أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - : النظام الارهابي النيونازي يفشل في هجومه العسكري:: الدليل والبرهان














المزيد.....

: النظام الارهابي النيونازي يفشل في هجومه العسكري:: الدليل والبرهان


نجم الدليمي

الحوار المتمدن-العدد: 7377 - 2022 / 9 / 20 - 00:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بتاريخ 29-8-2022 اقدم النظام النيونازي - البنديري بشن هجوم عسكري من اجل تحرير خرسون، والهدف الرئيس من هذا الهجوم الفاشل مو منع قيام الاستفتاء الشعبي وتحرير خرسون، انها قيادة نارية - ارهابية تهدف الى قتل افراد الجيش الاوكراني بدليل بلغت الخسائر العسكرية البشرية الى اكثر من 1200 عسكري، وهؤلاء من النخبة العسكرية الذين تدربوا في بريطانيا، وهذا الهجوم الفاشل تم الاستعداد والتهيئة له اكثر من شهرين، وان هدف زيلينسكي المتهم بتعاطي المخدرات بهذا الهجوم الفاشل هو تنفيذ توجيهات لندن وواشنطن وبون وباريس والناتو... ومن اجل ان يحصل على المال والسلاح والخبراء العسكريين والارهابيين والمرتزقة الاجانب لدعمه، اي انه عربون فاشل بامتياز، واليوم يسعى زيلينسكي ان يوجه النقد لقادة الغرب الامبريالي بسبب فشله الى ان حلفائه لم يقدموا السلاح الحديث والمال المطلوب وعلى هذا الأساس فشل الهجوم العسكري ضد مقاطعة خرسون وتفيد المعلومات الى ان الخسائر العسكرية البشرية هي نحو 1500 بين ضابط وجندي من نخبة الجيش الاوكراني ، اما الخسائر في المعدات العسكرية فهي حسب ما اعلنته وزارة الدفاع الروسية والمؤكدة هي::48 دبابة عسكرية، 46 مدرعة، 37 مصفحة،، 8 سيارات مدرعة، ان الارهابي زيلينسكي ينفذ توجيهات القوى الاقليمية والدولية وخاصة لندن وواشنطن ووكالة المخابرات المركزية الأمريكية والبريطانية والبولونية، فهو لا يهمه ابادة الشعب الاوكرايني ولا ابادة الجيش الاوكراني، اي عاقل او لديه خبرة عسكرية ان يدرك اي هجوم عسكري بدون غطاء جوي مصيره الفشل المؤكد. كما ان الرئيس الاوكراني زيلينسكي المتهم بتعاطي المخدرات ما هو الا دمية فاسدة وفاشلة في يد القوى الاقليمية والدولية وادخلوا في عقله انه يمكن ان يحقق النصر العسكري على روسيا الاتحادية عبر الدعم العسكري والمالي والخبراء العسكريين والارهابيين والمرتزقة الاجانب، ويؤكدون له عليك ان تحارب حتى اخر جندي اوكرايني هم لم يخسروا شيئ الخاسر الأكبر هو الشعب الاوكرايني، ونجحت قوي الثالوث العالمي وحلفائهم في اوكرانيا من اشعال الحرب غير العادلة ضد جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك من عام 2014 ولغاية اليوم وتم زج روسيا الاتحادية في الحرب الغير عادلة ضد شعب الدونباس وبدات روسيا الاتحادية عمليتها العسكرية الروسية الخاصة من اجل تحرير شعب جمهورية دانيسك ولوكانسك وتأمين امن روسيا الاتحادية واجتثاث الايديولوجية النيونازية - النيوفاشية والعمل على تحرير الشعب الاوكرايني وشعب الدونباس من النظام الارهابي الحاكم في اوكرانيا والمدعوم من قبل القوى النيوفاشية - النيونازية البنديرية وهم كتائب ازوف وايدار والقطاع الايمن والقوى القومية المتطرفة الاوكرانية والبنديرين وهذه القوى الارهابية - النيونازية حضت وتحضئ بدعم واسناد حقيقي وفعلي من قبل لندن وواشنطن وبون وباريس وتل أبيب والناتو ودول الاتحاد الأوروبي. ان تقويض النظام البنديري - الارهابي يعد ضرورة ملحة اليوم لخدمة الشعبين الشقيقين الروسي والاوكرايني والدونباسي ولمصلحة شعوب العالم المحبة للسلام والتواقة للتعايش السلمي ومن اجل كبح النزعة العدوانية للامبريالية الاميركية وحلفائها المتوحشين جميعهم وتجنب الحرب الكونية النووية الثالثة.

اب - 2022



#نجم_الدليمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ردود على مقالتي حول مفهوم اللبرالية
- : رد الى السيد منير كريم المحترم لا يوجد خلط في المفاهيم
- : وجهة نظر :: دعوة الم يحن الوقت لعقد مؤتمر توحيدي لوحدةالاح ...
- - روسيا الاتحادية: تحديات ومخاطر
- : احذروا خطر تنامي ازمة الحرب وأثرها عالميا ً
- : قراءة في اهمية وتحديد المفهوم العلمي للمصطلحات :: الاشتراك ...
- احذروا خطر الليبرالية، مفهومها، اشكالها ونتائجها
- : نظرة من الداخل : اوكرانيا من (( الاستقلال)) الى المستعمرة ...
- : سؤال مشروع؟ الى القيادة المتنفذة في الحزب الشيوعي العراقي
- : وجهة نظر :: النظام الحاكم في العراق وازمته العامة :: والخر ...
- : كارثة في عدم استخدام المصطلحات السياسية بشكل سليم
- : دور القائد في الحرب العادلة -- ستالين انموذجا
- : ازدواجية المعايير وازمة الاقتصاد الراسمالي :: الدليل والبر ...
- :: افضلية وفاعلية وانسانية الاشتراكية على الرأسمالية: الاتحا ...
- : احذروا الخطر الداهم :: خطر الحرب النووية العالمية
- من يقف وراء اغتيال العملة الوطنية الدينار العراقي لماذا وما ...
- : وجهة نظر :؛ احذروا وادركوا الخطر ياقادة النظام الحاكم في ا ...
- : وجهة نظر :: حول الحرب
- : مشكلة النظام الحاكم في العراق والخروج من المأزق :: الواقع ...
- : خصخصة الارض في اوكرانيا والخطر على الشعب الاوكرايني


المزيد.....




- أمريكا توافق على بيع نظام مضاد للطائرات بدون طيار لقطر بمليا ...
- ماذا نعرف عن ابنة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وهل يُعده ...
- 3 دول هي المستفيد الأكبر من صفقة الحبوب في أغسطس
- موسكو تحدد شروط الحوار مع واشنطن حول الاستقرار الاستراتيجي
- الصين تنهض ضد -عدم التسامح-
- الاتحاد الأوروبي يضغط على الجزائر
- Skywell تنافس ميتسوبيشي وتويتا بسيارة متطورة
- صحيفة أمريكية بارزة تزعم أن تناول الحشرات يجب أن يكون -القاع ...
- ما الذي يحدث عندما تصطدم الأعاصير بالحرائق؟
- ماكرون يصل إلى الولايات المتحدة في زيارة دولة تستمر 3 أيام


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - : النظام الارهابي النيونازي يفشل في هجومه العسكري:: الدليل والبرهان