أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد أحمد الفرشيشي - في عينيكً بيتٌ عتيقٌ














المزيد.....

في عينيكً بيتٌ عتيقٌ


وليد أحمد الفرشيشي

الحوار المتمدن-العدد: 3994 - 2013 / 2 / 5 - 01:20
المحور: الادب والفن
    


مهداة إلى النفس الزكيّة...رئيسُ رأسه...فيلسوف تونس الأوّل سليم دولة

قلتُ لَكْ...
لاَ ترْثِ بِلاَداً..
تُجيزُ نِكَاحَ الورودِ
بلا عدِّ أوْ عَدَدْ...
قلتُ لَكْ...
بَعْضُ الكَلِمَاتُ التِّي تُلقَى...
عَبَثًا...
للدُّودِ السَّارِحِ فِي دَيْجُورِ البَلَدْ...
كَانَتْ...يَوْمًا...
فَي عَيْنَيْكَ بَيْتًا عَتِيقًا...
وَسَرْجًا للأحْلاَمِ الغَابِرَهْ...
ودُمُوعًا أُقِيَمتْ سَرِيعًا بِغَيْرِ عَمَدْ...
فَلِمَاذَا..تُرتِّلُهَا...
للأَجْفَانِ التِّي تَسْتَمْنِي مُقْعَدَةً...
بَعْدَ الكَأْسِ العَاشِرَهْ...
والقُلُوبِ التَّي تَخْشَى أنْ يُولَدَ فِي فَرْجِهَا...
وَطَنٌ لم يَكنُ لَهُ صنوًا أحَدْ؟
قلتُ لَكْ...
أيُّها الشّاعرُ المَعْمُورِ...
بِلَوْعَتِه الصّادقهْ...
ضَعْ لُفَافَتَكَ المُتْعَبَهْ...
فِي قَلْبِ الحُقُولِ التِّي أحْبَبْنَاهَا...
يَوْمًا...
واحْمَلْ كَلِمَاتِكَ...
وَارْحَلْ...
حيثُ يلمعُ شِعْرُكَ كالسّكينِ...
بَعِيدًا...
بَعِيدًا...
عَنْ بَلَدٍ...
قالوا عنهُ أنّ الرَّاحِلَ مِنْهُ...
شَرِيدْا
لَنْ يُفْتَقَدْ...








اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصائد نيّئة
- إلى دمشق...سلامًا...سلامًا
- فصّلتْ
- هيه !! (قصّة قصيرة)
- كلمات
- -الذلّ و الضباع-
- تلك التي تأتي ليلا
- ثلاث و ثلاثون مرّت...
- هذه الموجة خالصة لي
- فصل العمل الدعوي عن العمل الحزبي: لهذه الأسباب تخشى النهضة ع ...
- قلب بين ضفّتين
- سأصعد وحيدا إلى السماء
- رحيق العمر
- ببساطة جارحة سأقولها…
- تقدمة قابيل الأخيرة...ما أغفله الكتاب...
- تقدمة قابيل الأخيرة
- بورتريه: الشيخ راشد الغنوشي...من يزرع القلق يحصد الإختلاف


المزيد.....




- أفغانستان: طالبان تحظر على محلات الحلاقة حلق اللحى وتشغيل ال ...
- “تجارة وصناعة” بيت لحم تسعى لتعزيز ثقافة التحكيم بالخلافات ا ...
- مصر.. الفنانة إلهام شاهين تكشف عن ذهابها لطبيب نفسي في إحدى ...
- حمو بيكا يعلق على أغاني محمد رمضان: نص مشاهداته فيك
- الفنانة نسرين أمين تضع إدارة مهرجان الإسكندرية في موقف محرج ...
- ألهم فيلم رعب..عرض أحد أشهر البيوت المسكونة في أمريكا للبيع ...
- سلا..التجمعي الزمزمي يجدد رئاسته لبوقنادل وشابة تسير جماعة ع ...
- كواليس انتخاب أغلالو عمدة للرباط
- الفنان خالد الصاوي يكشف خلال تكريمه عن أسرار من حياته الفنية ...
- بالصور.. فنان برازيلي يتخيل دبي في عام 2075: سيارات طائرة وق ...


المزيد.....

- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد أحمد الفرشيشي - في عينيكً بيتٌ عتيقٌ