أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - عبدالاحد متي دنحا - تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الثاني














المزيد.....

تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الثاني


عبدالاحد متي دنحا

الحوار المتمدن-العدد: 7247 - 2022 / 5 / 13 - 16:55
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


كان بإمكان روسيا منع غزو أوكرانيا بعدم غزو أوكرانيا. كان بإمكان أوروبا منع غزو أوكرانيا بإخبار الولايات المتحدة وروسيا بالاعتناء بشؤونهما الخاصة. من شبه المؤكد أنه كان بإمكان الولايات المتحدة منع غزو أوكرانيا من خلال أي من الخطوات التالية، والتي حذر الخبراء الأمريكيون من أنها ضرورية لتجنب الحرب مع روسيا:
* إلغاء الناتو عندما ألغي حلف وارسو.
* الامتناع عن توسيع الناتو.
* الامتناع عن دعم الثورات والانقلابات الملونة.
* دعم العمل اللاعنفي والتدريب على المقاومة غير المسلحة والحياد.
* التحول من الوقود الأحفوري.
* الامتناع عن تسليح أوكرانيا وتسليح أوروبا الشرقية وإجراء التدريبات الحربية في أوروبا الشرقية.
* قبول مطالب روسيا المعقولة تمامًا في كانون الأول (ديسمبر) 2021.
في عام 2014، اقترحت روسيا ألا تنحاز أوكرانيا إلى الغرب ولا مع الشرق، بل تعمل مع كليهما. رفضت الولايات المتحدة هذه الفكرة ودعمت انقلابًا عسكريًا نصب حكومة موالية للغرب.
بحسب تيد سنايدر:
"في عام 2019، تم انتخاب فولوديمير زيلينسكي على منصة تميزت بإحلال السلام مع روسيا وتوقيع اتفاقية مينسك. عرضت اتفاقية مينسك الحكم الذاتي لمنطقتي دونيتسك ولوغانسك في دونباس التي صوتت لصالح الاستقلال عن أوكرانيا بعد الانقلاب. لقد عرضت الحل الدبلوماسي الواعد. ومع ذلك، في مواجهة الضغوط المحلية، سيحتاج زيلينسكي إلى دعم الولايات المتحدة. لم يحصل عليها، وعلى حد تعبير ريتشارد ساكوا، أستاذ السياسة الروسية والأوروبية في جامعة كينت، فقد "أحبطه القوميون". خرج زيلينسكي عن طريق الدبلوماسية ورفض التحدث إلى قادة دونباس وتنفيذ اتفاقيات مينسك.
فبعد أن فشلت في دعم زيلينسكي في حل دبلوماسي مع روسيا، فشلت واشنطن في الضغط عليه للعودة إلى تطبيق اتفاقية مينسك. أخبر ساكوا هذا الكاتب أنه "بالنسبة لمينسك، لم تمارس الولايات المتحدة أو الاتحاد الأوروبي ضغوطًا جادة على كييف للوفاء بالجزء الخاص بها من الاتفاقية." على الرغم من أن الولايات المتحدة أيدت رسميًا مينسك، إلا أن أناتول ليفين، زميل باحث أول في روسيا وأوروبا في أخبر معهد كوينسي لفن الحكم المسؤول، هذا الكاتب، "لم يفعلوا شيئًا لدفع أوكرانيا إلى تنفيذها فعليًا". أعطى الأوكرانيون زيلينسكي تفويضًا لحل دبلوماسي. واشنطن لم تدعمها أو تشجعها ".
في حين عارض الرئيس الأمريكي باراك أوباما تسليح أوكرانيا، فضلها ترامب وبايدن، وزادته واشنطن الآن بشكل كبير. بعد ثماني سنوات من مساعدة الجانب الأوكراني في صراع في دونباس، ومع وجود فروع من الجيش الأمريكي مثل مؤسسة RAND تقدم تقارير حول كيفية إدخال روسيا في حرب مدمرة على أوكرانيا، رفضت الولايات المتحدة أي خطوات قد تؤدي إلى وقف إطلاق النار ومفاوضات السلام. كما هو الحال مع اعتقادها الأبدي بأن رئيس سوريا على وشك الإطاحة به في أي لحظة، ورفضها المتكرر للتسويات السلمية لهذا البلد، فإن الحكومة الأمريكية، وفقًا للرئيس بايدن، تؤيد الإطاحة بالحكومة الروسية، بغض النظر عن عدد الأوكرانيين الذين يموتون.
. ويبدو أن الحكومة الأوكرانية توافق إلى حد كبير. وبحسب ما ورد رفض الرئيس الأوكراني زيلينسكي عرض السلام قبل أيام من الغزو بشروط من شبه المؤكد أنها ستقبل في نهاية المطاف من قبل أولئك - إن وجدوا - الذين بقوا على قيد الحياة.
إنه سر محفوظ جيدًا، لكن السلام ليس هشًا أو صعبًا. بدء الحرب أمر صعب للغاية. يتطلب تضافر الجهود لتجنب السلام. الأمثلة التي تثبت هذا الادعاء تشمل كل حرب سابقة على الأرض. والمثال الذي يُثار في أغلب الأحيان بالمقارنة مع أوكرانيا هو حرب الخليج 1990-1991. لكن هذا المثال يعتمد على محو حقيقة أن الحكومة العراقية كانت مستعدة للتفاوض بشأن الانسحاب من الكويت دون حرب، وعرضت في النهاية الانسحاب ببساطة من الكويت في غضون ثلاثة أسابيع دون شروط.
مع تحياتي
يتبع



