أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - : حول الاستفتاء الشعبي والديمقراطي في الدونباس














المزيد.....

: حول الاستفتاء الشعبي والديمقراطي في الدونباس


نجم الدليمي

الحوار المتمدن-العدد: 7379 - 2022 / 9 / 22 - 00:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


1- يلاحظ ان النظام النيوفاشي - النيونازي بدا حربه الغير عادلة ضد شعب لوغانسك ودونيتسك.... منذ الانقلاب الفاشي عام 2014 واستمر في حربه غير العادلة ضد الدونباس واتباع سياسة الارض المحروقة، وهذا النهج البنديري - الارهابي حضى بدعم واسناد حقيقي وفعلي من قبل لندن وواشنطن وبون وباريس وتل أبيب والناتو ودول الاتحاد الأوروبي وبكل الوسائل المتاحة من المال والسلاح والخبراء العسكريين والارهابيين والمرتزقة الاجانب.... من اجل نصرة النظام النيوفاشي - الارهابي في اوكرانيا للمدة منذ 2014 ولغاية الان. لقد تعاونت بلدان اوربا وأميركا وبريطانيا.. لدعم واسناد نظام زيلينسكي الارهابي.

2- بعد كل هذه المعانات للشعب الدونباسي وبقية الاقاليم في اوكرانيا لوحظ صمت مطبق كصمت اهل الكهف من قبل اميركا وحلفائها اتجاه الشعب الدونباسي وغالبية الشعب الاوكرايني ووصلت الامور من قبل القيادة الروسية الى اعلان العملية العسكرية الروسية الخاصة في 24-2-2022 بهدف تحرير الشعب الدونباسي وضمان امن روسيا الاتحادية واجتثاث البنديرية والنازية في اوكرانيا...، وان الغرب الامبريالي لم يحرك ساكناً، بل يتصاعد الدعم المالي والعسكري للنظام النيوفاشي - النيونازي والارهابي الى كييف، ويؤكد قادة الغرب على زيلينسكي المتهم بتعاطي المخدرات من مواصلة الحرب ضد جمهوريتي لوغانسك ودوينتسك وروسيا الاتحادية....حتى اخر جندي اوكرايني؟!. اما لغة السلام ووقف الحرب غير العادلة ضد جمهوريتي لوغانسك ودوينتسك... فهي محذوفة من قاموسهم السياسي اصلاً.

3- من خلال ما تم ذكره اعلاه لم يبقى امام القيادة في جمهورية دانيسك ولوكانسك وبقية المقاطعات في جنوب وشرق اوكرانيا الا القيام باستفتاء شعبي ديمقراطي حقيقي، من اجل ان يقرر الشعب الدونباسي مصيره ومستقبله، فتم تحديد موعد للاستفتاء في يوم 23-9---- 27-9-2022، ونعتقد ستكون النتيجة ايجابية بخصوص الاستفتاء لصالح رغبة الشعب الدونباسي للانضمام الى روسيا الاتحادية، وتصبح الدونباس جزء من الاراضي الروسية وبالتالي سوف يتم الدفاع عن شعب الدونباس باعتباره جزء من الشعب الروسي والارض الروسية، اي ستكون ضمانة كبيرة للشعب الدونباسي من قبل روسيا الاتحادية كدولة لديها قوة سياسية واقتصادية وعسكرية ويتم ذلك وفق القانون الدولي

4- نعتقد، تتحمل المسؤولية الاولى لما حدث وما يحدث للشعب الدونباسي كل من لندن وواشنطن وبون وباريس وتل أبيب والناتو ودول الاتحاد الأوروبي...، وهم يتحملون كامل المسؤولية حول احتمال كبير في نشوب الحرب الكونية النووية، الحرب العالمية الثالثة، لان تعند زيلينسكي المتهم بتعاطي المخدرات بعدم اجراء اي مفاوضات مع روسيا الاتحادية وجمهورية دانيسك ولوكانسك لحل المشكلة وعدم تنفيذ اتفاقية مينسك الثانية كان يقف وراء ذلك الغرب الامبريالي بزعامة الامبريالية الاميركية.

