أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام جاسم - سهد التهجير/ 17















المزيد.....

سهد التهجير/ 17


حسام جاسم

الحوار المتمدن-العدد: 7418 - 2022 / 10 / 31 - 00:10
المحور: الادب والفن
    


هل تسمع القبور المناجاة؟!!!!
وهل تعبر الأجساد خلالها لتعود مجددًا للواقع؟!!!
هل تعتبر الأجساد الميتة بشرٌ؟!!!
هل تحزن وتشعر وتبكي وتنتقم بعد رحيلها؟!!!!
هل تنظر إلى الأحياء وتفرض احاديثها وفكرها عليهم حتى بعد رحيلها؟!!!
هل القبر يساوي كرسي الحكم ويقرر الميت الحكم السياسي لبلد ما؟!!!!
هل يحكموننا من قبورهم؟!!!!
وهل هذا ذنبهم ام ذنبًا نحن اخترناه؟!!!!
كيف نرى بعيون الميت واقعنا؟!!!
كيف نترك له السلطة وأمناء يحكموننا بأفكاره حتى بعد الرحيل؟!!
هل الموت فعلاً يعني الرحيل؟!!!
لا أعتقد ذلك، فهذه حالة منطقة التهميش والعدم.

من متابعة تاريخ منطقة التهميش والعدم أصبحت الرؤية واضحة بأنها تقدس بعض البشر وتجعلهم قرب قمة الإله، وهذا يفسر من اين اتت الطبقية والتفرقة المجتمعية لأبناء هذه المنطقة وكيف نمت وأصبح لها سوق رائجة تتنوع فيها الدرجات الطبقية إلى الحد الذي جعل هؤلاء البشر المقدسين يحكموا المنطقة حتى بعد وفاتهم !!!
وتتميز قبورهم عن سائر القبور بالذهب والجواهر وتكون معزولة عن مقابر الأسر المهمشة او المتوسطة
تزف إليها الهدايا والقصائد والرقص حولها والتدافع للقرب منها أثناء الذكرى السنوية للوفاة.

- لقد وافق (حزاز الغيشه) على بيع بيت العائلة القديم وتقسيم الإرث.

- وما مصيرنا ومصير أولادنا، نحن الاخوات هل سنأخذ ارثاً متساويًا؟!!!

- لكل واحدة منا نصيباً من الإرث والتقسيم يتم بشرع البقايوقات ومنهج شريعة النور.

- وهل شريعة النور تعرف ابي وامي أكثر مني؟!!!

- بعد الطلاق ورحيل زوجي لامرأة أخرى لا افكر بالإرث بل افكر ان ابقى مع اخي (عسفان بن حبان).

- لا شيء يدوم وما عسفان وحزاز الغيشه الا وجهان لعملة واحدة، عند الإرث لا يعرفا صلات الدم والقرابة.

- وما الحل؟

-نجتمع نحن الاخوات بنص الإرث والنصف الآخر يكون من نصيبهم.

- وهل هذا يرضي شريعة النور؟

- شريعة النور لا تقسم بالعدل وتفرق بين الاخوة بحسب اعضاءهم الجنسية والا لما لا تقسم بالعدل بين الأبناء جميعا ذكورا واناثا أليس الاب والام واحد.
عندما كانت تحتضر امي لم يكن جنبها سوانا هل تذكرين ما فعلوه في الجنازة!!!!!!

- وهل ما نفعله يعتبر مُروقُ.

- مروق بطعم الدجاج ههههههه وهل عدم العدالة بتوزيع الإرث ليست مروق وزهوق وعروق؟!!!!!!

- والذي صدري بيده انتِ على حق.

توزيع الإرث في الطبقة المهمشة تكون للرجل البالغ المعيل فقط بينما يتم حرمان النساء والأطفال من حقهم بالإرث.
اما في الطبقة المتوسطة يكون توزيع الإرث بحسب الأعضاء الجنسية حيث يقف قاضي توزيع الإرث للنظر إلى أسفل الأجساد العارية ليحدد قيمة الإرث وتكون قيمته أكثر للرجل البالغ المعيل اما النساء فيكون نصيبهن اقل.
ويتمايز النصيب بالإرث بحسب كبر الأعضاء الجنسية للرجال وتكون دليل على صحة نقل الجسد وراثيا لأبناء المتوفي.
اما في الطبقات العليا يتم تقسيم الإرث بالتساوي او بعمل صفقات رضائية بين الورثة او يضطر بعضهم قتل بعض للحصول على الثروات الناتجة من الإرث.

