أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - يوسف شوقي مجدي - الانتحار..لماذا؟!














المزيد.....

الانتحار..لماذا؟!


يوسف شوقي مجدي

الحوار المتمدن-العدد: 5260 - 2016 / 8 / 20 - 23:29
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


من الاشياء التي تثير دائما تساؤلنا ، الانتحار ، لماذا يقدم انسان لانهاء حياته بنفسه ؟!.. و هل يعتبر الانتحار جبن ام شجاعة ؟!.. و السؤال الثاني سؤال فلسفي الي حد ما ، فهو يقدم لنا مفارقة عجيبة فلو قررنا بجبن المنتحر لانه يهرب من الحياه ، فسنلتقي بشجاعة المنتحر لانه يجهل عواقب هذا الفعل ، و لندع السؤال الفلسفي جانبا ، و سنحاول تقديم اجابة للسؤال الاول علي لسان احد من كبار علماء الاجتماع ، اميل دوركايم(1858-1917 ) الذي حاول الكشف عن اسباب الانتحار بطريقة تجريبية (empirical) ، فقام بجمع البيانات في مؤلف يحمل نفس اسم قضيتنا ،الانتحار ، و يجب ان نفهم اولا مفهوم دوركايم عن التماسك الاجتماعي (social soliditary ) كشبكة من العقائد الاخلاقية و العادات و التقاليد و الطقوس ، التي تساعد علي تضامن افراد المجتمع مع بعضهم البعض ، و كان علي دوركايم نقد بعض النظريات لتفسير الانتحار ، كانت منتشرة في عصره ، مثل نظرية علم نفس الامراض(psychopathology ) الذي ترجع الانتحار لعوامل المرض العقلي ، و النظريات الاخري التي ترجع الانتحار الي اختلافات الاعراق و المناخ و المواقع الجيوجرافية المختلفة ، و جائت كل تلك النظريات منافية لبيانات دوركايم ، فاصبحت من وجهة نظره خاطئة ، و كشفت ابحاثه ان نسبة الانتحار في المجتمعات الانجيلية في زمنه تزيد عن الكاثوليكية و الاخيرة تزيد عن اليهودية ، ووجد ايضا انه بداخل الطوائف الانجيلية ، يوجد الانجليكان ، الذين يظهرون اقل معدل انتحار داخل الطوائف الانجيلية ، ولاحظ ايضا ارتفاع معدلات الانتحار في الفئة المتعلمة ، وقلة المعدلات في اوقات الثورات و الحروب ، و الان حان وقت تفسير كل ذلك ، بالنسبة لقضية تفاوت معدلات الانتحار في الطوائف المسيحية و اليهودية ، لا يرجع بالطبع الي فوارق في العقيدة علي اساس ان الكاثوليكية تحرم بشدة الانتحار اما العقيدة الانجيلية تحرمه بحدة اقل ، و لكن نري ان اليهود لا يهتمون كثيرا بفكرة الانتحار ، و رغم ذلك ينخفض معدل الانتحار بينهم ، و الامر في النهاية يرجع الي مدي التماسك الاجتماعي و لست اعني بهذا المصطلح ، قوة الترابط و المحبة بين الناس ، و لكن اقصد العادات و التقاليد و الطقوس و الاشياء التي خلفها الماضي فالانجيلية تحتوي القليل من ذلك و اليهودية تفيض بذلك ، اما الكاثوليكية فهي وسط بين الاثنين ، و لو ذهبنا الي طائفة الانجليكان سنري قلة معدلات الانتحار بسبب انها حسب دوركايم الطائفة الاكثر طقسية بين الطوائف الانجيلية و انها شبيهة بالكاثوليكية ، و ارتفاع معدل الانتحار في الفئة المتعلمة يرجع الي طبيعة التعليم في وقت دوركايم حيث كان ذو نزعة علمانية فردية غير دينية و بالتالي يقل التماسك الاجتماعي ، و في وقت الثورات و الحروب ، تشتد النزعة الوطنية و القومية التي تحتاج دائما الي الماضي لتدعيمها ، فيزداد التماسك الاجتماعي ، و كتلخيص ، يمكننا القول بان الجماعة كخطوة هائلة في تاريخ التطور البشري توفر للفرد لا الحماية المادية فقط بل و الحماية النفسية ايضا و البُعد عن الجماعة يعرض الفرد الي خطر التدمير الذاتي ، و قد وجهت الكثير من الانتقادات لتفسير دوركايم منها عدم الدقة في جمع البيانات ، و نحن نري ان النظرية في خطوطها العريضة الي حد ما صحيحة ، مع الاخذ في الاعتبار ، الفروقات الفردية بين البشر فليس كل من يخرج من الجماعة ينتحر.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- علم الاجتماع المعاصر :نظرية التحديث و نظرية التبعية
- نظرية كانط لتحقيق السلام..2
- نظرية كانط لتحقيق السلام..1
- المعاناة.. المفيدة و الضارة
- الغشاشون العظماء!
- المنهج العلمى و التجربة الدينية بين التشابه و الاختلاف
- القيامة قامت يا عبدوو!
- النضوج فى مواجهة فكرة خطة الله
- الابداع فى مواجهة الاحساس بالذنب
- نشوء فكرة الالهة(4)..نظرة شاملة
- نشوء فكرة الالهة(3)..اطروحة د.سيد القمنى
- نشوء الالهة(2)..نقد الاستنتاج الفرويدى
- نشوء فكرة الالهة(1)..الاستنتاج الفرويدى
- الجبابرة الذين منذ الدهر ذوو اسم
- الحقيقة المطلقة و نحن
- المبدع مُتطرف بالضرورة
- سيكولوجية الشك
- طائفة انجيلية ضائعة
- سيكولوجية الاعتقاد(2)..دور الوعى
- سيكولوجية الاعتقاد(1)..دور اللاوعى


المزيد.....




- عمره 2000 عام.. اكتشاف رأس رخامي لأول إمبراطور لروما في إيطا ...
- استخبارات فنلندا ترى أن -موسكو مستعدة لاستخدام قواتها في أور ...
- البابا فرنسيس يدعو لإنهاء العنف في القدس
- العالم يتنفس الصعداء ـ سقوط بقايا الصاروخ الصيني في المحيط ا ...
- الدفاع الأفغانية: مقتل 288 مسلحا من طالبان إثر اشتباكات مع ا ...
- مزودة بشاشة -ليد-... إطلاق سجادة ذكية لتعليم الأطفال الصلاة ...
- خبير أردني: خليط الأجسام المضادة يخفض نسبة دخول المستشفيات 7 ...
- إعادة انتخاب صادق خان رئيسا لبلدية لندن
- ليبيا تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية الفلسطينيين
- مستشار السيسي يكشف حقيقة ظهور أعراض خطيرة على متلقي اللقاح ...


المزيد.....

- الماركسية كعلم 4 / طلال الربيعي
- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - يوسف شوقي مجدي - الانتحار..لماذا؟!