أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - التراويح بين الفرض والسنو والبدعة !














المزيد.....

التراويح بين الفرض والسنو والبدعة !


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 7216 - 2022 / 4 / 12 - 09:46
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مما لا شك فيه أن الصراعات البشرية لا تأتي إلاّ من خلال التعصب والجمود والإنغلاق الفكري والتمحور اللامنطقي حول الذات وطغيان سلطانها على كل شىء، وإفتقادها لأبسط الأسس والمعايير النقدية ، القادرة على التمييز بين العقلاني واللاعقلاني في كل الأمور مهما كانت ، ويؤجج التشدد في مناقشة تفاصيلها ، النهج الذي غالى فيه أحد المقفلة عقولهم من"اليوتوبيين الإسلامويين" في تدوينة له حول أهمية العبادات الرمضانية والتي جعل أهمها جميعها صلاة التراويح واعتبرها فريضة واجبة لا يحسن الصوم إلا بها، الزعم المضلل الذي دفع بي للرد على من يصدق فيه قوله سبحانه وتعال: "ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب أو كذّب بآياته إنه لا يُفلِح الظالمون " الأنعام:21 بقولي: "أن صلاة التراويح مجرد بدعة ابتدعها عمر بن الخطاب واستحسنها الفقهاء وتحولت لتقليد رمضاني وطقس ملازم له في العالم الإسلامي" ، الرد الذي ما كاد يصل صاحبنا حتى تطاير شرر غضبه –وكم حمدت الله أن الحواسيب لا تسمح بمرور الثفل والبساق واللكم والركل مع نثانات السب والشتم والتكفير والإخراج من الملة ،التي وصلني منها الكثير ، مما اعتاد "الإخوان المسلون" مصر تطبيقها في حق من لا يتفق مع أفكارهم وآرائهم ولا يوافق معتقداتهم وسلوكياتهم ، والذي هو عندهم على الخطأ الكبير وفي الضلالة التي لا تغفر، ويستحق مرتكبها القتل الذي طُبق في حق د فرج فودة ، ومحاولة الاغتيال التي نُفذت في نجيب محفوظ ، والتهجير الذي تجرع ظلمه د نصر حامد أبو زيد ، والسجن الذي حكم به على إسلام بحيري ، والتكفير الذي وصف به د سيد القمني ، وغير ذلك من الفضاعات اللاإنسانية المرتكبة لإلجام أفواه المتنورين الذين حاولوا تحطيم الصنمية الفكرية للموروث الإسلامي الإخواني ، كإبراهيم عيسى الذي يجتهد "السلفيون" جادين في البحث له عن تهمة تغلق فمه ، ولاشك أن اليوتوبي الهائج هو بصدد استجماع قواه نيابة عن حفنة الأغبياء والجهلة، الذين انقاد دون بصيرة وراء فرضياتهم البليدة ليصدر فتواهم في حقي وحق كل من يتجرأ على القول بأن صلاة التراويح ليست فريضة ولا حتى سنة، وأنها لم تُعرف في العهد النبوي ، وأن النبي عليه الصلاة والسلام لم يجمع الناس عليها، كما أكده ذلك الباحث في الشأن الديني محمد عبد الوهاب رفيقي الملقب بـ "أبو حفص " في تدوينة فيسبوكية له بالدارجة المغربية قائلا : "المهم أن هذ الطقس لي هو غي بدعة حسنة ، الناس حرة أن تصليه كيف شاءت، بمفردها، جماعة في البيت...ومتصليهاش كاع، الأمر فيه سعة كبيرة" وحتى لا ندخل في امور أخطر ونلف وندور و"نُهرّول" في حلقات مفرغة ، فما على من يشك في ذلك ، أو يعتر قول فئة من الفقهاء افتراء وتجنيا على صلاة التراويح ، إلا أن يقوم بجولة قصيرة في ما أورده الإمام البخاري في صحيحه في هذا الباب ، بذل إذكاء وإلهاب الصراعات الضيقة .
وختاما وتفاديا لأي لبس، فإن ما كتبته في هذه العجالة ليس تفسيرا ولا نقدا، لأن ذلك له مختصين ، وهو بحاجة لدراسات دقيقة لكتب الفقه والتفسير والتاريخ ، لكنه مجرد تساؤل شخصي كونته من قراءة تأملية عن الوضوع ،ركضان مبارك.
حميد طولست [email protected]
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "



#حميد_طولست (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رمضان ليس للتجويع ولكن لإعادة رمجة النفوس وإعدادها !
- هل نحن فعلا في حاجة الى إعادة التربية؟
- عقاب المجرمين رادع لهم وحافظ للأمم من الضياع !
- مؤسسات تعليمية لكوكب أشد تخلفا من عالمنا !
- كم هو مشجٍ أن تُغبن الأمازيغيات في يوم المرأة !
- رفع اعلام الغير جريمة أخلاقية بحق المجتمع.
- صراعات انتفاعية ينخفض الرأس انكساراً لسماعها !
- العمر أقصر وأثمن من أن يغامر به في الإنتظار!
- حتى تتحقيق الأهداف الحقيقية لليوم الأممي للمرأة.
- الأزمة الأوكرانية والتبعيّة الغذائية للبلدان العربية والمغار ...
- تهنئة للمرأة في يومها العالمي.
- حرب روسيا أوكرانيا وانتهاك حقوق الإنسان !
- وماذا بعد عودة اليوم العالمي للمرأة؟ !!
- تعاظم دور الإعلام الاجتماعي وتمدد تأثيره
- وحتى لا تنتهي قصة ريان بموته!
- كائنات سياسية متطاولة متربصة على مقدسات الوطن !
- ريان مرسول الإنسانية!
- لماذا يكرهون الحب، وقد حث الإسلام عليه؟
- صحافة البوز والشير واللايك وراء إكتئاب جماهير كرة القدم!
- التضامن مع ريان لا يمنع النقد ولا المحاسبة !


المزيد.....




- حجة الاسلام شهرياري: الثورة الاسلامية اطلقت نهجا جديدا على ص ...
- بعد مرحلة تجريبية، الابقاء على الرعاية الدينية الاسلامية في ...
- ?عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى واعتقال 7 فلسطينيين ...
- هل يمكن لليهودي زيلينسكي أن يكون معاديا للسامية؟
- أمريكا.. قادة الحزب الجمهوري يعملون على جمع أصوات لاستبعاد ا ...
- تركيا تفتح تحقيقا في جرائم حرق القرآن والإساءة للنبي محمد
- بدء احتفالات الذكرى السنوية الـ44 لانتصار الثورة الإسلامية
- أول محطة في زيارة لأفريقيا.. بابا الفاتيكان يصل إلى عاصمة ال ...
- بانوراما: 44 عاما والثورة الإسلامية تمضي قدما، وإضراب وتظاهر ...
- شاهد: دور العشائر العربية في آبادان إبان انطلاق الثورة الاسل ...


المزيد.....

- الجماهير تغزو عالم الخلود / سيد القمني
- المندائية آخر الأديان المعرفية / سنان نافل والي - أسعد داخل نجارة
- كتاب ( عن حرب الرّدّة ) / أحمد صبحى منصور
- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - التراويح بين الفرض والسنو والبدعة !