أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - الصيام ، الرياضة الروحية!














المزيد.....

الصيام ، الرياضة الروحية!


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 7225 - 2022 / 4 / 21 - 15:41
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الصيام ، الرياضة الروحية.
كلما ذكرت لفضة "الرياضة" إلا وتبادر إلى الأذهان ذلك المجهود الجسدي الممارس وفق قواعد متفق عليها بهدف الترفيه أو المنافسة أو التميّز والحفاظ على الصحة البدنية والعقلية، كما تؤكد ذلك المقولة المتداولة "العقل السليم في الجسم السليم" ، دون الإنتباه أن هناك رياضات أخرى خاصة بالنفس الإنسانية تقيها حالات الفتور والضعف والملل الذي يعتريها والتي هي كما قال فيها الشاعر البصيري:
والنفس كالطفل إن تتركه شب على...حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم.
ولا شك أن تأثير الرياضة ليس بمقتصر على الجسد والعقل وحدهما، من خلال الألعاب الفردية أو الجماعية التي يفضلها الإنسان ، بل إن تأثير الرياضة له جانب آخر هو في حقيقته تأثير نفسي تقوم به الرياضة الروحية التي أوجدها الإسلام –كما باقي الكثير من الديانات الأرضية، "البودية والبرهمية" على سبيل المثال، والسماوية المسيحية واليهودية – كوسيلة لتربية النفس وتطهير الروح والإرتقاء بهما إلى أعلا درجات الرقي وأسمى المعاني الحقيقية من خلق هذا الوجود ،لأنه إذا كان الإنسان في حاجة ملحة للرياضة البدنية -أي «Sports بالفرنيسة -بكل تفاصيلها وزواياها وأشكالها وألوانها الجماعية أو الفردية ، من كرة قدم وسلة وطائرة ويد وألعاب قوى وغيرها الكثير الكثير من الرياضات ،لتنمية بدنه وتقوية عضلاته لتتحمل الأعمال المجهدة والشاقة ، فإن النفس هي الأخرى في أشد الحاجة للارتياض برياضة روحية تزكيها وتهذب غرائزها وتقوي إرادتها وتهيئها لتكون قادرة على مواجهة الوقوع في الأخلاقيات والسلوكيات والتصرفات المدمرة لنقاء فطرتها السليمة التي خلقها الله عليها ، بدليل قوله سبحانه: «فطرة الله التي فطر الناس عليها» الفطرة التي تمكن الإنسان من القيام بدوره الفاعل والفعال في الحياة، والذي يحول دون ممارسته لذلك الدور بلا انعزال أو انحراف عن المقاصد السامية لوجوده ، ما تعرف النفس البشرية من تقلباتها بين الفتور والشرود والذهول عن القيم المزكية والمطهرة لها ، والمتمثلة في الصفات والخصال المشوهة لها ، كالكذب والغش والتزوير والنفاق والإضرار بالغير والأنانية والتباغض والكراهية والحسد، وباقي الأخلاقيات والأعمال القلبية الدونية التي تتلبسها ، والتي شرع الإسلام الصوم كرياضة روحية ، لحمايتها منها براقبة ،وتهذيبها وتنزهها وتطهرها من أدناسها المدمرة لأخلاق الفطرة الإنسانية الطاهرة، الهدف والمراد والمقصد الأسمى من فلسفة فريض الصوم، لأن الإنسان عندما يصوم يفرض رقابة على نفسه وروحه، حتى يكتمل لصيامه ،فتتزكى وتتطهر نفسه من كل الشرور المكتسبة من محيطه ، ولتحقيق ذلك لا بد من تكامل الصيامين المادي والروحي ، لأن الصوم المادي الذي يفتقد إلى الصوم الروحي، صوم فاسد ومنعدم ، ولا تأثير له على النفس والروح ، ولا يرتقي بالذات البشرية من البهيمية التي جاءت مقاصد الشريعة لمحاربتها .

حميد طولست [email protected]
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان



#حميد_طولست (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ويسألونني عن تهنئة اليهود المغاربة بال-پيتسَح- !
- تمثال المهدية السيئ الذكر !
- -فتح الأندلس ، التزوير السافر للتاريخ المغربي !
- التراويح بين الفرض والسنو والبدعة !
- رمضان ليس للتجويع ولكن لإعادة رمجة النفوس وإعدادها !
- هل نحن فعلا في حاجة الى إعادة التربية؟
- عقاب المجرمين رادع لهم وحافظ للأمم من الضياع !
- مؤسسات تعليمية لكوكب أشد تخلفا من عالمنا !
- كم هو مشجٍ أن تُغبن الأمازيغيات في يوم المرأة !
- رفع اعلام الغير جريمة أخلاقية بحق المجتمع.
- صراعات انتفاعية ينخفض الرأس انكساراً لسماعها !
- العمر أقصر وأثمن من أن يغامر به في الإنتظار!
- حتى تتحقيق الأهداف الحقيقية لليوم الأممي للمرأة.
- الأزمة الأوكرانية والتبعيّة الغذائية للبلدان العربية والمغار ...
- تهنئة للمرأة في يومها العالمي.
- حرب روسيا أوكرانيا وانتهاك حقوق الإنسان !
- وماذا بعد عودة اليوم العالمي للمرأة؟ !!
- تعاظم دور الإعلام الاجتماعي وتمدد تأثيره
- وحتى لا تنتهي قصة ريان بموته!
- كائنات سياسية متطاولة متربصة على مقدسات الوطن !


المزيد.....




- واشنطن تدرج مجموعة فاغنر وكوبا ونيكاراغوا على القائمة السودا ...
- مخطط آل خليفة لتحويل المجتمع البحريني لمجتمع يهودي
- ترامب الابن ينتقد زيلينسكي بشدة لقمعه الكنائس الأرثوذكسية ال ...
- ضجة في مصر بسبب سؤال في امتحان جامعي عن الشريعة اليهودية
- الكنيسة الروسية: سلطات كييف تحضر لطرد الرهبان من دير -كييفا ...
- حقيقة اعتناقه الإسلام ورؤيته لمصر بعهد السيسي؟.. جورج قرداحي ...
- حقيقة اعتناقه الإسلام ورؤيته لمصر بعهد السيسي؟.. جورج قرداحي ...
- آل سعود يستهدف القيادات الشيعية في الحجاز ويعتقل الشيخ كاظم ...
- وزير الشؤون الإسلامية السعودي يحذر من الإخوان: يتلونون ويغير ...
- أوكرانيا تعد قانونا جديدا لحظر الجماعات الدينية المرتبطة برو ...


المزيد.....

- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار
- جدل التنوير / هيثم مناع
- كتاب ألرائيلية محاولة للتزاوج بين ألدين وألعلم / كامل علي
- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - الصيام ، الرياضة الروحية!