أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - منكم نستفيد














المزيد.....

منكم نستفيد


ماهر ضياء محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 5828 - 2018 / 3 / 27 - 11:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


رغم إن العلم الحديث بما توصل ، وتطوره الغير المسبوق ، لم يثبت بصورة قطعية وجود حياة للبشر في الكواكب الأخرى ، إلا إننا تفاجئنا ، بوجود متحدث أو خبير منهم حسب الظاهر ، في إحدى القنوات الفضائية يتحدث عن موضوع الحلقة الذي عن الانتخابات ومناقشتها من عدة جوانب 0
قد يكون الكلام مثير للاستغراب والعجب ، وهل خلت الأرض بسكانها ، لكي يكون الخبير من أهل الكواكب الأخرى , وهل هناك حياة أصل للبشر وهل لديهم انتخابات، والجواب في جملة بسيطة جدا ،لان مفردات حديثه تعطي صورة عن مثالية في كل شي لا توجد حتى في أرقى الدول ، نظام مستقر ، لا يوجد دمار و خراب ، ولا تفجيرات ولا قتل ، هي خروقات أمنية تحت السيطرة ، تقدم تطور ازدهار يفوق ما موجود في اليابان ، تخطيط للمستقبل ، برامج انتخابية نموذجية ستكون مرجع لكل المرشحين في المعمورة ، نعمل مع الجميع كفريق واحد ، لا توجد مشاكل ولا خلافات ولا إسقاط الآخرين ،هي مجرد اختلافات أراء ووجهت النظر بين الحبة ، والنتيجة النهائية مصلحة الشعب هي غايتنا ، حقوق الكل متساوية ومحفوظة ، الشباب ودورهم في رسم ملامح المستقبل ، لان دورهم في السابق كان لا يلبي الطموح ، وليس بالمستوى المطلوب ، الوجوه الجديدة ، وما أدرك ما هي الوجوه الجديدة ، هي مفتاح حل لكل المشاكل ، بعد الوجوه القديمة ، وهي من ستقود البلد , وأخطاء الماضي ستنتهي بوجودهم،وستتصدى لكل المحاولات التي تعيق العملية السياسية ، وسيكون إجراء الانتخابات القادمة بكل تفاصيلها أفضل من الانتخابات الرئاسية الأمريكية ، وقد تلجا ألينا كل الدول لكي تتعلم نظامنا الانتخابي ، توزيع المقاعد ،احتساب الأصوات ، الكتل الصغيرة وحالها يرثى لها ،
ما اثأر دهشتي يتكلم بثقة عالية ، ونسى أو تناسى ما هو حالنا والبلد يسير نحو الهاوية ، وسيل الدماء الذي لا يتوقف , وإعصار الدمار إلى ضرب كل مفاصل الحياة , وفترة حكم كتلته أو حزبه منذ الانتخابات الأولى ليومنا هذا وما زالت بعيدا كل البعد عن حال الشارع 0
لو كان هذا المتكلم من أهل الأرض لكان بيه ذرة من الواقع ، وهو ليس كذلك ، لان أهل الأرض يعرفون أوضاعنا ، التي أصبحت حديث الكل في كل مجلس أو محفل ، ولا تسر صديق ولا عدو ، لكن المتكلم إما من المشتري أو المريخ يتحدث عن بعض تفاصيل مشروع كتلتها وما يسبقها من استعدادات ، وطرح برنامج انتخابية ، وصورة يصعب تخيلها من وجود مثالية في كل شي وهي موجود في مكان أو زمان أخر وليس في بلدي لنقول له منكم نستفيد 0






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بن سلمان في ضيافتنا
- ما بعد عفرين
- الاغلبية السياسية
- ترامب وقواتة الفضائية
- الفساد
- اللغز
- الالحاد في بلدنا
- شر البلية ما يبكي
- لعبة الحية والدرج
- المرجعية وطريق الانتخابات نحو تأسيس الدولة المدنية
- طبول الحرب قرعت
- القدس قصة ماسة لا تنتهي
- نقطة في الجبين وسقطت
- موازنتنا وحكاية إلف ليلة وليلة
- خارطة الطريق وضحاياها القادمون
- نظرة في الانتخابات المقبلة
- ردها علي إن استطعت
- صفقات فوق مستوى الشبهات
- في ضيافة الانتخابات تقضى الصعاب
- كي لا ننسى


المزيد.....




- حتى صباح الثلاثاء.. إليكم عدد الضحايا من الإسرائيليين والفلس ...
- -الاختيار2- في الصدارة وانسحاب من مشاهدة -موسى-.. دراما رمضا ...
- -لدينا زجاج أمامي متصدع-.. استمع لما حدث على متن طائرة بعد أ ...
- الوحدة والعزلة.. كيف ستشكل جائحة كورونا جيلًا جديدًا؟
- مقتل رجل من عرب إسرائيل في اللد.. واستدعاء 8 سرايا من قوات ا ...
- حتى صباح الثلاثاء.. إليكم عدد الضحايا من الإسرائيليين والفلس ...
- وزير الخارجية الإسرائيلي يقطع زيارته إلى سيئول
- اكتشاف -أحفورة حية- يعتُقد أنها انقرضت منذ أكثر من ربع مليار ...
- بوتين يأمر بمراجعة قوانين حمل السلاح بعد إطلاق نار في مدرسة ...
- دارسة: 60 بالمئة ممن دخلوا المستشفى جراء كوفيد يعانون من عار ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - منكم نستفيد