يقسم كتاب البقايوقات البشر إلى طبقات ويقسمهم الى قسمين ذكر وأنثى وكل منهما له نصيب بحسب جنسه، والاله هو من قرر نوع الجنس وهذه هبه وقانون لا نقاش فيه.
لا وجود لكلمة رجل وامرأة في كتاب البقايوقات وان ذكرتها التفاسير فأنها تدل على البالغ المعيل.

اجتمع الاخوة والاخوات على طاولة توزيع الإرث في منزل العائلة القديم ولم ينتج الاجتماع سوى الخلاف بين الأخوين( عسفان وحزاز الغيشه) وكلاهما حاقد على الآخر.
ولم يتوصل الطرفان إلى حل.
ولكن جهود الام وأختها صهوهو الغرازيه دفعت الحوار إلى نتيجة مرضية مستغلتان وضع الشقاق بينهم وتقرر على تقسم البيت الى قسمين الأخوات في نصف والاخوين في النصف الآخر منه.
وهكذا كان وجاء أطفالهم حاملين معاول الهدم لوضع شرعية التقسيم الجديد لسياسة الإصغاء لاستقلالية القرار في نصفه المملوك.
وتم تسريع عملية فصل البيت الى نصفين فتمت خلال يومان فقط.
ووضعت الأعمدة بالطابوق وغلق الفتحات الفاصلة بين النصفين.

وما هي إلا أشهر معدودات على الفصل وتوفي حزاز الغيشه في مستشفى (صدواخ) المعروفة بإسم (الخارج مولود والداخل مفقود).
وعم الحزن والفرح في آن واحد.
تحررت لولو النهباوية من قيود عدم النهب.
ولم يحضر عسفان بن حبان الجنازة استكمالا للخلاف حتى بعد الموت.
تهللت أساريره ولكن عيناه لم تلمع، كظم الغيض بداخله واكمل طعامه ومارس المعتاد في جدول يومياته.

- هل وقع الواقع؟
- هل سرق السارق؟
- هل طرق الطارق؟
- هل ضاع الضائع؟
هذا ما يدرسه الأطفال، ولا تتوقف المدارس الطبقية من تعليم الأطفال الفشل وكرة المختلف عنهم حتى عززت لديهم نوايا الإجرام والعنف.
تختلف المدارس بحسب الطبقة والمكانة الاجتماعية بداخل كل طبقة.
مدارس الطبقة المهمشة يطلق عليها لقب (التطميس) حيث يطمس الطالب عند ذهابه إليها بالطين والمياه القذرة وتكون عبارة عن فراش كبير تتجمع فيه الطلبة لتلقي الدرس ويتوسطهم المعلم بجانب الحائط ليكتب الدرس علية.
يُطلق على المعلم اسم (حرندب) حيث يشبه حيوان الحرندب في ممشاه وصوته.
وتكون المدرسة خالية من الكتب والمراحيض والصحة العامة.
يحفظ المعلم الدرس عن ظهر قلب ويلقنه للطلاب.

اما مدارس الطبقة المتوسطة فتكون من الطابوق وترتفع صفوفها، يتوسطها ساحة للعب والاجتماع الأسبوعي
يأخذ الطالب فيها مجموعة من الكتب المستعملة التي تختلف جودتها بحسب قرب الطالب من إدارة المدرسة كأن يكون ابن المعلم أو ابن المدير فتختلف كتبه عن البقية وتكون أكثر جوده.
يتم وضع لوح خشبي بوسط الصف المدرسي ويلقن المعلم الطلبة بشيء من الخداع معلومات مكذوبة وخيالية تقرها وزارة العارفين الحكومية (المسؤولة عن إصدار الكتب المدرسية وبناء المدارس وتعليم الطلبة الطاعة لأجل مفتي شريعة النور والحاكم). ولا يتعلم الطالب عن السؤال المختلف خارج المنهج لتوسيع مداركة بل تمنع الاسئلة الخارجة عن سياق الطاعة.
وكحال مدارس المهمشة تكون مدارس الطبقة المتوسطة خالية من المكتبة والصحة العامة والمراحيض.
حيث تغلق المراحيض خوفًا من فضلات الطلبة ويقوم المدير بقفلها ووضع مفتاحها في صدره بواسطة مسبحه تتدلى لتصل إلى عضوه الذكري وتداعب خصيتاه.
يتم فتحها مرة كل سنة امام المشرف التربوي القادم من وراء النهر المسؤول عن مدى تعليم الطلبة الطاعة لشريعة النور ومفتيها وحاكمها.
ولا يهتم بالكشف عن المراحيض الا عندما تؤلمه المثانة لأجل التبول.

