أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - أَنِينُ الْمِرْآةِ...














المزيد.....

أَنِينُ الْمِرْآةِ...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 7287 - 2022 / 6 / 22 - 08:01
المحور: الادب والفن
    


يرتعشُ الجدارُ ...
أرَى مرآةً تبكِي
وكلُّ المرايَا تأكلُ الزجاجَ...
كيْ لَا تجرحَ وجهِي


أمسحُ الدموعَ منْ وجهِ مرآةٍ...
فأرَى وجهِي
أعرفُ أنِّي والمرآةَ نعيشُ ...
حزنَنَا كمَا نراهُ


لَا تكسرُ وجهَهَا ...
لأنَّهُ وجهِي
وإِنِْ اغتربَ عنِّي...
كلمَا عانقْتُهُ
أحدثَ نُدْبةً في وجهِ المرآةِ ...
ووجهِي


يرتعشُ الجدارُ...
يمسحُ وجهُ المرآةِ وجهِي
ويتبلَّلُ الدمعُ بالزجاجِ...
فلَا ينكسرُ الجدارُ



دمعُهُ جعلَ الحجَرَ يقفُ...
على قدمَيِْ الطينِ
ويقولُ :
هكذَا خُلِقْنَا وجهيْنِ
لمرآةٍ واحدةٍ...
فلَا تكسِرُونَا ...!


كلمَا فقدتْ إحدانَا مرآتَهَا...
تفقدُ وجهَهَا



كلمَا رأيْتُ وجهَ المرآةِ...
أرَى وجهِي
ينزعُ شظايَاهُ منْ وجهِهَا...
لأنَّ الكلَّ جُزءٌ /
والجزءَ كلٌّ /
لَا تمييزَ بينهُمَا
فلَا تُرَمِّمُوا وجهَيْنَا...!



#فاطمة_شاوتي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إِحْتِجَازُ التّْرَامْوَايْ / tramway ...
- حِينَ تَعْشَقُ حُورِيَّةٌ الشَّيْطَانَ...
- بَالُوعَةُ الزَّمَنِ ...
- حَظٌّ مَنْقُوصٌ...
- سَجَائِرُ الْحُبِّ ...
- دُونَ إِذْنِي...
- جَفَافُ قَلْبٍ...
- دُعَاءُ الْحُبِّ...
- دُونَ وَجْهٍ...
- ضَجِيجُ الشِّعْرِ...
- لَوْحَةُ حُبٍّ ...
- الْأَشْبَاحُ...
- عُكَّازَةُ الْأَعْمَى ...
- الدَّرْسُ الْأَخِيرُ فِي الطَّيَرَانِ...
- الطَّعْنَةُ الْأَخِيرَةُ ...
- زجاجٌ ونافذة
- قُطْنُ الصَّمْتِ ...
- رَحِيلٌ مَشْبُوهٌ ...
- لَوَحَاتٌ مُفَكَّكَةٌ ...
- جُثَّةٌ تَبْتَلِعُ جُثَّةً...


المزيد.....




- مصر.. القوات المسلحة تتدخل لإنقاذ فنان مشهور
- إنترنت غير محدود في مصر: حملة متواصلة ودعم من فنانين وعرب
- ديانا حداد تحذف جميع صورها على -إنستغرام- ومدير أعمالها آخر ...
- المسألة الدبلوماسية.. كيسنجر ودروس في فنون الظلام
- عمر بن لادن، نجل زعيم القاعدة السابق يقيم معرضاً فنياً
- صدور الترجمة العربية لرواية -ما بعد الموت- لعبد الرزاق قرنح ...
- مكتبة البوابة: -كيف تكون مؤثرًا على السوشيال ميديا-
- صدر حديثًا للكاتبة بسمة عبد العزيز، رواية -أعوام التوتة-
- صدر حديثا رواية -ليلة واحدة تكفي- لقاسم توفيق
- فنٌّ عصيّ على الزمن.. عود مارسيل خليفة وقصائد محمود درويش عل ...


المزيد.....

- المقالة في الدراسات الأدبية الحديثة مفهومها ونشأتها وتطورها ... / ابراهيم محمد
- قراءة في رواية - نخلة وبيت - / هدى توفيق
- دمع الغوالي / السعيد عبد الغني
- كلنا سجناء / رباب السنهوري
- مزامير الاكتئاب وثنائي القطب / السعيد عبد الغني
- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - أَنِينُ الْمِرْآةِ...