أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى نوح مجذاب - صفحة القمر














المزيد.....

صفحة القمر


يحيى نوح مجذاب

الحوار المتمدن-العدد: 5799 - 2018 / 2 / 26 - 23:03
المحور: الادب والفن
    


صفحة القمر


كصفحة القمر ...
أضاء وجهها بإشراقِ ابتسامة عريضة ملأت فيها كل المكان.
لم يستطع أن يُميِّز بياض وجهها ونصاعته عن بياض الثوب الذي كانت ترتديه، وقد غطّى معالم الجمال الغارق بأنوثتها الساحرة ــ وقد انسدل فوقه قفطان مخملي أسود لم يستر استدارة فخذيها المحشورين ببنطالها المتلاحم مع بشرتها الطرية.
كانت تنظر إليه بعينين ناعستين وهو يهبط السلالم من معرض علوي لملابس النساء.
كان يبدو جذّاباً وقد اعتمر قبعة بُنِّية اللون داكنة مصنوعة من الصوف، حتى ظهر كرجل تركي بهندامه الأنيق الذي لم يتغير كثيراً مع مرور الزمن، فاحتفظ بطرازه القديم منذ عهد الأفندية الأول.
تحرّكت شفتاها مرحبة به بكلمات مبهمة دون أن يستطع التقاط همهمة صوتها الخافت.
قابلها بابتسامة عجلى وايماءة من رأسه جواباً مقتضباً لتحية كبيرة رسمتها بكل جوارحها. وعندما همَّ بالخروج مسرعاً لأمر ما انزلقت درفتي الباب الزجاجي الكبير الأوتوماتيكية لتفتح الطريق أمامه، فاستدار الى الخلف مودعاً، وقدمه على البلاط اللامع يستنهض همته ليغادر ... فكانت بعنفوانها المتغطرس الصاعق وهي مازالت تتابع خطواته بنهم، ويدها اللُّجينية المرفوعة الى الأعلى تُلوِّح له من بعيد... فقابل الأيام لن تكون أشد بخلاً عليها من حاضرها مادامت دفقات الجمال وومضات الحب هي كل ما تحتويه روحها الأثيرية وجسدها الدافينشي العامر ... فلا فِكاك له من إِسار تصنعه الأيام ليُضاف رقماً جديداً إلى حبّات خرزها المنضود في سلسلة القلادة الملتصقة بجيدها الرخام المتلألئ كشلّال الضوء وقد كبلّت فيه كل عاشقٍ معتوه.



#يحيى_نوح_مجذاب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت الحوار: سوزان امين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- غيبة في المجهول
- تهجد مؤمن أضاع ميقاته
- صفحة الجسد
- جبروتُ القدرة العظيمة
- فقاعة صابون
- فوضى الأفكار
- فاروق مصطفى، فهد عنتر الدوخي، وعامر صادق في ملتقى (دورت يول)
- نص خارج الزمن - الرؤيا الهلامية
- نفحات صنوبر - قصة قصيرة جداً
- عصارة العشق - قصة قصيرة جداً
- حمقاوتان - قصة قصيرة جداً


المزيد.....




- الفنانة أمل حجازي تثير جدلا عقب ظهورها بمقطع فيديو بدون حجاب ...
- وفاة الفنان حلمي بكر عن عمر ناهز 86 عاماً.. تفاصيل محزنة قبل ...
- مصر تودع حلمي بكر..
- الروسي ماليخين يصبح أول بطل للفنون القتالية المختلطة -MMA- ف ...
- الفنانة السعودية الشهيرة نيرمين محسن تكشف عن أصولها وسبب انت ...
- مهرجان كان السنيماني: اختيار المخرج الكندي كزافييه دولان رئي ...
- في باريس... -حمّام- من الجعة لماريون ماريشال السياسية الفرنس ...
- كل الأطفال بتحبها.. تردد قناة بطوط كيدز 2024 الجديد للاستمتا ...
- -بعد عرض فيلم مقتبس منها-.. تزايد الإقبال على رواية -المعلم ...
- -اللوحة بندقية-.. بالصور: فنان يمزج بين التشكيل والكاريكاتير ...


المزيد.....

- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو
- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين
- سعيد وزبيدة . رواية / محمود شاهين
- عد إلينا، لترى ما نحن عليه، يا عريس الشهداء... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى نوح مجذاب - صفحة القمر