أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - التيتي الحبيب - الدولة البوليسية والاعتقال السياسي














المزيد.....

الدولة البوليسية والاعتقال السياسي


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 7252 - 2022 / 5 / 18 - 18:21
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


من وحي الأحداث 458


لا زالت السجون المغربية تعج بالعشرات من المناضلين المعتقلين على خلفية حراك الريف او على خلفية أنشطتهم النضالية في الحركة الطلابية او في الواجهات الحقوقية والنقابية والصحافية يؤدون ضريبة مواقفهم الشجاعة الرافضة للظلم والاستبداد السياسي وهدر الحقوق والتعدي على المكتسبات البسيطة التي انتزعها شعبنا بفضل تضحيات غالية.
تسارع الدولة البوليسية الى تصفية اثار ونتائج حركة 20 فبراير المجيدة والتي اظهرت بان الخوف انتقل من صفوف الشعب الى صفوف أعدائه. إنهم باتوا يعلمون بان ساعتهم قد ازفت او تكاد وتوقيتها يملكه هذا الشعب لما يقرر ان ينهض ويحسم مصيره ويأخذه من أيدي من تسلطوا عليه او اغتصبوا حقوقه.
ومن اجل تصفية نتائج حركة 20 فبراير وظف النظام القائم الأحزاب المخزنية والممخزنة في تطبيق سياسة القمع الممنهج ابتداء من تصريحات الرميد باعتباره قيادي في البيجيدي وبصفته وزيرا للعدل في حكومة بن كيران تلك التصريحات التي اعتبر فيها الشعب متغول وعلى الدولة ان تسترجع هيبتها وتبع هذا التصريح حملات إصدار البيانات الحزبية تخون حراك الريف أو تتهم المناضلين بالولاء للأجنبي وأخيرا تم تأسيس جمعيات مرتزقة تدافع على أجهزة القمع باسم الدفاع على حقوق الإنسان.
هكذا تمضي الدولة البوليسية في عملية تصعيدها ضد المناضلات والمناضلين وبدأت تتصيدهم من داخل صفحات التواصل الاجتماعي وتوجه لهم تهما خيالية والهدف من هذه الحملة هي استعادة المبادرة وزرع الخوف في قلب المناضلات والمناضلين وإشعار الجميع بأنه تحت المراقبة اللصيقة والمتابعة الدائمة. ومما يسمح لها بذلك هو الاتفاقات العلنية والسرية المبرمة مع الأجهزة الاستخباراتية الامبريالية والصهيونية والحصول على العدة التكنولوجية والتطويرات البرماجية كما تكشف في موضوع بجاسوس وغيره.
إن من واجب القوى المناضلة هو التصدي لهذه السياسة القمعية والتضامن مع جميع المعتقلين والدفاع عن حقهم المشروع في الحرية بدون قيد أو شرط. إن مهمة النضال من اجل إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين مهمة لا تقبل التأجيل أو المقايضة. إن مطلب إطلاق سراح المعتقلين السياسيين لن يتحقق ما لم تنطلق حملات متواصلة على الصعيد الوطني وعلى الصعيد الدولي وحشد اكبر قدر من التضامن والضغط من اجل هزم التحالف الرجعي الامبريالي الصهيوني الذي يوفر مظلة للدولة البوليسية للتمادي في تغولها وهدر الحقوق والتنكيل بالقوى المناضلة والأصوات الحرة في المغرب.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من وحي الاحداث 457 : ماذا يجري هناك…هناك في الفوق؟
- النضال ضد الغلاء شأن شعبي وليس نخبوي
- الانتخابات الفرنسية من زاوية أخرى
- السدود بالمغرب تحت الأوحال
- لنناضل من اجل رفع قانون الطوارئ الصحية
- عثمان بنجلون يؤكد كلام ماركس
- الحرب في أوكرانيا من زاوية أخرى
- 23 مارس 1965 شكلت القطيعة بين نظام مستبد وشباب طموح
- الامبريالية مرحلة تعفن الرأسمالية
- من السهل بدء الحرب… من الصعب وقفها
- مسؤولية الدولة في غلاء الأسعار
- في تحويل الهزيمة إلى مصدر الهام
- البوصلة لفهم العمل النقابي
- من وحي الاحداث: إجراء القرعة لمن يموت
- التنمية البشرية تغير اسمها لتصبح “برنامج أوراش”
- النظام القائم يمنع انعقاد المؤتمر الوطني الخامس للنهج الديمق ...
- أين يكمن عنق الزجاجة للسيرورات الثورية بمنطقتنا؟
- كأس العرب لكرة القدم وقضية فلسطين
- هل لليسار “الإسرائيلي” موطئ قدم داخل يسار المنطقة؟
- الشعب السوداني الثائر يطرح سؤال المؤسسة العسكرية


المزيد.....




- الجيش الإسرائيلي: اعتراض 3 طائرات مسيرة مصدرها لبنان اقتربت ...
- القوات الروسية وقوات لوغانسك تعلن سيطرتها على مدينة ليسيتشان ...
- إسرائيل تستهدف -الدجاج- السوري بعدة صواريخ!
- مصر: سيدة نمساوية تموت رعبا في البحر الأحمر.. والسبب سمكة قر ...
- شولتس يدعو إلى -التماسك والتعاضد- والتحرك المشترك ضد التضخم ...
- إعصار -تشابا- المدمر في الصين.. أسقف مبان تقلع!
- رئيس -سيمنز هيلثينيرز- يوضح سبب بقاء شركته في روسيا رغم العق ...
- أفغانستان.. اجتماع للدعاة وشيوخ القبائل يدعو للاعتراف بـ-طال ...
- الكشف عن ملابسات هجوم سمكة قرش على سائحة في مصر
- تونس.. وزير الداخلية يؤكد تعرض أمن البلاد لتهديدات إرهابية


المزيد.....

- غلاء الأسعار: البرجوازيون ينهبون الشعب / المناضل-ة
- دروس مصر2013 و تونس2021 : حول بعض القضايا السياسية / احمد المغربي
- الكتاب الأول - دراسات في الاقتصاد والمجتمع وحالة حقوق الإنسا ... / كاظم حبيب
- ردّا على انتقادات: -حيثما تكون الحريّة أكون-(1) / حمه الهمامي
- برنامجنا : مضمون النضال النقابي الفلاحي بالمغرب / النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
- المستعمرة المنسية: الصحراء الغربية المحتلة / سعاد الولي
- حول النموذج “التنموي” المزعوم في المغرب / عبدالله الحريف
- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - التيتي الحبيب - الدولة البوليسية والاعتقال السياسي