أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ميثم مرتضى الكناني - المخصيون ..ودورهم في البلاط العثماني














المزيد.....

المخصيون ..ودورهم في البلاط العثماني


ميثم مرتضى الكناني

الحوار المتمدن-العدد: 4000 - 2013 / 2 / 11 - 15:27
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



عملية اخصاء الذكورلمنعهم من الاخصاب قديمة جدا واول من مارسها السومريون في مدينة لكش 2100 سنة قبل الميلاد ومارستها مختلف الحضارات القديمة ولكن شريحة المخصيين اكتسبت اهمية كبيرة في الحقبة نظرا للدور الذي لعبته في البلاط العثماني وكانت عاملا اثر في احداث تاريخية في مسيرة السلطنة , وتتلخص عملية الاخصاء والتي يكون ضحاياها غالبا الرقيق (الابيض او الاسود) من صغار السن وتختلف اصول الخصيان حسب المناطق التي يتم جلبهم منها ففي االوقت الذي يكون مصدر الخصيان السود هو من مصر او السودان ومناطق افريقية اخرى يؤتى بالخصيان البيض من البلقان والقوقاز, ويسمى الخصيان السود بالصندلي (أي ان اعضاءه التناسلية مقطوعة بالكامل) حيث يتم قطع القضيب اما جزئيا او كليا ومن ثم توضع انبوبة من الخشب او القصدير في فتحة البول ومن ثم يكوى الجرح ويتم اقعاد الضحية في الروث الطازج ويكون غذائه الحليب لعدة ايام بينما يتم اخصاء البيض ب , وهناك طريقة ثانية للاخصاء من خلال رض الخصيتين او لويهما او كويها بالنار والتي تستخدم في حالة المخصيين البيض,ويقسم الخصيان الى مخصي اسود ومخصي ابيض ويتراوح عدد الخصيان في البلاط العثماني على الاغلب مابين 700 الى 800 من الخصيان وهم في الغالب ياتون على شكل هدايا من حكام الاقاليم والولاة , وينقسم الخصيان من ناحية الوظيفة الى مهام التشريفات وتنظيم الاعمال الادارية والاشراف على شؤون حريم السلطان وهم كالاتي :
1.كزلار اغا: وهو اعلى رتبة من المخصيين السود وهو ثالث اعلى رتبة في السلطنة بعد السلطان والصدر الاعظم(رئيس الوزراء) ويتولى قيادة القوات ورتبته باشا ويحمل ثلاثة ارياش طاووسية بينما يحمل السلطان اربع ارياش ويمارس عمل عنصر الارتباط بين السلطان والصدر الاعظم ويسمح له بمقابلة السلطان متى شاءوهو الوحيد المرخص له بدخول مخدع السلطان ويشرف على جلب الجواري للسلطان في دار استراحته ويعنى بفحص وتدقيق الجواري والمحضيات لترشيح المؤهلى منهن لمخدع السلطان ومن وظائفه ايضا ترتيب المناسبات الاجتماعية من ختان الامراء واحتفالات الزواج في القصر وكذلك يتولى معاقبة النساء اللائي يرتكبن مخالفات في البلاط حيث يشرف على اعدامهن بوضعهن في كيس واغراقهن في البحر في مضيق البسفور القريب من القصر,ومن الطبيعي فان نساء الحريم الاعلى منزلة لايصرح لهن الحديث مع أي من المخصيين الا الكزلار اغا .
2.كابي اغا :وهوالاعلى رتبة من المخصيين البيض و المسؤول الاعلى لموظفي القصر والمشرف على الخدمات الداخلية مع مسؤليته عن مدرسة القصر(مدرسة الخصيان البيض) وكذلك المسؤول الاعلى للتشريفات والمسؤول عن مستشفى البلاط مع واجباته الاخرى مثل تنظيم الرسائل والرواتب والوثائق السلطانية .
في عام 1591 قام مراد الثالث بتحويل المسؤلية من الخصيان البيض الى الخصيان السود بسبب ماارتكبوه من مخالفات واختلاسات مالية فضلا عن الفضائح الجنسية التي اشترك فيها الخصيان البيض ( المخصي غير الكامل) مع نساء الحريم السلطاني ونتج عن هذه العقوبة ابعادهم عن الحريم وتخفيض رتبهم ورواتبهم واستبدال مواقعهم بالخصيان السود , في القرن السادس عشر تضاعف نفوذ الخصيان السود خصوصا في فترات الوصاية على السلاطين الاطفال من خلال التحالف مع السلطانة الام وبذلك اصبح كزلار اغا الرفيق المقرب للسلطانة الام وزوجة السلطان.

