أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم زهوري - حيث الأسماء أغان تظل في نبلها وتعجز عن الكلام














المزيد.....

حيث الأسماء أغان تظل في نبلها وتعجز عن الكلام


ابراهيم زهوري

الحوار المتمدن-العدد: 4890 - 2015 / 8 / 8 - 11:58
المحور: الادب والفن
    


من جديد
يعود الحقل
بأصابعه
يطوق العالم ,
ودرب شجرة التين يحفظ أكوام الخطى
وعنان أحصنة قرب الحائط
وآثار إيوان غرفة مجاورة
ضيوف اعتزاز الغزل
بلقمة خبز تخبئ شدو مراثي
وحكمة آخر القوافل ,
فرح مروج
تعصر الزمن الواقف على رأسه
وتومئ كأن الأرض
ترن بعلامات الغرور وتتعذب ,
وحتى كرسي العتبة
يتأخر في النوم
ويهمس بلغة الموصومين بالصدى ..
تنتظرهم اللهفة
ويحصدون رصيفا مبتلا
ورجفة دم بارد في المنام ,
كم من الأحراش
بعد فراق طويل
تغفوكالهواء
في كأسك يا غريب !
هي في كل شيء
رؤوس خيبة تاهت ,
تماثيل هجرة
تسرح أكتافها
إطلالة شمس
تلهج يعسوب عشب
يشتكي
وتبكي آخر الأحجار
للحاضرين في الغياب ..
السماء هستيريا القتيل
وخجل الدم في جوع الحروب ,
هي في الأرض
ضفة اللانهايات
بفضلها تدحرجت مشنقة الوقت
لا تحفظ رواية طير
ولاتعير لليل
أسطورة خلق ,
وأنت وحدك
أكثر نقاوة
كالنائم تعلق في كل بيت
ستائر الأجنحة هدوء حياء
وباقة كلمات
تتكهن بيوم موعود ,
وسرعان ما نركع كالأواني
يتفحم سر نجمتنا كناقوس عتمة
يهجره الأتباع
وكي يزول جنوح المنفى
صباح أبجدية لاتشتعل
في صوت مزمار
ولا في عناق ظل
سئم حرقة التفاصيل وأكثر ..
نشتري
في المحنة طقوس الأعراس
صفعة الطغاة في نصف المسافة
ونتفقد
مثل دودة القز
كآبة المدن الممزقة
وهي تعض على لسانها
وفي الحجرات أنفاس ضيقة
تتلوى في ركن يكتم الصوت ,
يهنئ إله الخراب
ويطفئ المصابيح
وكل شيء هادئ في الشعر المستعار ,
نصفف كرات الليمون
في علب السجائر
ونحرق الهواء بطائرة الورق ,
كرز السفح أضلعنا
ومصير العالم فراشة
ظهيرة تضحك ,
لانرى سوى الريح
في دفتر الذكريات
حيث الأسماء أغان
تظل في نبلها
تعجز عن الكلام
وأيادي الصيف
ترتجف في بوحها
وتصيح جرعة ماء ,
وهل نخبئ السراب
نافورة حسرة أبدية
من شبه غابة قصيرة العمر
والصمت مملكة الموتى
يتحسس
في الآفاق
أعراف الذل
وخوف الشتات
أم تبصق على خديها
ستون عاما تكتمل دون مجرى ..
والعشاق
أعيتهم
جثة البحر على حائط
والروايات غبار حرب السلاطين ,
أوليس الفجر ملهاتنا
والريح زبد العشق
في كف عوسجة
لقمر خلعناه
واعتدنا من بعده الرحيل .






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تتشابه أصابع العنبر رماد تعاويذ الجهات
- ورد أنخاب , عربة أحلام أبدية
- خذ كل أيامك ولا تحزن
- استوى دمي بالنبيذ .. فزع الوداع غرفة أسفار
- وخزات ليل ضّيق السطر هالك وصنارة الحكمة أطلال أرض ملأى بالأع ...
- من الوقت رماد المرايا وعلى الخراب ألملم شظايا الكائنات
- على حقول نهديها تعب الترحال .. زنابق اللازورد
- أعتلي أغوار مدحي .. ورع حواس .
- ضوضاء المدينة و َهْم ُ حنق الصدى
- أنوثة ليل وأغنية قميص ٍ هش
- وحدها موجات البحر .. غليون التنهدات المستحيلة
- صوت إله ٍ يعد النجوم .. مبهورا ً في قشور نار
- برزخ التكوين .. آنية خرافة الصمت
- مثقلة بالشرفات ما قالته غيمة الدالية
- لوم عجز الدم في المرآة
- البراعم طرية ... كعطر قصائد من سقطوا
- يستحقه العدم والينابيع نوم غناء .
- شوق لا تنهشه الآلهة وطيش العشب الرطب
- تترقبني النايات على السفح ويعجز حصاني
- نقطة من الجنة وذئاب المذبحة


المزيد.....




- جائزة الشيخ زايد تعلن عن القائمة الطويلة لفرع الآداب
- المهاجري: قمة الديمقراطية ما فعله وهبي والحزب بدون اختلافات ...
- مصر.. فرض غرامة على ناقد فني أساء لمعز مسعود وحلا شيحة
- الجهاد الإسلامي تنتقد بشدة فيلم -أميرة-.. -منتجوه جهلة-!
- مروان خوري وسعد رمضان وكارول سماحة في ضيافة الشيف بوراك في د ...
- الحكومة الهولندية ترصد 175 مليون يورو لاقتناء لوحة فنية
- أوميكرون من بين أكثر الكلمات التي أسيء نطقها في عام 2021
- وزارة الثقافة الأردنية تنفي منعها عرض فيلم -أميرة-
- جورج وسوف عن الطفل الذي جسد طفولته: -لما يكون الممثل يشبهك- ...
- الأحرار يستحوذ على مكاتب العدالة والتنمية


المزيد.....

- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم
- أحاديث اليوم الآخر / نايف سلوم
- ديوان الأفكار / نايف سلوم
- مقالات في نقد الأدب / نايف سلوم
- أعلم أني سأموت منتحرا أو مقتولا / السعيد عبدالغني
- الحب في شرق المتوسط- بغددة- سلالم القرّاص- / لمى محمد
- لمسة على الاحتفال، وقصائد أخرى / دانييل بولانجي - ترجمة: مبارك وساط
- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم زهوري - حيث الأسماء أغان تظل في نبلها وتعجز عن الكلام