ألأبنة البارة للشهب العراقي
- وجعلنا من الماء كل شيئ حي
- هل هناك حملة جدية لمحاربة الفساد في العراق ؟
- سياسة التناقضات في العملية السياسية في العراق
- هنيئا للسيدة نادية مراد والشعب العراقي بجائزة نوبل للسلام .
- سياسة البطش والقتل لا ترهب الاحرار


المزيد.....




- غايات الدولة في تعديل مدونة الاسرة بالمغرب
- الرفيق حنا غريب الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني في حوار ...
- يونس سراج ضيف برنامج “شباب في الواجهة” – حلقة 16 أبريل 2024 ...
- مسيرة وطنية للمتصرفين، صباح السبت 20 أبريل 2024 انطلاقا من ب ...
- فاتح ماي 2024 تحت شعار: “تحصين المكتسبات والحقوق والتصدي للم ...
- بلاغ الجبهة المغربية لدعم فلسطين ومناهضة التطبيع إثر اجتماع ...
- صدور أسبوعية المناضل-ة عدد 18 أبريل 2024
- الحوار الاجتماعي آلية برجوازية لتدبير المسألة العمالية
- الهجمة الإسرائيلية القادمة على إيران
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...


المزيد.....

- مَشْرُوع تَلْفَزِة يَسَارِيَة مُشْتَرَكَة / عبد الرحمان النوضة
- الحوكمة بين الفساد والاصلاح الاداري في الشركات الدولية رؤية ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور
- عندما لا تعمل السلطات على محاصرة الفساد الانتخابي تساهم في إ ... / محمد الحنفي
- الماركسية والتحالفات - قراءة تاريخية / مصطفى الدروبي
- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - طارق عيسى طه - قوى الشعب السوداني شعارها الموت او حياة افضل