أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - العقوبة محاورة بين الفرات وملاك ممَجَّد














المزيد.....

العقوبة محاورة بين الفرات وملاك ممَجَّد


سامي العامري

الحوار المتمدن-العدد: 5965 - 2018 / 8 / 16 - 22:53
المحور: الادب والفن
    


ـ العقوبة ـ
محاورة بين الفرات وملاك ممَجَّد
ـــــــــــــ

سامي العامري
ــــــــــــــــــــــ

نزل ملاكٌ إلى أرض العراق في مهمة عاجلة ووقف على نخلة ناحلة كي يستريح من الطيران وشبكَ ذراعيه وأدار رأسه نحو الجهات الأربع فشاهد الفراتَ فاندشَ فحدث نفسه قائلاً :
الذي أعرفه أن الفرات صديقي وهو نهر من أنهار الجنة فما الذي أتى به إلى هنا، أم إنني مازلت أحلم ولم أقطع السماوات السبع أم إنه التعب وهلوسات السفر الطويل ؟
فرك عينيه ثانية فقال لنفسه : بل إنه الفرات عينه ولن أخطي ملامح الأصدقاء ثم إن بصري حديد.
فطار ثانية وحط على تلةٍ ألوانُها بين الرمادي والبني تطل على النهر، وتنحنحَ بصوت رددته وديان وخرفان وديكة كأنها عصافير فقال للفرات : صباح الخير صديقي الجنائني،
ما الذي أتى بك إلى هنا ومن الذي لطخ وجهك القدسي بِطينٍ أرضي شائه؟
فطأطأ الفراتُ ضفتيه خجلاً وغارت أصوات سنونواته التي تضاءت أحجامها أكثر فأكثر،
ولكنه أخيراً استعاد بعض ثقته بضلوعه المتخشبة فقال مستنكراً، وجاء صوته يشبه النباح تارة والنهيق تارة أخرى: من أنت لكي تسألني ؟
فصفَّق الملاك بجناحيه وأجاب بصوتٍ يحاكي الفصول الأربعة: أنسيتني؟ أنسيتني؟
وبعد دقائق كأنها القرون قال الفرات معتذراً كمن استفاق فجأة : معاذك صديقي، معاذَ المجد والماضي السرمدي والزمن الرخي ولكنني فُتنتُ مرةً بحوراء على أحد الشواطيء فشطَّ بي الخيال بعيداً فتوقفتُ عن سير الهوينى في الجنة فلمحني أحد عمال النظافة فنقل أمري إلى الرب فجاءني الرب محاطاً بجنود يحملون العصيّ : فصرخ بي : إذهبْ إلى حيث بيئتك المُثلى فأنا لا أحب الكسالى والعاطلين.
وها أنت ترى حالي فأنا ذكرى أنا،
أنا نصفي التعس، أنا ( فرّ ) وما من ( آت )
فتعاطف الملاك معه وقال بوداعة : أنا آت فلا تيأس ياصديقي،
سأتوسط لك عند الرب لكي يقيك من منفاك
ولكن ماذا أطعمك أهل هذه الأرض عند وصولك منفياً إليهم ؟
فدمعت عينا الفرات فقال : جحيم السماء أكثر حنوَّاً من جحيم هؤلاء.
وعلى أية حال، دعك مني الآن واخبرني لمَ أنت الآخر هنا ؟
أتُراك غازلتَ نوراً وقبَّلتَه دون علم الرب مثلاً ؟
فقال الملاك : تلك قصة تطول وسأتلوها عليك في طريق العودة .
إبق هنا ولا تفرّ حتى أوصل رسالة من القضاء السماوي إلى غرباء تسللوا إلى هنا على غفلة من نواميس الكون ليحكموا وسأعود لك في لحظات ...
ــــــــــــــــــ
برلين ـ شهر آب ـ 2018




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,066,630,557
- خسوف وحروف
- هوى الكرسي، عن اعتذار هادي العامري
- من مجاهرات التظاهرات
- السين حرفاً ونبوءة
- عندليبان وغراب ( قصة على لسان الحيوان )
- على مسمع الرغيف ، ومقطوعات أخرى
- دمشق وحميميتها
- رغيدٌ مثل كمان
- مراسي الشُّهُب
- أتمنى هزة أرضية تصيب النقاد فقط !
- شعر ونثر وحرية وقهر
- لذة الإختناق
- رؤية تصير إلى رؤيا
- منفرِطُ النبض من شِدَّة الرمان !
- موشَّحات برلينية موشَّح الربيع
- في رحيل الشاعر حميد العقابي
- إنقلاب السحر على الساحر !
- من ذاكرتي الثانية
- من تضاريس الروح
- قصيدة نينوى


المزيد.....




- ماالذي جاء بوفد البوليساريو إلى انواكشوط؟
- التدخل المغربي بالكركرات يحظى بالترحيب في مجلس النواب البلجي ...
- 50 فناناً عربياً يشاركون في حملة وزارة الثقافة لمناسبة اليوم ...
- حدث في الذاكرة.. الروائي السوداني عبد العزيز بركة ساكن وقصص ...
- التقدم والاشتراكية يراسل الاحزاب اليسارية في العالم حول الوح ...
- وفاة الأديب السوري فاضل السباعي
- هل يتحقق فيلم ماتريكس؟.. أكبر شريحة حاسوب في العالم يمكنها م ...
- صوفيا لورين غزو سينمائي حميم بعد انقطاع طويل
- المخرج الروسي أليكساندر سوكوروف رئيس لتحكيم القاهرة السينمائ ...
- التحولات السياسية والثقافية التي حققتها ثورة تشرين


المزيد.....

- لستُ أنا... / محمد جبار فهد
- مثل غيمة بيضاء / نامق سلطان
- ستولَد شمس / ج. د. بن شيخ- ترجمة مبارك وساط
- ستولَد شمس من أهدابك / ج. د. بن شيخ- ترجمة مبارك وساط
- لستُ أنا... / محمد جبار فهد
- جورج لوكاتش - مشكلات نظرية الرواية / صلاح السروى
- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - العقوبة محاورة بين الفرات وملاك ممَجَّد