5-- ان اكتمال الاستفتاء الشعبي والديمقراطي في الدونباس وبقية المقاطعات الاخرى واعلان النتيجة النهائية للاستفتاء، هذا يعني ان روسيا الاتحادية تصبح المسؤولة الاولي عن ضمان امن واستقرار الدونباس. وبشكل قانوني، بغض النظر سيتم الاعتراف بالاستفتاء من قبل الغرب الامبريالي او لا، بالتاكيد سوف لا يتم الاعتراف بنتيجة الاستفتاء الشعبي والديمقراطي ولكن سوف يتأزم الوضع العسكري بين روسيا الاتحادية والناتو ودول الاتحاد الأوروبي واميركا وبريطانيا...، ولايستبعد من المواجهة العسكرية مع واشنطن ولندن والناتو...، ومن هنا ينشأ الخطر الحقيقي حول امكانية بدا الحرب الكونية.

6-- في حالة انجاز الاستفتاء في الدونباس.... سوف يتغير الوضع في روسيا الاتحادية ونعتقد سوف يتم التخلي عن العملية العسكرية الروسية الخاصة ويتم التهيئة للحرب وفق المنطق الجديد، اي في حالة استمرار النظام البنديري - الارهابي بقصف الدونباس وبقية المقاطعات التي انضمت الى روسيا الاتحادية واستمرار الدعم المالي والعسكري بالاسلحة الحديثة... ، هذا يعني حتمية المواجه العسكرية بين روسيا الاتحادية واوكرانيا والغرب الامبريالي بزعامة الامبريالية الاميركية. المستقبل القريب سيكشف لنا مفاجآت كثيرة حول ذلك؟

ايلول - 2022



#نجم_الدليمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رؤية مستقبلية حول العالم اليوم وغداً.
- : هل تعلم من ارث مؤسس حزبنا الشيوعي العراقي الرفيق فهد
- : وفاة اخر رئيس للاتحاد السوفيتي
- : اهمية ودور ومكانة وفاعلية الحزب في المجتمع العراقي - يعد ض ...
- : النظام الارهابي النيونازي يفشل في هجومه العسكري:: الدليل و ...
- ردود على مقالتي حول مفهوم اللبرالية
- : رد الى السيد منير كريم المحترم لا يوجد خلط في المفاهيم
- : وجهة نظر :: دعوة الم يحن الوقت لعقد مؤتمر توحيدي لوحدةالاح ...
- - روسيا الاتحادية: تحديات ومخاطر
- : احذروا خطر تنامي ازمة الحرب وأثرها عالميا ً
- : قراءة في اهمية وتحديد المفهوم العلمي للمصطلحات :: الاشتراك ...
- احذروا خطر الليبرالية، مفهومها، اشكالها ونتائجها
- : نظرة من الداخل : اوكرانيا من (( الاستقلال)) الى المستعمرة ...
- : سؤال مشروع؟ الى القيادة المتنفذة في الحزب الشيوعي العراقي
- : وجهة نظر :: النظام الحاكم في العراق وازمته العامة :: والخر ...
- : كارثة في عدم استخدام المصطلحات السياسية بشكل سليم
- : دور القائد في الحرب العادلة -- ستالين انموذجا
- : ازدواجية المعايير وازمة الاقتصاد الراسمالي :: الدليل والبر ...
- :: افضلية وفاعلية وانسانية الاشتراكية على الرأسمالية: الاتحا ...
- : احذروا الخطر الداهم :: خطر الحرب النووية العالمية


المزيد.....




- الصحفية الروسية التي رفضت حرب أوكرانيا على الهواء مباشرة تهر ...
- قوات كييف تقصف مدينة دوكوتشايفسك بنوع جديد من صواريخ -هيمارس ...
- مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى وعددا من البلدات الفلسطينية
- مستشار ترامب السابق يواجه المحاكمة بتهم الاحتيال
- إيران..الافراج عن المغني حاجي بور بعد توقيفه إثر أغنية داعمة ...
- البنك الدولي يحذر من نقص موارد الطاقة في الاتحاد الأوروبي هذ ...
- حماس: تصريحات تراس حول الصهيونية -عدوان على الشعب الفلسطيني- ...
- واشنطن تعتزم طلب عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي بسبب إطلاق كو ...
- بتوجيه من الأسد وحضور قائد القوات الروسية.. مشروع بالذخيرة ا ...
- بريطانيا تفرض عن طريق الخطأ عقوبات على نائب قائد أسطول البلط ...


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - : حول الاستفتاء الشعبي والديمقراطي في الدونباس