أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=758003

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - روسيا دولة امبريالية استعمارية














المزيد.....

روسيا دولة امبريالية استعمارية


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7267 - 2022 / 6 / 2 - 12:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حينما نستعرض تطور مراحل الرأسمالية في التاريخ نجد أن روسيا الآن تتبع في حربها واستعمارها دولة أوكرانيا قد استعملت أسلوباً قديماً للاستعمار مضى عليها الزمن منذ أكثر من قرن ونحن الآن في مرحلة جديدة وحديثة للاستعمار الاقتصادي من خلال الاخطبوط المالي (صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمات التجارة العالمية ومؤسسات أخرى يطلق على مرحلتها العولمة المتوحشة وربيبتها الخصخصة المتعجرفة عندما اتخذت لها فلسفة وقانون فتحولت من ظاهرة إلى مرحلة استعمارية بفضل الثورة المعلوماتية التي جعلت العالم يشبه قرية صغيرة والتقدم التكنولوجي الهائل.
مراحل تطور الرأسمالية :
1) المرحلة التجارية التي بدأت بها الاكتشافات الجغرافية في القرن السادس عشر.
2) المرحلة الصناعية التي ظهرت فيها البورجوازية وظهور الثورة الصناعية في القرن الثامن عشر وفي هذه المرحلة بدأت الدول الاستعمارية (إسبانيا والبرتغال) من ثم (بريطانيا وفرنسا وإيطاليا) استعمال الجيوش الجرارة لاستعمار الدول في أمريكا اللاتينية وآسيا وأفريقيا لنهب خيراتها وجعلها سوق لتصريف بضائعها والآن روسيا سلكت هذا الطريق في استعمار أوكرانيا.
3) المرحلة المالية التي ظهرت فيها الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى عن طريق استعمار الدول بواسطة المؤسسات المالية (صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومؤسسات زراعية وصناعية) وعن طريق المؤسسات المصرفية العالمية والشركات الاحتكارية الكبرى في نهاية القرن التاسع عشر.
4) مرحلة العولمة المتوحشة وربيبتها الخصخصة المتعجرفة التي استعملت المؤسسات المالية والزراعية والصناعية) في استعمارها للدول واستغلالها لخيراتها وقد اتخذت مرحلة العولمة المتوحشة فلسفة وقانون لها (اتخذت من الديمقراطية مفهوم الحق بالانتخابات والمساواة ومرجعية الشعب ومن الليبرالية الاقتصادية أخذت الفردانية الاقتصادية بعد تحويلها ونقلها من الحقل الاقتصادي الاستهلاكي إلى المجتمع لتأخذ طابع الفردانية الاجتماعية ومفهوم التعددية السلعية لتحوله إلى تعددية سياسية ومن خلال هذا الدمج تحولت العولمة المتوحشة إلى عقيدة سياسية فلسفية من خلال دمج الديمقراطية التي تعود إلى سياق تاريخي مختلف بصفتها عقيدة سياسية ودمجها بالليبرالية بصفتها عقيدة اقتصادية فأصبح لدى العولمة المتوحشة أطروحة عقيدة سياسية فلسفية اجتماعية واقتصادية شاملة تعرف (الديمقراطية الليبرالية فحولت العولمة من ظاهرة إلى مرحلة رأسمالية وللعلم إن المرحلة الرأسمالية لها امتدادات متعددة المراحل).
أصبحت العولمة مرحلة إلى مراحل وتطور الرأسمالية وامتدادها في التاريخ من مرحلة إلى مرحلة أخرى وهي التي تغزو الآن العالم وفي المستقبل وتعتبر أعلى مراحل الرأسمالية ونهاية المرحلة الرأسمالية.



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- معنى الديمقراطية ونشأتها
- الحرب كشفت كذب بوتين من أسباب شن الحرب على أوكرانيا
- ما هي السعادة التي يسعى إليها الإنسان ؟
- الطائفية في العراق في العصر الحديث
- أثر حضارة العراق القديم في الحضارات الأخرى
- أمام الحكومة القادمة في العراق عمل ضخم من الإرث للحكومات الم ...
- الجهل السياسي وتأثيره على الحكم في العراق
- المطلوب من القوى الفائزة بالانتخابات إنجاز الاستحقاقات الدست ...
- الأسس التربوية (البيت والمدرسة)
- الوعي الفكري والديمقراطية
- فاقد الشيء لا يعطيه (2)
- رداً على الأستاذ منير كريم المحترم
- العراق في رحاب حركة التاريخ وحتميته
- المناصب والكراسي في العراق أصبحت عدوى وليست من أجل الشعب
- ألا يكفي تجربة حكم استمر تسعة عشر عاماً ؟
- الشعب هو الكتلة الكبرى
- التناقض بين الظاهر والمضمون
- ضعف الدولة العراقية سيؤدي إلى ظهور الحواشد الشعبية في العراق
- الموقف السياسي للمستقلين غامض ومحير لا معنى له
- ما هي صفات وواجبات النواب المستقلون في مجلس النواب ؟


المزيد.....




- الرئيس الصيني: سنواصل دعمنا الثابت لأمن دول الخليج
- حاملًا كأس شمبانيا بيده.. شاهد تعليق نادر من بوتين عن قصف ال ...
- لاعبة السلة الأمريكية مقابل -تاجر الموت- الروسي..من الرابح؟ ...
- الرئيس الصيني: سنواصل دعمنا الثابت لأمن دول الخليج
- شاهد: الأولياء في بريطانيا يكافحون يوميا لسدّ رمق أبنائهم ال ...
- شاهد: معاناة مئات العمّال المسرّحين ومشاريع ترامب الفاشلة في ...
- توقيف أربعة أشخاص في بلجيكا بشبهات فساد في البرلمان الأوروبي ...
- ستريب إيه: ما هي بكتيريا المكورات العنقودية، وما الأعراض الت ...
- كيف حددت الشرطة هوية -طفل أمريكا المجهول- بعد 65 عاما على مق ...
- أنباء عن وجود مركزين غير قانونين للشرطة الصينية بألمانيا


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - روسيا دولة امبريالية استعمارية