أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - عالم الرياضة - حسن مدن - حديث في الكرة














المزيد.....

حديث في الكرة


حسن مدن

الحوار المتمدن-العدد: 7446 - 2022 / 11 / 28 - 12:52
المحور: عالم الرياضة
    


يقول إدواردو غاليانو، الكاتب الشهير: «عندما أرى كرة قدم جيدة، أحمد الله على هذه المعجزة دون أن يهمني قدر فجلة (نعم فجلة! هكذا قال، وليس أنملة) من هو النادي أو البلد الذي قدّم ذلك اللعب الجيد».

وأتى قول غاليانو هذا في مفتتح كتابه الشائق جداً: «كرة القدم في الشمس والظل»، الذي سنظلّ، نحن القراء العرب، ممتنين لمترجمه إلى لغتنا، الراحل صالح علماني، الذي ما من مترجم عربي آخر قربنا إلى أدب أمريكا اللاتينية مثلما فعل هو.

وفي موسم المونديال الحالي الجاري في الدوحة، كما في كل مونديال سابق، أو في كل دوري رياضي كبير يشغل الناس، تصبح العودة إلى كتاب غاليانو متعة، لجمال ما كتبه عن لعبة كرة القدم الذي رغب، كما قال في المفتتح نفسه، أن يصبح مثل جميع الأوروغوانيين، في إشارة إلى بلده الأصلي أوروغواي، لاعباً لها، ولكن ليس كل من رغب في أن يصبح لاعب كرة بوسعه أن يحقق مبتغاه، وفي نوع من السخرية يقول الكاتب: «كنت ألعب جيداً، كنت رائعاً، ولكن في الليل فقط، في أثناء نومي، أما في النهار فأنا أسوأ قدم متخشبة شهدتها ملاعب الأحياء في بلادي».

من منا، بصرف النظر عن البلد الذي ننتمي إليه، نجا من الحلم الذي استحوذ على غاليانو الطفل والصبي، في أن يكون لاعب كرة قدم شهيراً، قبل أن يكتشف، باكراً أو متأخراً، أنه ينتمي لفئة ذوي الأقدام المتخشبة، لكن دون أن يتحرر من الولع بمتابعة كل ما له صلة باللعبة الأكثر شعبية في العالم على الإطلاق، وهو نفسه الولع الذي قاد غاليانو إلى وضع كتابه الجميل هذا؟

مع ذلك ليس الجميع سيوافقون على رأي غاليانو بأن ما يهمه هو اللعب الجيد لا الفريق الذي يؤديه. لا نحسب أن أحداً، خاصة في مناسبة كالمونديال، سيكون حراً من مشاعر التعاطف مع الفريق الذي يكون فيه لاعبه أو لاعبوه المفضلون، لكن ما هو أهم من ذلك مشاعر التعاطف الوطني أو القومي، الملتبس في الكثير من الحالات بالسياسة، مع هذا الفريق أو ذاك، وقد أعطت مباراة السعودية مع الأرجنتين مؤخراً خير مثال، فما أكثر المعجبين العرب بالفريق الأرجنتيني وبطله ميسي، لكنهم نسوا ذلك، ليشجعوا، تلقائياً وبحب، الفريق السعودي الذي حقق المعجزة بهزيمة الأرجنتين.



#حسن_مدن (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أزمة المناخ .. من المسؤول؟
- 8 مليارات إنسان.. نعمة أم نقمة؟
- يُمنى العيد في (أرق الروح): سيرة امرأة .. ذاكرة وطن
- من هو المثقف
- متى يبدأ الحاضر؟
- سيلفا يُلوّن البرازيل بالوردي
- شيخوخة المنظومة السّياسيّة الغربيّة
- الترجمة أم التأليف؟
- ما القذارة؟
- تصنيع (كورونا) أشدّ فتكاً
- هل دخلنا القرن الحادي والعشرين؟
- الثّقافة العالمة والثّقافة الشّعبيّة
- التّحليل النفسي للتاريخ
- الحديقة والأدغال
- الحقيقة في مكانٍ ما
- أهواء جائزة نوبل
- أوروبا التّائهة
- حتى الصور غير محايدة
- إلى اليمين دُر
- اللا أمكنة


المزيد.....




- الإطار التنسيقي: مجلس الوزراء يعتزم تقديم موازنة 2023 إلى مج ...
- رونالدو يؤثر على خزائن أندية الدوري السعودي
- مرة أخرى.. فينيسيوس في مرمى -العنصرية- بوصف قبيح
- بعد إهداره ركلة ترجيح حاسمة بطريقة غريبة.. مهاجم منتخب الجزا ...
- بيان لحركة حماس: أبطال مخيم عقبة جبر قاتلوا حتى استشهدوا دفا ...
- رغم ملازمته مقاعد البدلاء.. هازارد يصاب للمرة 16 مع ريال مدر ...
- كريستيانو رونالدو يحتفل بعيد ميلاده في أجواء عربية (صور)
- الدوري الإنجليزي الممتاز: هاري كين يصبح الهداف التاريخي لتوت ...
- الإنتر يعمّق جراح ميلان ويهزمه في قمة إيطاليا
- ايران تحرز لقب بطولة كأس «زغرب» الدولية للمصارعة


المزيد.....

- مقدمة كتاب تاريخ شعبي لكرة القدم / ميكايل كوريا
- العربي بن مبارك أول من حمل لقب الجوهرة السوداء / إدريس ولد القابلة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - عالم الرياضة - حسن مدن - حديث في الكرة