أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - أسئلة لا تنفع التورية والإخفاء في التستر على مسبباته !














المزيد.....

أسئلة لا تنفع التورية والإخفاء في التستر على مسبباته !


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 7284 - 2022 / 6 / 19 - 00:57
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


في ظل التحولات الجذرية التي مست جل المجتمعات العربية والمغاربية ،والمغرب من بينها- مجموعة من الأسئلة عن واقعنا ومستقبلنا في جميع مجالاتهما ، والتي كثيرا ما نختلف في محاولة الإجابة عنها بأجوبة شافية ومفيدة ، ليس لضعف تضمنها لعنصر الفضول والرغبة في اكتساب المعرفة ، ولا لعدم مشروعيتها ، وإنما بسبب مدى الاستعداد النفسي والعاطفي ، ومقدار ما يملكه الناس من مقومات معرفية وعلمية وتكوينية ، وما تتيحه زوايا تواجدهم -أثناء الإجابة- من فرص التفاعل مع مشروعيتها -كأسئلة مستمدة في غالبيتها من الانتماء للمجال والحضارة والافتخار بهما- التي يمكن اعتمادها كخريطة طريق مستقبلية في إعادة ترتيب أوراق المجتمع وتوجيهه نحو الأفضل والأحسن ، وإبعادها كإيجابات عن السطحية والتفاهة والسخف الذي انحدر بالقيمية والأخلاقية الاجتماعية والسياسية والدينية إلى أحط المستويات ، إلى أن صارت جزء مهما من الإنسان ، وقدرا محتوما لم يسلم أحد من استراتيجيته الخبيثة التي مكنت بها أشباه المثقفين والمفكرين والسياسيين ورجال الدين من اختراق المجتمعات - كما يشير إلى ذلك الفيلسوف الكندي "آلان دونوث" في كتابه "نظام التفاهة"- التي يكون فيها الناس في ذروة ضعفهم وتأزمهم الاجتماعي والثقافي والاقتصادي والسياسي والديني ، الضعف والتأزم الإفلاس الاجتماعي الذي لم يعد ينفع في التستر على مسبباته ، لا التورية والإخفاء ، ولا التلميع والتنظيف ، ولا ارتداء الحجاب والنقاب والجلالبيب ولا تغطية شعر المرأة ووجهها ، ولا استطالة الدقون وتضخيم زبيبات الصلام ، وغيرها كثير من مظاهر "تدين الشكل" الخداعة التي لم تزد الوضع إلا تازمت ، بعد أن تحول الدين على مدعي الدعوة إلى الله ، من الانقياد واستسلام لله الى مجرد طقوس مظهرية ومراسيم شكلية أفقدت الدين قيمته الروحية ، وغيرت نفوس ومبادئ معتنقيه ، وافسدت أخلاقهم ، بما نشرت بينهم من استسهال للنميمة والكذب والنفاق والمداهنة والتحريف والتضليل والخداع والانتهازية والنرجسية والتعالي والجبروت والتسلط والرياء والعصبية ، وتغول الأنانية واللغو والقيل والقال والتصورات الإستحواذية ، وتفرعن كافة صفات الحقارة والخِسة والوضاعة والإنحطاط والمهانة والهوان ، التي تدعوا لها الأفكار الغريبة المستنبتة في مناطق لا صلة لها بالمجتمع المغربي ودينه الوسطي، والتي أوصلت المجتمع المغربي وباقي المجتمعات العربية والإسلامية الى ما هي فيه وعليه من الأوضاع السيئة والأجواء الموبوء المشبعة بالقصور والضمور وفقدان الثقة في كل الأيديولوجيات الدينية الانتهازية التي عمل ويعمل أصحابها -ذوي العقول المتطرفة الصلبة المنغلقة التي لا تبصر إلاّ نفسها -على فرض نمطيتها العقيمة على المجتمعات ، رغم تقويضها للمبادئ الاجتماعية والمفاهيم الثقافية والسياسية والدينية ، وانعكاس بالسلب على نقاء ضمائر الناس وصدق أحاديثهم وصالح اعمالهم ، فينكس بينهم الصدق والحق والعدل والحقيقة والأمانة والإخلاص بينهم ، ويتوارى حولهم الأمن والأمان حولهم، وتتناقص في تعاملهم المروءةٌ والنخوة والدماثةٌ ، وتنقطعت بينهم أواصر الألفة والمحبة التواد والتراحم والوئام والانسجام والتعاون والتكافل والتلاحم ، ويندثر الإتزام بالمشترك الإنساني فيما بينهم ، وتنمحي جميع سمات الإيمان التي يطبع بها الدين الصحيح سلوكيات المؤمنين والتي تظهر جلية في تعاملهم مع غيرهم أيا كان لونه وجنسه ومعتقده ..
ولتخلص من جذور هذه المآسى التي تحول دون تحقيق كرامة الإنسان ، لم يعد يكفي المسلم التحلي بالأخلاق الفاضلة فقط ، بل أصبح لزاما عليه التخلق بأسماها والإتصاف بأرقاها على الإطلاق ، حتى يكون مسلما قويا يتمكن من مواجهة العقول المتطرفة الصلبة المنغلقة التي لا تبصر إلاّ نفسها ، والتي لا تحقق وجودها إلاّ من خلال عنف تشنجاتها الانفعالية ، وهجوماتها العدوانية ضد التنوير والانفتاح .
حميد طولست [email protected]
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "



