أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=767991

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - أحمد رباص - الحرب في أوكرانيا: من أجل موقف طبقي أممي (4/2)














المزيد.....

الحرب في أوكرانيا: من أجل موقف طبقي أممي (4/2)


أحمد رباص
كاتب

(Ahmed Rabass)


الحوار المتمدن-العدد: 7367 - 2022 / 9 / 10 - 00:35
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


.
في عام 2015، بعد أن اتضح أن الولايات المتحدة ليست مستعدة لإرسال قوات برية إلى سوريا، تدخلت روسيا إلى جانب الأسد وحددت نتيجة الحرب الأهلية. كانت سوريا مهمة بالنسبة لروسيا لأنها تضم ​​قاعدتها البحرية الوحيدة في البحر الأبيض المتوسط. كانت النتيجة انتكاسة خطيرة للإمبريالية الأمريكية، في منطقة لها أهمية استراتيجية بالنسبة لها.
الآن، يشعر بوتين بفرصة أخرى لإعادة تأكيد قوة روسيا. لقد عانت الولايات المتحدة لتوها من هزيمة مذلة في أفغانستان. كانت روسيا قادرة على التوسط في السلام في الحرب الأذربيجانية الأرمينية في عام 2020 ؛ تدخلت لدعم لوكاشينكو في بيلاروسيا في 2020-2021 ؛ ثم تدخلت عسكريا في كازاخستان مطلع عام 2022.
لعبت الاستفزازات المتزايدة من حكومة زيلينسكي دورا قاتلا. بعد انقلاب 2014 على يانوكوفتش، بدأت الحكومة الأوكرانية تطرح مسائل العضوية في حلف الناتو والاتحاد الأوروبي. ثم جرى تكريس ذلك في الدستور سنة 2020. 
تم انتخاب زيلينسكي، الممثل الكوميدي الذي تحول إلى رئيس، في عام 2019 بفضل نقطة قوته المتمثلة في كونه لامنتميا، والرهان عليه كشخص مرشح لتنظيف السياسة، والتعامل مع الأوليغارشية، وفي نفس الوقت صنع السلام مع روسيا.
لكن بضغط من اليمين المتطرف وبتحريض من واشنطن انتهج سياسات معاكسة.
تم وضع مسألة عضوية الناتو مرة أخرى على رأس جدول الأعمال وتم الدفع بها بقوة، لترى روسيا أن ذلك يمثل تهديدا حقيقيا.
رب معترض يقول إن الأمر ليس كذلك، وأن الدول الأخرى التي تشترك في الحدود مع روسيا هي بالفعل جزء من الناتو. لكن هذا يخطئ الهدف تماما. إن الوضع الحالي هو بالضبط نتيجة عقود سعت خلالها الإمبريالية الغربية إلى تطويق روسيا، التي تتراجع الآن.
 لاستخدام لغة الفيزياء، تم الوصول إلى نقطة حرجة حيث كان اندلاع الأعمال العدائية على جدول الأعمال بوضوح.
ومع ذلك، هناك دائما خيارات مختلفة، حتى في الحروب. إذا كان بإمكان بوتين تحقيق أهدافه دون تحمل كل عناء الغزو، مع كل المخاطر والتكاليف التي قد تترتب على ذلك، لكان من الواضح أنه كان يفضل اتخاذ هذا المسار. كان هذا الاحتمال موجودا بالتأكيد في المقام الأول، وبدا لنا أنه الفرضية الأكثر احتمالًا.
كانت هناك بعض المؤشرات على أن الولايات المتحدة ستكون مستعدة لتقديم تنازلات معينة. ولم لا؟ بعد كل شيء، قال بايدن علنا أن قضية عضوية أوكرانيا في الناتو كانت خارج جدول الأعمال في المستقبل المنظور. لكن في النهاية، اتخذت الأحداث مسارًا مختلفا.
كان بوتين يستخدم التهديد بالعمل العسكري (بينما ينفي أنه سينفذه) من أجل إجبار الإمبريالية الأمريكية على الجلوس إلى طاولة المفاوضات. كانت مطالبه واضحة بما فيه الكفاية: لا لعضوية الناتو لأوكرانيا؛ وضع حد لتوجه الناتو نحو الشرق؛ وضمانات أمنية من أوروبا.
تتوافق هذه المطالب تماما مع مصالح الرأسمالية الروسية ، وبالتالي كانت متعارضة تماما مع مصالح واشنطن. لذلك لم تكن الإمبريالية الأمريكية مستعدة للتنازل عن شبر واحد والامتثال لمطالب روسيا. لكنها لم تكن مستعدة لإرسال قوات برية للدفاع عن أوكرانيا. إن التهديدات بالعقوبات، التي لم تكن مدعومة بعمل عسكري، لم تفعل شيئا لردع بوتين بطبيعة الحال.
الأشياء لها ديناميتها الخاصة. عندما لم يحصل بوتين على التنازلات المتوقعة، لم يكن أمامه بديل سوى العمل. انتهى وقت ممارسة الألعاب.
ما هو سبب الرفض العنيد للإمبريالية الأمريكية لتقديم أي تنازلات؟ بالنسبة لأمريكا، كان من الممكن أن ينظر إلى انصياعها لمطالب روسيا على أنه استسلام للتهديدات. كان من شأن ذلك أن يقوض سلطة الإمبريالية الأمريكية على نطاق عالمي. لكن الشيء نفسه كان صحيحا من وجهة نظر بوتين.
إن الرفض العنيد للغرب لمراعاة مطالب روسيا جعله في موقف إما أن يتصرف بناءً على تهديداتها أو يضطر إلى التنازل. هذا هو الذي حدد المسار اللاحق للأحداث.
مثل رجل يمارس لعبة الشطرنج، كان بوتين قد أخذ في الاعتبار بالفعل عدم رغبة الإمبريالية الغربية في التدخل مباشرة مع القوات في أوكرانيا. وقد قام بالفعل بتخفيض تكلفة العقوبات. مع قوة هائلة قوامها 190 ألف جندي تم تجميعها بالفعل على حدود أوكرانيا، كانت خطوته التالية محددة سلفا..
تتطلب أي حرب عدوانية دائما بعض المبررات. لاستمالة الرأي العام في روسيا، استخدم بوتين ذريعة القصف الأوكراني لدونيتسك، الذي وصفه بأنه "إبادة جماعية". هذه مبالغة، لكن لا ينبغي الاستهانة بها كما فعل الإمبرياليون.
(يتبع)
عن: socialist.net/collapse



