أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - عبدالاحد متي دنحا - تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الاول














المزيد.....

تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الاول


عبدالاحد متي دنحا

الحوار المتمدن-العدد: 7246 - 2022 / 5 / 12 - 17:04
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


بقلم ديفيد سوانسون* مترجم من الرابط:
https://www.counterpunch.org/2022/04/13/learning-the-wrong-lessons-from-ukraine/

تخلت أوكرانيا عن أسلحتها النووية وتعرضت للهجوم. لذلك يجب أن تمتلك كل دولة أسلحة نووية.
الناتو لم يضف أوكرانيا التي هوجمت. لذلك يجب إضافة كل دولة أو على الأقل الكثير منها إلى الناتو.
روسيا لديها حكومة سيئة. لذلك يجب إسقاطها.
هذه الدروس شائعة ومنطقية - وحتى الحقيقة التي لا جدال فيها في كثير من الأذهان - وخاطئة بشكل كارثي وواضح.
لقد كان للعالم حظ سعيد بشكل لا يصدق وعدد كبير يبعث على السخرية من الأخطاء الوشيكة باستخدام الأسلحة النووية. إن مجرد مرور الوقت يجعل من حدوث كارثة نووية أمرًا محتملًا للغاية. يقول العلماء الذين قاموا بصيانة ساعة Doomsday Clock (استعارة تمثل مدى قرب البشرية من تدمير الذات، بسبب الأسلحة النووية وتغير المناخ). أن الخطر الآن أكبر من أي وقت مضى. إن تفاقمها مع المزيد من الانتشار يزيد فقط من المخاطر. بالنسبة لأولئك الذين يصنفون بقاء الحياة على الأرض فوق أي جانب من جوانب ما تبدو عليه تلك الحياة (لأنك لا تستطيع التنازل عن أي علم ولا تكره أي عدو إذا لم تكن موجودًا)، يجب أن يكون القضاء على الأسلحة النووية أولوية قصوى، تمامًا مثل التخلص الانبعاثات المدمرة للمناخ.
ولكن ماذا لو تعرضت كل دولة تتخلى عن الأسلحة النووية للهجوم؟ سيكون هذا سعرًا باهظًا بالفعل، لكن الأمر ليس كذلك. كما تخلت كازاخستان عن أسلحتها النووية. وكذلك فعلت بيلاروسيا. تخلت جنوب إفريقيا عن أسلحتها النووية. اختارت البرازيل والأرجنتين عدم امتلاك أسلحة نووية. اختارت كوريا الجنوبية وتايوان والسويد واليابان عدم امتلاك أسلحة نووية. الآن، صحيح أن ليبيا تخلت عن برنامج أسلحتها النووية وتعرضت للهجوم. وصحيح أن العديد من الدول التي تفتقر إلى الأسلحة النووية قد تعرضت للهجوم: العراق، أفغانستان، باكستان، سوريا، اليمن، الصومال، إلخ. لكن الأسلحة النووية لا تمنع الهند وباكستان تمامًا من مهاجمة بعضهما البعض، ولا توقف الإرهاب في الولايات المتحدة أو أوروبا، لا تمنع حربًا كبيرة بالوكالة مع الولايات المتحدة وأوروبا تسليح أوكرانيا ضد روسيا، ولا توقف الدفع الكبير للحرب مع الصين، ولا تمنع الأفغان والعراقيين والسوريين الذين يقاتلون ضد الجيش الأمريكي، ويتعلق الأمر ببدء الحرب في أوكرانيا بقدر ما يتعلق غيابهم بالفشل في منعها.
تضمنت أزمة الصواريخ الكوبية اعتراض الولايات المتحدة على الصواريخ السوفيتية في كوبا، واعتراض الاتحاد السوفيتي على الصواريخ الأمريكية في تركيا وإيطاليا. في السنوات الأخيرة، تخلت الولايات المتحدة عن العديد من اتفاقيات نزع السلاح، واحتفظت بصواريخ نووية في تركيا (وإيطاليا، وألمانيا، وهولندا، وبلجيكا)، وأقامت قواعد صواريخ جديدة في بولندا ورومانيا.
. من بين أعذار روسيا لغزو أوكرانيا وضع الأسلحة بالقرب من حدودها أكثر من أي وقت مضى. لا داعي للقول إن الأعذار ليست مبررات، والدرس المستفاد في روسيا من أن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي لن يستمعوا إلى شيء سوى الحرب هو درس كاذب مثل الدروس المستفادة في الولايات المتحدة وأوروبا. كان بإمكان روسيا أن تدعم سيادة القانون وأن تكسب الكثير من العالم إلى جانبها. اختارت عدم القيام بذلك.
في الواقع، الولايات المتحدة وروسيا ليسا طرفين في المحكمة الجنائية الدولية. تعاقب الولايات المتحدة الحكومات الأخرى على دعمها للمحكمة الجنائية الدولية. تتحدى الولايات المتحدة وروسيا أحكام محكمة العدل الدولية. إن الانقلاب المدعوم من الولايات المتحدة في أوكرانيا في عام 2014، والجهود الأمريكية والروسية لكسب السيطرة على أوكرانيا لسنوات، والتسليح المتبادل للصراع في دونباس، والغزو الروسي عام 2021 يسلط الضوء على مشكلة في القيادة العالمية.
من بين 18 معاهدة رئيسية لحقوق الإنسان، روسيا طرف في 11 معاهدة فقط، والولايات المتحدة طرف في 5 فقط، أقل من أي دولة على وجه الأرض. كلتا الدولتين تنتهكان المعاهدات حسب الرغبة، بما في ذلك ميثاق الأمم المتحدة، وميثاق كيلوغ برياند، والقوانين الأخرى المناهضة للحرب. ترفض كلتا الدولتين دعم معاهدات نزع السلاح ومكافحة الأسلحة الرئيسية التي أقرها معظم العالم وتتحداهما علنًا. ولا يؤيد أي منهما معاهدة حظر الأسلحة النووية. لا يتوافق أي منهما مع متطلبات نزع السلاح الواردة في معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية، وتحتفظ الولايات المتحدة فعليًا بالأسلحة النووية في خمس دول أخرى وتفكر في وضعها في المزيد، بينما تحدثت روسيا عن وضع أسلحة نووية في بيلاروسيا.
تقف روسيا والولايات المتحدة كنظامين مارقين خارج معاهدة الألغام الأرضية، واتفاقية الذخائر العنقودية، ومعاهدة تجارة الأسلحة، وغيرها الكثير. الولايات المتحدة وروسيا هما أكبر تاجرين للأسلحة لبقية العالم، حيث يمثلان معًا بيع وشحن الغالبية العظمى من الأسلحة. وفي الوقت نفسه، فإن معظم الأماكن التي تشهد حروبًا لا تصنع أي أسلحة على الإطلاق. يتم استيراد الأسلحة إلى معظم أنحاء العالم من أماكن قليلة جدًا. الولايات المتحدة وروسيا هما أكبر اثنين من المستخدمين لحق النقض في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وكثيرًا ما يغلق كل منهما الديمقراطية بصوت واحد.
مع تحياتي
يتبع