#حميد_طولست (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شيوخ وفقهاء يرون العلة في الواقع وليس في أفكارهم؟
- تطور البلدان مرهون بمصداقية منتخبيه وليس بسلفياتهم !
- كرة القدم أخلاق وثقافة ومتعة !
- هستيريا التهافت على تحريم التعاطف والتراحم؟
- عهر التدين!!
- ليس في الكذب ما يدعو للزهو أو الفخر!
- لا يعرف الناس قيمة بعضهم إلا في المحن أوالنهايات.
- الاهتمام بالحدائق واجب أخلاقي وطني وديني !
- الرمزية النضالية لفاتح ماي لدى الطبقة العاملة
- ظواهر رمضانية مستفزة!!!
- أي نفع نجنيه من التطاول على شيخة يعلم الله وحده ظروفها؟:!
- الصيام ، الرياضة الروحية!
- ويسألونني عن تهنئة اليهود المغاربة بال-پيتسَح- !
- تمثال المهدية السيئ الذكر !
- -فتح الأندلس ، التزوير السافر للتاريخ المغربي !
- التراويح بين الفرض والسنو والبدعة !
- رمضان ليس للتجويع ولكن لإعادة رمجة النفوس وإعدادها !
- هل نحن فعلا في حاجة الى إعادة التربية؟
- عقاب المجرمين رادع لهم وحافظ للأمم من الضياع !
- مؤسسات تعليمية لكوكب أشد تخلفا من عالمنا !


المزيد.....




- زيلينسكي: الروح المعنوية بأوكرانيا تراخت وكأن الناس في إجازة ...
- بابا الفاتيكان يدعو قادة جنوب السودان للنضال من أجل السلام
- دار الإفتاء المصرية: نستأنس برأي علماء الطب بشأن التعامل مع ...
- تيارات إسلامية وهيئات مهنية سودانية تعلن رفض التطبيع مع إسرا ...
- إجبار المواطنين دفع فواتير المساجد..الحكومة المصرية ترد
- احتجاجات اقتصادية واجتماعية في دول أوروبية... الثورة الإسلام ...
- -رحلة السلام-..بابا الفاتيكان يصل إلى جنوب السودان
- شاهد.. مجهول يلقي -زجاجة حارقة- على معبد يهودي في الولايات ا ...
- زيلينسكي: الروح المعنوية في أوكرانيا تراخت مؤخرا وكأن الناس ...
- قائد الثورة الاسلامية يشارك في مراسم حفل تكليف طالبات المدار ...


المزيد.....

- تكوين وبنية الحقل الديني حسب بيير بورديو / زهير الخويلدي
- الجماهير تغزو عالم الخلود / سيد القمني
- المندائية آخر الأديان المعرفية / سنان نافل والي - أسعد داخل نجارة
- كتاب ( عن حرب الرّدّة ) / أحمد صبحى منصور
- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - أسئلة لا تنفع التورية والإخفاء في التستر على مسبباته !