أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - التيتي الحبيب - من وحي الاحداث 457 : ماذا يجري هناك…هناك في الفوق؟














المزيد.....

من وحي الاحداث 457 : ماذا يجري هناك…هناك في الفوق؟


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 7246 - 2022 / 5 / 12 - 23:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من وحي الاحداث

ماذا يجري هناك…هناك في الفوق؟
الراسمال الاحتكاري بالمغرب يتململ، يتزحزح، ربما بفعل حركية قاعدته الاجتماعية وصراع المصالح واعادة توزيع محتلات النفوذ. مجموعة بن جلون لا زالت تصيغ البلاغات عن مشاريع تبدي منها بعض الملامح وتخفي البقية وها هي المحموعة المصرفية الفرنسية القرض الفلاحي تعلن ” عن توقيع اتفاق بموجبه يتم تفويت حصصها البالغة 78,7% من بنك “مصرف المغرب” Credit du Maroc إلى مجموعة Holmarcom المملوكة لعائلة بنصالح” وهذا البلاغ يثير من الأسئلة أكثر مما يوضح. فمجموعة بنصالح المعروفة بهولماكورم ” HOLMACORM” هي من اكبر المجموعات بالمغرب تشتغل في جميع المجالات الاقتصادية ( انتقلت عند التأسيس سنة 1970 من شركة مملوكة للسيد عبد القادر بن صالح تشتغل في توزيع الماء إلى مجموعة كبيرة تنوع أنشطتها بين قطاعات التأمين والصناعات الغذائية إلى العقار إلى التوزيع ثم اللوجيستيك والعقار) كما أنها توجد خارج المغرب وخاصة في أفريقيا. فأول سؤال الذي يتبادر إلى الذهن هو لماذا اختارت المجموعة الفرنسية بيع حصصها الى هذا الفاعل الاقتصادي؟ هل هو “تخلي” فرنسي مرحلي أم هو اندماج كلي لمجموعة هولماكورم في البنية الامبريالية الفرنسية ضمن خطة جديدة وما هي؟
ما علاقة هذا الانتشار الجديد لمجموعة هولماكورم واقتحام القطاع البنكي بسياسة الدولة المركزية خاصة وان عملية اقتناء أسهم المجموعة الفرنسية من طرف هولماكورم ستتم بإعفائها من تأدية رسوم التسجيل والتي يقدرها المتابعون بما يفوق 180 مليون درهما كما حصل سنة 2018 عندما باع حفيظ العلمي حصصه من الأسهم إلى مجموعة جنوب أفريقيا وتم إعفائه من رسوم تسجيل البيع وقد فاقت 400 مليون درهما لأنه استفاد من قانون فصلته على المقاس حكومة كان احد وزرائها.
إن هذه التغييرات لا تقع ولا تجري بشكل اعتباطي بل يتم التخطيط لها ضمن منظور استراتيجي يوضع من اجل مواجهة المخاطر المحدقة أو الممكنة. فما هي هذه المخاطر التي رصدتها المجموعة الفرنسية؟ هل هي مرابطة بالمغرب أو بالتواجد في إفريقيا وتدخل ضمن إعداد وكيل مغربي يشتغل لصالح فرنسا؟ لماذا يسمح لمجموعة هولماكورم باقتحام القطاع البنكي وهل هذا يعني اشتداد الصراع مع المجموعة المتنفدة في هذا القطاع تاريخيا أم تراها أرادت التنفيس بعض الشيء وإبعاد تهمة الاحتكار والطغيان الممارس حتى على مكونات الكتلة الطبقية السائدة؟ المجال لا يسمح هنا للمزيد من التفصيل لكننا نعتقد ان طرح الأسئلة الحقيقية هو أول خطوة لمباشرة معالجة الإشكاليات التي تطرحها تلك الأسئلة الموضوعة بشكل سديد.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
إلهامي الميرغني كاتب وباحث يساري في حوار حول الوضع المصري ودور وافاق الحركة اليسارية والعمالية
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- النضال ضد الغلاء شأن شعبي وليس نخبوي
- الانتخابات الفرنسية من زاوية أخرى
- السدود بالمغرب تحت الأوحال
- لنناضل من اجل رفع قانون الطوارئ الصحية
- عثمان بنجلون يؤكد كلام ماركس
- الحرب في أوكرانيا من زاوية أخرى
- 23 مارس 1965 شكلت القطيعة بين نظام مستبد وشباب طموح
- الامبريالية مرحلة تعفن الرأسمالية
- من السهل بدء الحرب… من الصعب وقفها
- مسؤولية الدولة في غلاء الأسعار
- في تحويل الهزيمة إلى مصدر الهام
- البوصلة لفهم العمل النقابي
- من وحي الاحداث: إجراء القرعة لمن يموت
- التنمية البشرية تغير اسمها لتصبح “برنامج أوراش”
- النظام القائم يمنع انعقاد المؤتمر الوطني الخامس للنهج الديمق ...
- أين يكمن عنق الزجاجة للسيرورات الثورية بمنطقتنا؟
- كأس العرب لكرة القدم وقضية فلسطين
- هل لليسار “الإسرائيلي” موطئ قدم داخل يسار المنطقة؟
- الشعب السوداني الثائر يطرح سؤال المؤسسة العسكرية
- حيازة ورفع علم فلسطين قد يتحول الى عمل مجرم


المزيد.....




- لافروف: روسيا -لا ترقص على أنغام الآخرين- وستعتمد على نفسها ...
- الأردن يقول جماعات مرتبطة بإيران في سوريا تشن حرب مخدرات على ...
- استهداف محيط مطار بغداد بطائرة مسيرة
- مجلس أمن كردستان يرد على -تهديدات- ويحذر من أي اعتداء
- مسؤولة أوروبية: نمتلك تعاوناً وثيقاً مع العراق في مكافحة الإ ...
- يونامي تدعو احزاب الإقليم الى اجتماع مغلق الخميس المقبل
- مسؤول: أوكرانيا ستحصل على 15% فقط من 40 مليار دولار من المسا ...
- محامي حسام حبيب يكشف تفاصيل الأزمة مع شيرين وحجم الغرامة الت ...
- تشييع جثمان العقيد حسن صياد خدائي بحضور قادة الحرس الثوري ا ...
- وسائل إعلام لبنانية تتناول اسم الشخصية المطروحة لتشكيل حكومة ...


المزيد.....

- - ديوان شعر ( احلام مطاردة . . بظلال البداوة ) / أمين احمد ثابت
- أسطورة الدّيمقراطية الأمريكية / الطاهر المعز
- اليسار: أزمة الفكر ومعضلة السياسة* / عبد الحسين شعبان
- المجاهد الفريق أحمد قايد صالح أسد الجزائر / أسامة هوادف
- ديوان الرواقية السعيد عبدالغني / السعيد عبد الغني
- النفط المغربي / جدو جبريل
- قضايا مغربية بعيون صحفي ثائر ضد الفساد والرداءة / منشورات فضاء الحوار
- علامات استفهام أراء شاهدة / منشورات okdriss
- الانكسارات العربية / منشورات فضاء الحوار
- جريدة طريق الثورة، العدد 61، نوفمبر-ديسمبر 2020 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - التيتي الحبيب - من وحي الاحداث 457 : ماذا يجري هناك…هناك في الفوق؟