#عبدالاحد_متي_دنحا (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين
حوار مع المناضل الشيوعي الاردني سعود قبيلات حول الحرب الروسية - الاوكرانية وابعادها سياسيا واقتصاديا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الاول
- ترك الحرب العالمية الثانية وراءنا - الجزء الثالث والاخير
- ترك الحرب العالمية الثانية وراءنا - الجزء الثاني
- ترك الحرب العالمية الثانية وراءنا - الجزء الاول
- الحرب في أوكرانيا حرب على مستقبل أوروبا
- أوكرانيا وحلف الناتو والتهديد النووي
- تتطلب الاستجابة للأحداث الرهيبة في أوكرانيا سياقاً
- العصيان المدني
- في ذكرى ميلاد مارتن لوثر كينغ 2022- الجزء الثاني والاخير
- في ذكرى ميلاد مارتن لوثر كينغ 2022- الجزء الاول
- العنف لن يحل ظاهرة الإرهاب
- سبع تأملات لبناء السلام على التطرف العنيف
- مكافحة الإرهاب بالطريقة الصحيحة
- الحل الأمثل للحشد الشعبي
- ملخص كتاب التناغم الثالث واللاعنف والقصة الجديدة للطبيعة الب ...
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الرابع والاخير
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الثالث
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الثاني
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الاول
- سقراط ثورو كينغ وزين حول العصيان المدني- الجزء الرابع والاخي ...


المزيد.....




- اليابان -تختبر- عودة السياحة في البلاد..كيف؟
- حرس الحدود الإيراني يحبط محاولة تهريب 550 ألف لتر من الوقود ...
- استطلاع عن مواقف الصينيون.. الأفضل للروس والأسوأ من نصيب الأ ...
- بعد أكثر من نصف قرن -البنتاغون- يبحث عن -آثار روسية أو صينية ...
- منظومة S-500 تدخل الخدمة بالجيش الروسي
- بلاك فيس: لماذا ينظر لصبغ الوجه بالأسود على أنه عنصري؟
- أردوغان لفنلندا والسويد: لا تكلفوا أنفسكم عناء القدوم لأنقرة ...
- النتائج النهائية للانتخابات اللبنانية
- إيجاز صحفي للمتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية.
- بريطانيا تواجه تداعيات نسب التضخم القياسية.


المزيد.....

- العنصرية والإسلام : هل النجمة الصفراء نازية ألمانية أم أن أص ... / سائس ابراهيم
- كلمة اﻷمين العام اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اليونا ... / الحزب الشيوعي اليوناني
- ثورة ثور الأفغانية 1978: ما الذي حققته وكيف تم سحقها / عدنان خان
- فلسفة كارل ماركس بين تجاوز النظم الرأسمالية للإنتاج واستقرار ... / زهير الخويلدي
- كرّاسات شيوعيّة - عدد 2- الحزب الشيوعي (الماوي) في أفغانستان ... / حزب الكادحين
- طريق 14 تموز / ابراهيم كبة
- بعد 53 عاماً توضيح مهم حول عملية الهروب وطريقة الهروب والمكا ... / عقيل حبش
- إقتصاد سياسي الصحة المهنية أو نظام الصحة المهنية كخلاصة مركز ... / بندر نوري
- بيرني ساندرس - الاشتركية الديمقراطية ،الطريق الذي أدعوا له / حازم كويي
- 2019عام الاحتجاج والغضب في شوارع العالم / قوى اليسار والحركا ... / رشيد غويلب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - عبدالاحد متي دنحا - تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الثاني