أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى نوح مجذاب - توأما السماء














المزيد.....

توأما السماء


يحيى نوح مجذاب

الحوار المتمدن-العدد: 6207 - 2019 / 4 / 21 - 22:29
المحور: الادب والفن
    


توأما السماء

كانت حزم الضوء المُبهر تنبعث بخفّة لا تحسّها سوى قامتيهما القصيّتين في طرفي العالم الصاخب بهول الأحداث.
إنها سيلٌ من موجات الخواطر غير المرئية لا يُدركها ويشمُّ عبقها إلاّ الغارقين بالوجد؛ مُتصوِّفة السماء، أولئك المتعبدون في محاريب العشق الأزلي.
في سنين ماضية شكّلا في ردح زمنٍ ممتد كخيط سراب ثنائياً متجاذباً في الرؤى والمشاعر، وحُب الجمال، وانصهرا سوية في لقاءاتٍ حميميَّة مُترعة، وغاصا في أحاديث عميقة كشفا فيها كلَّ مستور، غير آبهَين بضوابط القبيلة والعشيرة، وأعراف المجتمعات الضَّالة. كانا ينتظران شروق الشمس كل يوم جديد ليبدآ رحلتهما في عالم غريب مُبهم مليءٌ بتعدد الوجوه، والأوراق المكدسة على المناضد وفي أدراج المكاتب، واستطاعا أن يقلِّصا زمن الضياع وينخرطا في اهتمامات انكشفت فيها جواهر الأنفس ومكنوناتها الخفية.
لقد أيقظت في جوانحه ما كان خفياً عن أعين الهائمين في القفار، وألهب في أعماقها حقائق الجمال وعنفوان الشمم.
كانا توأمين في سماء تلألأت فيها الأنجم البارقة، وعندما دارت الأرض في رحلتها السرمدية في بضع سنين انبثقت في خضم المتغيرات المألوفة لدى أبناء البشر أحداث جديدة لم تكن مكتوبة في خارطة الكون المرئي ولا في ألواح العارفين، ونشأت تخوم جديدة في أسطح العوالم المسكونة بعطايا السنابل، وأسنّة الرِّماح، فغابت الأوجه التي كانت غارقة في وَلَهِ الانجذاب وانطلقت الأسهم المتشابكة في اتجاهات الزمن، متضاربة متعاكسة في دروب الحياة الطويلة، وكلما انبثق الشوق في لحظة الصدق الأبدي ظهرا سوية من جديد يلفهما الوجد المضني، متأججاً في جسدين مرئيين بكل ما يمتلكانه من طغيان الانوثة، وسورة الذكورة التي مزجتها روح القداسة وطهر الأخلاق السامية التي لم يُلوّثها مسيل العرق النازّ من خلايا الجلد المتوهج لحظة انجلاء الفضائل، أو منبعثان كصوتين متعانقين وهما يسبران أثير الفضاء ويبحثان عن بقايا التجربة المتأصلة في مكنونات الأجساد التي أشعلتها الرغبات التي لا تنطفئ.



#يحيى_نوح_مجذاب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العقل الأعزل
- الفَيلسوفة الرّاقِصة
- متاهة الوجود
- أنثيات البحر
- بائع الكروت
- الأخرق
- هرطقات في مفهوم الوجود
- سيلُ العَرِم
- الهجرة نحو العالم الآخر
- بلاط الضوء
- بوّابة القيامة
- سماواتُ الغَسَق
- القيامة الآتية
- السرداب
- صفحة القمر
- غيبة في المجهول
- تهجد مؤمن أضاع ميقاته
- صفحة الجسد
- جبروتُ القدرة العظيمة
- فقاعة صابون


المزيد.....




- إيران: مغني الراب توماج صالحي يواجه عقوبة الإعدام لتنديده با ...
- دجلة ينحسر عن مدينة قديمة.. زاخيكو عاصمة إمبراطورية الميتاني ...
- جيوتي بهات: الرسام الذي حافظ على التراث الريفي في الهند
- الملك لير: تحفة شكسبير التي تشكّلت في عشرات اللوحات التشكيلي ...
- فنان شهير يظهر بحذاء أصفر فاقع خلال مأدبة غداء مع الملك تشار ...
- إعلام: الفنانة أصالة تتعرض لنفس أزمة هيفاء والجمهور يعلق
- منة شلبي ليست الأولى.. فنانون واجهوا الاتهامات والسجن بسبب ا ...
- توت عنخ آمون: كيف أصبح مصدر إلهام عن الحياة ما بعد الموت في ...
- أغنية إتغيَّرِت فينا
- موسيقى الاحد: أبو الموسيقى الألمانية


المزيد.....

- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ
- - الدولاب- قصة ورواية ومسرحية / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى نوح مجذاب - توأما السماء