#أحمد_رباص (هاشتاغ)       Ahmed_Rabass#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحرب في أوكرانيا: من أجل موقف طبقي أممي (4/1)
- النموذج التنموي الجديد: هناك حاجة إلى إصلاح شبه كامل للتعليم ...
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء الثامن عشر)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء السابع عشر)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء السادس عشر)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء الخامس عشر)
- وجهات نظر اشتراكية حول الحرب الروسية على أوكرانيا
- لايبنيز ينتقد نظرية مالبرانش حول وحدة الروح والجسد (2/2,)
- لايبنيز ينتقد نظرية مالبرانش حول وحدة الروح والجسد (2/1)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الحزء الرابع عشر)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء الثالث عشر)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء الثاني عشر)
- ارتسامات كاتب وجدلية الماقبلي والمابعدي
- جون كوبر.. سقراط والفلسفة كأسلوب في الحياة (3/3)
- نبيلة منيب: يسعون إلى تدمير كل ما هو جميل وتونس لا تزن شيئا ...
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر (الجزء الحادي عشر)
- الطيب الباكوش يدعو إلى عقد خلوة خماسية بحضوره لأجل حل المشاك ...
- جون كوبر.. سقراط والفلسفة كأسلوب في الحياة (3/2)
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر ،(الجزء العاشر)
- جون كوبر.. سقراط والفلسفة كأسلوب في الحياة (3/1)


المزيد.....




- الدفاع الروسية: منطومات -أوسا- تدمر حوالي 5 أهداف أوكرانية ي ...
- مسؤول أمريكي سابق: -دمية واشنطن- تريد توسيع النزاع في أوكران ...
- طبيب قلب روسي يحذر من خطر الموت بسبب الإجهاد الشديد
- وزارة الدفاع الروسية تحصل على ذخائر جديدة لمسدساتها الحديثة ...
- الانزعاج من بولندا آخذ في الازدياد: جدال جديد في الاتحاد الأ ...
- آخر تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وأصداؤها /05 ...
- عاجل | مراسل الجزيرة: اشتباكات بين جيش الاحتلال الإسرائيلي و ...
- ماكرون: لا نسعى لتدمير روسيا
- عالمة أحياء روسية تتحدث عن فوائد الملّيسة
- الملايين من -المشابك العصبية الصامتة- يمكن أن تكون مفتاح الت ...


المزيد.....

- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - أحمد رباص - الحرب في أوكرانيا: من أجل موقف طبقي أممي (4/2)