د.ميثم مرتضى الكناني






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العراق واحتماليات الحرب الاهلية
- شيزوفرينيا التاريخ في العراق
- الخزين الذهبي العراقي في البيوت وليس في البنك المركزي
- طائرات الاسعاف بدل طائرات البريد
- بعد الغاء البطاقة التموينية ..عقبال القطاع الصحي
- نوري ابو فك..شهيد النظافة في العراق
- الاتجار بالدين في العراق
- ترييف المدن وتدمير الريف
- في ذكرى اليوم العالمي للتخدير
- الولادة بلا الم حق اساسي من حقوق المراة
- حقوق الانسان في صالات العمليات الجراحية
- المتاجرون بالدين ..اخطر من القنبلة النووية
- • احذروا من صناعة الدكتاتور
- نقابة اطباء العراق..دور معطل وقرار يحتضر
- بوش وبيسارو ..وشعوب النعاج
- الواقع الصحي في العراق بحاجة إلى ثورة تصحيحية
- الفضائي العراقي والفضائي الاميركي
- هروب حسين كامل ومناف طلاس..نقاط تشابه عديدة
- علي الوردي..وارائه في حياة مابعد الموت
- بين العراق وموزنبيق


المزيد.....




- هل أسقطت المحكمة الدولية طلب تسليم سيف الإسلام القذافي؟
- بعد منع التبرع النقدي لمساجد مصر.. ماذا عن أموال الكنائس؟
- مخيم عشوائي للقاصرين غير المصحوبين في باريس.. -اعتقدنا أننا ...
- دعوة فلسطينية للتصدي أمام استفزاز رئيس كيان الاحتلال في المس ...
- للمرة الأولى منذ بدء جائحة كورونا.. صحن الكعبة والدور الأول ...
- مصر.. أقباط يشاركون في افتتاح مسجد بقنا
- البابا فرانسيس يستقبل الرئيس الفرنسي في الفاتيكان
- الأمم المتحدة -منزعجة- من منع مسلحين سيف الإسلام القذافي من ...
- ليبيا.. محامي سيف الإسلام القذافي يستلم وصل الطعن الذي قدمه ...
- روسيا تعلق على استبعاد سيف الإسلام القذافي من الانتخابات الر ...


المزيد.....

- القرآن ككتاب مقدس / ارثر جفري
- فروقات المصاحف مصحف ابن مسعود 2 / نبيل فياض
- فروقات المصاحف مصحف أبي بن كعب 3 / نبيل فياض
- فروقات المصاحف مصحف علي بن ابي طالب 4 / نبيل فياض
- عملية الخلق ما تزال في بداياتها! مقالات ومقولات في الخلق وال ... / محمود شاهين
- نشوء الكون وحقيقة الخلق / نبيل الكرخي
- كتاب ( تطبيق الشريعة السنّية لأكابر المجرمين في عصر السلطان ... / أحمد صبحى منصور
- التنمية وواقعها الاممي / ياسر جاسم قاسم
- الحتمية التنويرية مدخل التزامن الحضاري / ياسر جاسم قاسم
- حول الدين والدولة والموقف من التدين الشعبي / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ميثم مرتضى الكناني - المخصيون ..ودورهم في البلاط العثماني