#عبدالاحد_متي_دنحا (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
إلهامي الميرغني كاتب وباحث يساري في حوار حول الوضع المصري ودور وافاق الحركة اليسارية والعمالية
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ترك الحرب العالمية الثانية وراءنا - الجزء الثالث والاخير
- ترك الحرب العالمية الثانية وراءنا - الجزء الثاني
- ترك الحرب العالمية الثانية وراءنا - الجزء الاول
- الحرب في أوكرانيا حرب على مستقبل أوروبا
- أوكرانيا وحلف الناتو والتهديد النووي
- تتطلب الاستجابة للأحداث الرهيبة في أوكرانيا سياقاً
- العصيان المدني
- في ذكرى ميلاد مارتن لوثر كينغ 2022- الجزء الثاني والاخير
- في ذكرى ميلاد مارتن لوثر كينغ 2022- الجزء الاول
- العنف لن يحل ظاهرة الإرهاب
- سبع تأملات لبناء السلام على التطرف العنيف
- مكافحة الإرهاب بالطريقة الصحيحة
- الحل الأمثل للحشد الشعبي
- ملخص كتاب التناغم الثالث واللاعنف والقصة الجديدة للطبيعة الب ...
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الرابع والاخير
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الثالث
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الثاني
- مستقبل المقاومة اللاعنفية- الجزء الاول
- سقراط ثورو كينغ وزين حول العصيان المدني- الجزء الرابع والاخي ...
- سقراط ثورو كينغ وزين حول العصيان المدني- الجزء الثالث


المزيد.....




- أمريكا تكشف هوية زائر عربي بعد اتهامه بالتخطيط لمحاولة اغتيا ...
- أمريكا تكشف هوية زائر عربي بعد اتهامه بالتخطيط لمحاولة اغتيا ...
- قصة المحامية التي كان الادعاء ضد قتلة والدها أولى قضاياها
- الكشف عن إحباط مخطط -داعشي- لاغتيال جورج بوش
- الحوار الوطني في مصر: مناورة سياسية أم بارقة أمل للمعارضين؟ ...
- أمير قطر يغرد عن لقائه بملكة بريطانيا والأمير تشارلز وجونسون ...
- أمير قطر يغرد عن لقائه بملكة بريطانيا والأمير تشارلز وجونسون ...
- عبد العزيز بلال: كم هو راهني فكره في مغرب اليوم…
- هواوي تعود بقوة لعالم الحواسب بجهاز جديد
- الجزائر.. محكمة الاستئناف تبرّئ شقيق بوتفليقة وتخفض عقوبة وز ...


المزيد.....

- العنصرية والإسلام : هل النجمة الصفراء نازية ألمانية أم أن أص ... / سائس ابراهيم
- كلمة اﻷمين العام اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اليونا ... / الحزب الشيوعي اليوناني
- ثورة ثور الأفغانية 1978: ما الذي حققته وكيف تم سحقها / عدنان خان
- فلسفة كارل ماركس بين تجاوز النظم الرأسمالية للإنتاج واستقرار ... / زهير الخويلدي
- كرّاسات شيوعيّة - عدد 2- الحزب الشيوعي (الماوي) في أفغانستان ... / حزب الكادحين
- طريق 14 تموز / ابراهيم كبة
- بعد 53 عاماً توضيح مهم حول عملية الهروب وطريقة الهروب والمكا ... / عقيل حبش
- إقتصاد سياسي الصحة المهنية أو نظام الصحة المهنية كخلاصة مركز ... / بندر نوري
- بيرني ساندرس - الاشتركية الديمقراطية ،الطريق الذي أدعوا له / حازم كويي
- 2019عام الاحتجاج والغضب في شوارع العالم / قوى اليسار والحركا ... / رشيد غويلب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - عبدالاحد متي دنحا - تعلم الدروس الخاطئة من أوكرانيا – الجزء الاول