أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - محمد فوزي هاشم - بالشيفرة السرية / المقال الأول / الحرب العالمية الثالثة بين روسيا وفرنسا وتشكيلات الصحفيين الأفارقة















المزيد.....

بالشيفرة السرية / المقال الأول / الحرب العالمية الثالثة بين روسيا وفرنسا وتشكيلات الصحفيين الأفارقة


محمد فوزي هاشم

الحوار المتمدن-العدد: 7309 - 2022 / 7 / 14 - 01:04
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


ديباجة ثابتة: لأن هناك من يتفنن في التأويل بتورع، لأن الهم بين أطياف المجتمع ترع، لأن الألم بالرأس لم بالوجع، لأن النواصل محتدة هذا ينعتني لفصيل السمك والآخر لفصيل البجع، لأنني أردت الحديث لنفسي دون العالمين فإني خير مستمع، لأنني لم أنال منهم التقدير لما أبدع، أو أن مستوى الفكر عند البعض لما أكتب لم يتعمق عند فلسفته وكناياته واكتفى عند حد السجع؛ لهذا أكتب بالشيفرة السرية.
................ تشكيلات فاغنر ................
العامة من الناس تتصور الحرب الجارية بين روسيا وأوكرانيا وفي حين أن السياسيون وكنت واحداً منهم إلى وقت غير قصير كنت أراها حرباً بين قطبين يحاولان السيطرة على العالم وهما الدب الروسي والولايات المتحدة الأمريكية في حين أن الماسونيين يرونها أو إن صح التعبير يريدونا حرباً تجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية لكنها ليست كذلك إنها حرب بين روسيا وفرنسا من أجل نظام عالمي جديد يعتمد على احتلال ثروات افريقيا التي تتمثل في 54 دولة ، لقد خرجت الولايات المتحدة الأمريكية من النظام العالمي الجديد مستمرة بدعاياتها التقليدية التي لا تثمر في حين أن الدب الروسي استطاع أن يدعم الميليشيات المرتزقة بالقارة السوداء وخاصة في ليبيا وافريقيا الوسطى وهو أحد الأساليب الاستخباراتية في قلب الموازين السياسية من أجل تحقيق منافع سياسية واقتصادية على حد سواء عن طريق " تشكيلات فاغنر" التي يمولها أحد المقربين من بوتين وهو "ايفغيني بريغيجون " إلى جانب الدورات والتدريبات المجانية المقدمة من صحيفة RT1 التي تخضع للكرملين مباشرة إلى الصحفيين الأفارقة وهي مجانية تشمل السفر إلى موسكو من أجل بالإضافة إلى ارسالها أسلحة وعشرات المستشارين الروس لدول أفريقيا إلى جانب الاتفاقيات العسكرية الروسية مع كل من مالي وموريتانيا وبوركينافاسو واستطاعت روسيا أن تفتعل سخط شعبي تجاه فرنسا وسحب البساط منها في مالي عن طريق تشكيلات فاغنر ، و برغم ذلك كله إلا أن المعاملات التجارية بين أفريقيا وروسيا تقريبا 20 مليار دولار وهو تقريبا نصف المعاملات التجارية التي تحظى بها فرنسا والتي تتوقع أن تكون أكثر الأعوام القادمة وخاصة بعد المؤتمر الذي نظمته فرنسا قبيل الحرب الأوكرانية و دعت دول أفريقيا من أجل ترسيخ شراكة مع فرنسا باستغلال طاقاتها وقد نجحت في ذلك ، ها لا يعني أن الصين خارج المنافسة لكن الصين تحافظ على مركزها في النظام العالمي الجديد بدون إقحام مؤسساتها في هذا الصراع حتى الآن وتحتفظ بالأعلى حظاً في المعاملات التجارية مع افريقيا .
............................. فرنسا هي التي بدأت الحرب ................
إن الطموح الروسي وسيطرته على القارة الأفريقية أصبح مزعجاً لفرنسا وهذا ما قامت به فرنسا وهو اقحام روسيا في حرب طويلة الأمد من أجل انهاكها وانشغالها عن ثروات القارة السوداء، وباتت الدول الأوربية بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية في اجراء عقوبات على روسيا ظنا من أن هذه العقوبات ستؤثر على روسيا وبالتالي يقل تأثيرها على القارة السوداء بالعكس أن تلك العقوبات كانت تصب في مصلحة روسيا
...................... تفكيك أوكرانيا وتأسيس دولتين جديدتين ...............
عمل بوتين على إنشاء دول جديدة منذ 2014 تقع بأوكرانيا وهم لوغانسك الشعبية التي تحتل احتياطيات ضخمة للفحم بأوكرانيا ودونيتسك الشعبية وهي أحد المراكز الاقتصادية للصلب في أوكرانيا والتي يتحدث معظم سكانها اللغة الروسية وأعلن استقلالهم مع الحرب الأوكرانية حيث كان مستعد لهذه الخطوة
...................... السودان والماسونيين ..........
لا أعلم هل هو حظ أم غباء أو ذكاء القيادة السودانية لكنني الذي أتيقن به أنه طمع على كل حال، فالسلطة العسكرية بالسودان تحاول الاستفادة الكبرى من أطماع كلا الدولتين روسيا وفرنسا والدولتين تحاولان السيطرة على موارد السودان وقراراتها لكن الماسونيين هم حتى هذه اللحظة من يوجهون القرارات السياسية في السودان قد يكون بطريق غير مباشر فالماسونيين يحاولون السيطرة على السودان من أجل تحقيق هدفهم في سد أثيوبيا المعروف باسم سد النهضة وهدفهم الرئيسي في دولتهم من نهر النيل إلى الفرات ومن ثم يتم اجراء عدد من المقابلات السرية بين السودان وإسرائيل .
..................... الصراع المستقبلي في افريقيا والغاز الطبيعي ....................
إيطاليا هي أول الدول التي تعاني من انخفاض إمداداتها من الغاز الطبيعي من روسيا وهي تعمل جاهدة خلال هذه الأيام بالمحاولة لعمل اتفاقيات مع دول أفريقية كليبيا والجزائر وكذلك أذربيجان لكن ليبيا والجزائر تسيطر عليهما روسيا وكذلك أذربيجان فإن من المتوقع زيارة بوتين لإيران الأسبوع القادم حيث يعمل بوتين على عرقلة مصادر الطاقة بالقارة الأوربية الأمر الذي يسعى من خلاله لوقف الحرب الأوكرانية لكن الحرب الأوكرانية على كل حال استطاع بوتين أن يجني أموال منها استطاع أن يستولي على دولتين جديدتين بأوكرانيا احدهما مصدراً للصلب والآخر مصدر للفحم ، ماذا في حقبة فرنسا هذا ما سنعرفه خلال الأيام القادمة أتوقع أن تقوم فرنسا بحملات رد فعل وانشاء تشكيلات صحفية خاصة لمواجهة الفاغنر ، هل الولايات المتحدة الأمريكية سترضخ للخروج من النظام العالمي الجديد ، الماسونيين سيدعمون فرنسا وأعداء الماسونية سيدعمون الروس كل هذه ارهاصات لما قبل الحرب العالمية الثالثة التي باتت على الوشك.
تزييل ثابت : فريق سيؤول الشيفرة لحد السيف والآخر سيؤله لأسلوب استخباراتي غامض والآخر يراه أسلوب براغماتي ، هذا سيقول أنني اتوارى خلف الكلمات خوفاً والآخر سيصنع مني تمثالا ، لماذا لابد أن يتم تصنيفي إلى اليمين أو اليسار ، لماذا لا أكون أنا فقط ، لماذا ينصب الكل نفسه إلاها وجلادا ، لماذا أصبحت حياتنا الشخصية الخاصة على العام ، أصبحنا نصدر أحكاما ، أصبح الجميع سياسيون يتحدثون السياسة كما لو كانوا زعماء في حين أنني ورفاقي الذين مارسنا السياسة فعلا لا حديثا ، وبرغم أننا نجحنا في القيام والتخطيط لثورتين متتاليتين إلا أننا نعتبر أنفسنا مازلنا نتعلم ، وآخرون سيذهبون إلى أساتذة لغة لكي يترجمون ما أقول ليس للاستفادة مما أكتب ولكن يتصيدون ، وأساتذة من هول ما أكتب تتقشع .



