أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى نوح مجذاب - صفحة القمر














المزيد.....

صفحة القمر


يحيى نوح مجذاب

الحوار المتمدن-العدد: 5799 - 2018 / 2 / 26 - 23:03
المحور: الادب والفن
    


صفحة القمر


كصفحة القمر ...
أضاء وجهها بإشراقِ ابتسامة عريضة ملأت فيها كل المكان.
لم يستطع أن يُميِّز بياض وجهها ونصاعته عن بياض الثوب الذي كانت ترتديه، وقد غطّى معالم الجمال الغارق بأنوثتها الساحرة ــ وقد انسدل فوقه قفطان مخملي أسود لم يستر استدارة فخذيها المحشورين ببنطالها المتلاحم مع بشرتها الطرية.
كانت تنظر إليه بعينين ناعستين وهو يهبط السلالم من معرض علوي لملابس النساء.
كان يبدو جذّاباً وقد اعتمر قبعة بُنِّية اللون داكنة مصنوعة من الصوف، حتى ظهر كرجل تركي بهندامه الأنيق الذي لم يتغير كثيراً مع مرور الزمن، فاحتفظ بطرازه القديم منذ عهد الأفندية الأول.
تحرّكت شفتاها مرحبة به بكلمات مبهمة دون أن يستطع التقاط همهمة صوتها الخافت.
قابلها بابتسامة عجلى وايماءة من رأسه جواباً مقتضباً لتحية كبيرة رسمتها بكل جوارحها. وعندما همَّ بالخروج مسرعاً لأمر ما انزلقت درفتي الباب الزجاجي الكبير الأوتوماتيكية لتفتح الطريق أمامه، فاستدار الى الخلف مودعاً، وقدمه على البلاط اللامع يستنهض همته ليغادر ... فكانت بعنفوانها المتغطرس الصاعق وهي مازالت تتابع خطواته بنهم، ويدها اللُّجينية المرفوعة الى الأعلى تُلوِّح له من بعيد... فقابل الأيام لن تكون أشد بخلاً عليها من حاضرها مادامت دفقات الجمال وومضات الحب هي كل ما تحتويه روحها الأثيرية وجسدها الدافينشي العامر ... فلا فِكاك له من إِسار تصنعه الأيام ليُضاف رقماً جديداً إلى حبّات خرزها المنضود في سلسلة القلادة الملتصقة بجيدها الرخام المتلألئ كشلّال الضوء وقد كبلّت فيه كل عاشقٍ معتوه.



#يحيى_نوح_مجذاب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- غيبة في المجهول
- تهجد مؤمن أضاع ميقاته
- صفحة الجسد
- جبروتُ القدرة العظيمة
- فقاعة صابون
- فوضى الأفكار
- فاروق مصطفى، فهد عنتر الدوخي، وعامر صادق في ملتقى (دورت يول)
- نص خارج الزمن - الرؤيا الهلامية
- نفحات صنوبر - قصة قصيرة جداً
- عصارة العشق - قصة قصيرة جداً
- حمقاوتان - قصة قصيرة جداً


المزيد.....




- شاهد: فنانة وشم تونسية تحيي تصاميم أمازيغية قديمة للجيل الجد ...
- إيقاف الراديو العربي بعد 84 عاما من البث.. -بي بي سي- تعلن إ ...
- بي بي سي تخطط لإغلاق 382 وظيفة في خدمتها العالمية توفيرا للن ...
- هيئة الأدب والنشر والترجمة تطلق معرض الرياض الدولي للكتاب
- نادية الجندي تكشف مواصفات فتى أحلامها: من حقي أتزوج ولا أحد ...
- فنان مصري مشهور يثير الجدل بوشم أثناء أداء العمرة في السعودي ...
- -الفلاش باك- لعبة الذاكرة في السينما.. لماذا يفضله المخرجون؟ ...
- الأردن يرشح فيلم -فرحة- الروائي لنيل الأوسكار في الدورة 95 ل ...
- ممثلة مصرية: هشام سليم تعرض لإساءات كثيرة آخر أيامه
- الرؤيا والتشكيل في قصيدتي: -الليل مهنة الشعراء- وقصيدة -1917 ...


المزيد.....

- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء الحاكم بأمر الله / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء فرعون موسى / السيد حافظ
- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ
- مسرحية " بوابة الميناء / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى نوح مجذاب - صفحة القمر