مدارس الطبقة العليا تكون من المرمر الحر وتطلى بالرسوم والمنحوتات الملونة وتوضع صور الطلبة المتميزين فيها في ممشى الإدارة.
يحتوي الصف المدرسي على السبورة الذكية التي تتكلم مع الطلاب وتشرح لهم كيفية طاعة مفتي شريعة النور والحاكم وتتعلق فوقها صورتان كبيرتان احداهما لمفتي شريعة النور (سحرور بن كملون البرهاري) يشع النور من خلفها تمثيلا لنور الإله السعيد عن عبيدة اما الصورة الأخرى تمثل صورة الحاكم وحامي الصولجان قاهر اعداء الوطن.
تنفتح لهم المراحيض من كل حدب وصوب، ويوزع عليهم الكتب المصقولة بطبعتها الجديدة وملابس الزي الموحد بشعار المدرسة (الإله، المفتي، الحاكم).
تنظم صفوفهم أثناء المشي ويجلسون على الكراسي المريحة لتناول وجبات الطعام.
يسمى المعلم لديهم بإسم (المحدور) والمدير بإسم (الخمعون).
الشيء الوحيد المشترك بين المدارس بمختلف طبقات الطلبة هو التلقين بالطاعة لذلك أبناء مفتي شريعة النور والحاكم يتم ارسالهم للدراسة خارج أسوار الوطن.



#حسام_جاسم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سهد التهجير/ 16
- التاريخ الحيوي والسياسة الحيوية
- عربة الكتب الخشبية
- خصية الفداء ترفع راية النصر
- هربرت سبنسر/ ٥
- هربرت سبنسر/ ٤
- هربرت سبنسر/٣
- هربرت سبنسر/ ٢
- هربرت سبنسر / ١
- المثلية الجنسية ( نظرية الكوير والبناء الاجتماعي للجنسانية)
- المثلية الجنسية في تاريخ الفلسفة
- سماح ادريس ... شجاعة استكمال المسيرة
- سهد التهجير /15
- اكوام من الرماد في قدر الدم
- ردا على غادة السمان
- الاستشراق السياسي و الطبقة المتوسطة و المهمشة / 1 !!! 1
- قيمة الدم و البيوت ؟
- و هل يمتلئ الخيال ؟!!!
- سهد التهجير /14
- سهد التهجير /13


المزيد.....




- “سبيستون قناة شباب المستقبل” نزل دلوقت تردد قناة سبيستون الج ...
- بعد هجوم حاد عليه.. مطرب المهرجانات حمو بيكا يعلق على إلغاء ...
-  قناة mbc3 تردد سي بي سي 3 2024 لمشاهدة أروع الأفلام الكرتون ...
- قد يطال النشيد روسيا وأغاني بيونسيه.. قديروف يحظر الموسيقى ا ...
- مصر.. الفنانة أيتن عامر ترد على انتقادات لمسلسل خليجي شاركت ...
- -ولادة أيقونة-.. حياة أم كلثوم في كتاب مصور
- هل سيقضي الذكاء الاصطناعي الأمريكي على الثقافة واللغات الأور ...
- “لكل عشاق الأفلام والمسلسلات الجديدة” تردد قنوات الساعة 2024 ...
- فيلم شقو 2024 ماي سيما بطولة محمد ممدوح وعمرو يوسف فيلم الأك ...
- الأشعري في بلا قيود: الأدب ليس نقاءً مطلقا والسياسة ليست -وس ...


المزيد.....

- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو
- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام جاسم - سهد التهجير/ 17