أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد أحمد الفرشيشي - فصّلتْ














المزيد.....

فصّلتْ


وليد أحمد الفرشيشي

الحوار المتمدن-العدد: 3933 - 2012 / 12 / 6 - 07:34
المحور: الادب والفن
    



أيَّ آلهةٍ...
يتعبّدُهَا خِرْفَانُ بَلاَدِي..
سَكَارَى...
منَ الخَوْفِ...
وَالحُزْنِ...
وَالسُّهْدِ...
وَالظُّلْمِ...
فِي وَطَنٍ أعْياهُ التّعبْ...
تمضي الأيّامُ..
بِهَمْ..
من ربًّ إلى ربٍّ...
وَقَدْ عُلِّموا...
بِالمَقَامِعِ و النَّارِ..
كيْ لا يَضِيعَ فسَاءَ بِلاَدِي...
بَيْنَ النُّصَبْ...
قل لي...
أيّ ربٍّ تعبدُ يا شعبي؟
مَنْ يزْرَعُ فِيكُمْ الإيمَانَ صَبَاحًا...
لَيَحْصُدَ غَفْلَتَكمْ في الظُّلْمَةْ...
أمْ مَن يُعلَّمكُمْ...
كيفَ تُحلَبُ مُعجزَةٌ...
مَنْ ضِرْع الكَذِبْ...
قلْ لِي – شعبِي- مَنْ تَعْبُدُ بِالضَّبْطْ؟
ظِرْطَةٌ...قالوا أنَّهَا...
بالصَّنادِيقِ...مُنْتَخًبَةْ...
أوْ طعنة ُ خنجرْ...
تَبيعُ القرْدَ وَفَوقَهُ...
تاريخًا...منقوعًا...في العِنَبْ...
رَبَّكُمْ!
لاَ أفْهَمُ كيْفَ تْسَافِرُ فْيكُم...
رِدَّةٌ...
تَتَربُّصُ بالشَّمْسِ...و النّجْمَات الهَادِرِةْ...
في اللَّهبْ...
رَبَّكُمْ!
لاَ أفْهَمُ كيفَ تُراوِدُ ثورَةُ أحْرَارٍ....
ربًّا...
يَعْشَقُ التِّلْفَازَ...
خَرَاءَ الجَراِئدِ...
ليْلُ المَسَاجَدِ...
"قحْبُ" الحَانَاتِ...
صَمْتُ القُصُورِ...
و "ريقُ" عُتَاةَ اللَّغْوِ الفَاجِرِ...
حيثُ...تداسُ الكَرَاَمةُ...
فِي فُضْلاتِ الخُطَبْ...
رَبَّكُمْ!
لاَ أفْهَمُ كيْفَ صَنعْتْمْ...
من الحَطَبِ المُشْتَعِلْ...
ربًّا...خَامِدًا...
يشتهي أن يكون زُقَاقًا...
لِأَحْلاَمِكُمْ...
أوْ مؤامرةً...
تَمْشِي دُونَمَا غَايَةٍ في الظَّلَامْ....
أوْ عاهِرَةً...
تبكِي..حضْنًا...لم يقطفْ تَعَاسَتَهَا...
آخِرَ اللّيْلِ...
أوْ شُبّاكًا...
يُطِلُّ...على ماضٍ...مُوغِلٍ...
فَي العَتَبْ...
رَبَّكُمْ!
كيْفَ يرتعُ فيكمْ ذلّ الإلاهِ...
وخوْفهُ..
حِقْدَهُ...
سُمَّهُ...
نَكْبَةُ مَنْ كَانَ فيكُمْ...
بِلاَ أصْلٍ أوّ نَسَبْ...
إنْ لم يشتَهِ الذلُّ فيكمْ...
هَوانَ البِلاَدَ عَليكمْ...
هَوانٌ يُرابطُ في الذّاكرَهْ....
حارًّا كالجَرَبْ....
الحقُّ أَقُولُ لَكُمْ...
إعْبَدُوا...مَا...شَئْتُمْ...
فَقَدْ إكْتفَى قَلْبِي...مِنْكُمْ...
لاَ تنْسُوا..فَقَطْ....
أنْ تُعْلوا هُبَلْ...
ثَوْرةً كَانَتْ...
أوْ حِزْباً...يعبّأُ...
"تَوْحِيدكمْ"...
في العُلَبْ...






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هيه !! (قصّة قصيرة)
- كلمات
- -الذلّ و الضباع-
- تلك التي تأتي ليلا
- ثلاث و ثلاثون مرّت...
- هذه الموجة خالصة لي
- فصل العمل الدعوي عن العمل الحزبي: لهذه الأسباب تخشى النهضة ع ...
- قلب بين ضفّتين
- سأصعد وحيدا إلى السماء
- رحيق العمر
- ببساطة جارحة سأقولها…
- تقدمة قابيل الأخيرة...ما أغفله الكتاب...
- تقدمة قابيل الأخيرة
- بورتريه: الشيخ راشد الغنوشي...من يزرع القلق يحصد الإختلاف


المزيد.....




- -فلتت مني-.. دينا الشربيني تستعرض مواهبها في الغناء والرقص م ...
- الحكومة تستعد لمشروع قانون المالية
- أول تحرك قانوني لإلغاء مهرجان الجونة.. إنذار رسمي موجه لوزير ...
- قطع حديث محمد رمضان في افتتاح- الجونة- وسط جدل حول حضوره وإع ...
- -أميدرا- التونسية.. من هنا مر المحاربون الرومان
- السعودية.. الفنان فايز المالكي يتوسط في قضية تحرش (فيديو)
- حفل الفنان عمرو دياب في العقبة يثير غضب الأردنيين (صور+فيديو ...
- سهرة موسيقية بانامل عمرو سليم علي المسرح المكشوف بالاوبرا
- كاظم الساهر يحيي أولى أمسيات إكسبو 2020 -الخالدة- ويقدم 3 أغ ...
- مجلس الأمن يوجه قرارا صارما لقيادة الجبهة الانفصالية


المزيد.....

- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد أحمد الفرشيشي - فصّلتْ