#محمد_فوزي_هاشم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- محمد فوزي يكتب: فشل الحوار الوطني بالضيافة باستفاضة
- الثورة المسلحة .. هي الأقرب إلى الوصول
- الطريق إلى الثورة : متى الثورة ؟ بقلم محمد فوزي
- محمد فوزي يكتب : لبنان على شفا الإنفجار
- خرافات المعراج بقلم محمد فوزي
- محمد فوزي يكتب : بعد تصفيته تبدأ مراسم صفقة القرن
- الأروقة بين القهقهة والكهكهة
- محمد فوزي هاشم يكتب : شكراً كورونا
- أين ؟ (1) إدارة الأزمات
- الإمارات هتتنفخ
- حسن علاء وخطيبته رنا الطالبة بالاكاديمية الدولية للهندسة وعل ...
- السيدة التي تزوجتها عرفياً في صغري
- حبس الأم بتهمة قتل ابنتها وفتاة تهدد عمر بقتله
- الضابط يطلب عنوان جدة أبنائه ويخفي شعوره بالشك تجاه ليلى الس ...
- أعطته ظرفاً مغلقاً ، أين كانت إذن زوجته وهي لم تكن عند والدت ...
- الضابط اخبره بأن زوجته قتلت وتذكر شيئاً مهما
- تشويه القوات المسلحة – نظرة على العملية سوزانا
- دفن زوجته فوجدها في غرفته .. محمد فوزي
- تذكرة الموت
- السيسي لم يكذب مصر بها الغاز


المزيد.....




- بسبب تغريدة -ليلة متفجرة في إيران-.. طهران تستدعي القائم بأع ...
- فيديو يرصد اللحظات الأولى بعد وقوع انفجار بمسجد في باكستان
- بسبب تغريدة -ليلة متفجرة في إيران-.. طهران تستدعي القائم بأع ...
- لحظة إنقاذ رجل من سيارة شرطة مسروقة قبل ثوان من اصطدام قطار ...
- بكين: نعارض سياسة واشنطن في صب الزيت على النار بأوكرانيا
- النزاهة تعلن ضبط تلاعب ومخالفاتٍ قانونية في صلاح الدين وبابل ...
- نزاهة البرلمان تشخص هدراً بـ 250ملياراً في وزارة الإعمار
- الاتحاد الأوروبي يعلق على حادثة استهداف مستودع الذخيرة في أص ...
- تقرير رسمي يحدد كم خسرت فرنسا بسبب رفض بيع -ميسترال- لروسيا ...
- لافروف: تصريح نولاند حول فرحها لتدمير -السيل الشمالي- اعتراف ...


المزيد.....

- الاداة الاقتصادية للولايات الامتحدة تجاه افريقيا في القرن ال ... / ياسر سعد السلوم
- التّعاون وضبط النفس  من أجلِ سياسةٍ أمنيّة ألمانيّة أوروبيّة ... / حامد فضل الله
- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - محمد فوزي هاشم - بالشيفرة السرية / المقال الأول / الحرب العالمية الثالثة بين روسيا وفرنسا وتشكيلات الصحفيين الأفارقة