أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - هيثم بن محمد شطورو - المفكر التونسي -يوسف صديق- يدعو الى الغاء وزارة الشئون الدينية














المزيد.....

المفكر التونسي -يوسف صديق- يدعو الى الغاء وزارة الشئون الدينية


هيثم بن محمد شطورو

الحوار المتمدن-العدد: 4880 - 2015 / 7 / 28 - 09:21
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


دعا المفكر التونسي "يوسف صديق" الى الغاء وزارة الشئون الدينية، معتبرا اياها مؤسسة تعمل على مراقبة ضمائر الناس، اضافة الى كونها تمثل عبئا على الميزانية. و دعا الى رصد ميزانيتها لوزارة الثقافة من اجل نشر الفنون مما يرسخ عقائد حقيقية عند الناس. و اننا نفهم نقد الفيلسوف التونسي في اطار التوجه التـثويري الذي تدفع اليه النخبة التونسية التـنويرية. فهذه الوزارة التي ترصد لها ميزانية هي اضعاف الميزانية المرصودة لوزارة الثـقافة، هي في الحقيقة لا تـقوم بالتـقدم على مستوى الاخلاق و العقيدة. بل انها مجرد معلم بارز من النفاقية الاسلامية. من جهة اخرى فانه من غير المعقول ان تـتبنى الدولة دين الاسلام، و ان كان للاهتمام بالاديان من داعي فانه من المفترض ان تهتم الوزارة بشئون اليهود و المسيحيـين برغم قلة عددهم، و لكن بالنسبة لدولة تحترم نفسها و حياديتها تجاه عقائد الناس فانه يتوجب عليها عدم تبني اي دين. فالدين شأن فردي وبالأساس و كل استعمال سياسي له هو بمثابة تجارة سياسية به. من جهة اخرى فان رعاية الشئون الدينية و تـقوية حضور الدين في المجتمع ما هو في نهاية الامر إلا نزعة قروسطية للدولة مازالت تحافظ على وجودها.
و من جهة أخرى فانه من المعلوم ان الاسلام المحمدي القرآني ينص صراحة على العلاقة المباشرة بين الله و الانسان دون واسطة، اما الأشكال التي عرفناها في التاريخ الاسلامي من توجيه و رعاية مؤسساتية للدين فإنها خارج الدين الاصلي و هي في نهاية الامر ايديولوجية سياسية دعمت بها الدولة استـقرارها و تكونها. و ما التاريخ الاسلامي برمته سوى تـناحر مذاهب سياسية كل منها يقدم رؤية اسلامية مختلفة و ما هي في حقيقتها إلا رؤية براغماتية لجماعة ما تريد الوصول الى السلطة. و ان كان هذا الامر له ما يـبرره في حينه من حيث ان الدين كان يشكل المناخ الثـقافي العام المسيطر، فانه من العار اليوم ان كنا نريد فعلا دخول عصر المنطق العلمي ان نواصل السكوت عن هذه المهزلة الحضارية.
و لمن لا يعرف المفكر يوسف صديق، فإننا نرشده الى اهم كتبه المعنون بـ" هل فهمنا القرآن". و هو الذي يوضح فيه احتواء القرآن على المفردات الاغريقية بل الاساطير اليونانية معيدا صياغتها باسلوبه. و يرجع الدكتور يوسف صديق ذلك الى قدرة اللغة العربية على استيعاب اللغات و الثقافات الاخرى بسهولة. ذاك ان المفردة العربية قائمة اساسا على جذع "فعل"، و يتم من خلاله استيعاب عديد المفردات من اللغة السنسنكريتية الهندية و الاتينية اليونانية و محمولات تلك الثـقافات.. كما ان الدكتور يوسف الصديق له رؤية جديدة ثورية للقرآن تعتمد اساسا على الانثروبولوجية..






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حديث الباب
- مقهى الشعب
- في ذكرى اغتيال الحاج -محمد البراهمي-
- المنبتون يهددون الثورة
- السؤال النووي
- الله و الانسان
- الموت المعقول
- شكري حي
- من الفن ينبثق العالم
- إمرأة -المترو-
- فضيحة العرب
- أزمة المثقف
- التفاحة الساقطة
- الاعلام التونسي الناقص
- سوريا في مواجهة الصحراء
- القراصنة
- التنورة المتمردة
- محاولة الاستئناس في تونس بحزب -سيريزا-
- اللوحة الغريبة
- هل القرآن دستور الدم المراق؟


المزيد.....




- 45 مستوطنا يقتحمون باحات المسجد الأقصى المبارك
- منظمة إسلامية تقاضي فيسبوك... ما السر؟
- تعرف على قصة مقبرة اليهود في بغداد
- مصر.. إضافة 103 عناصر من جماعة -الإخوان المسلمين- إلى لائحة ...
- وصمات الخيانة بالبحرين.. فتح كنيس يهودي بعد هدم المساجد
- عبير موسي: تونس تدعم الأمن المائي المصري.. وهدف -الإخوان- هد ...
- مصر.. رد دعوى إسقاط الجنسية عن قيادات في -الإخوان- وشخصيات أ ...
- مئات الفلسطينيين يجهزون المسجد الأقصى لاستقبال شهر رمضان (في ...
- مسؤول فلسطيني: نرحب بموقف الكنائس الأميركية من أجل السلام
- مصر.. إلغاء موكب الطرق الصوفية التزاما بقيود كورونا


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - هيثم بن محمد شطورو - المفكر التونسي -يوسف صديق- يدعو الى الغاء وزارة الشئون الدينية