أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى راشد - قصيدة / سلامآ لروحك ياشيرين














المزيد.....

قصيدة / سلامآ لروحك ياشيرين


مصطفى راشد

الحوار المتمدن-العدد: 7246 - 2022 / 5 / 12 - 08:07
المحور: الادب والفن
    


https://youtu.be/v7HThlEqmFE

-----------------------
سلامآ لروحك الطاهرة ياشيرين
قتلوكى المجرمين
أعداء الإنسانية والدين
وعزائى لأهلك،، وزملائك الأبطال المرابطين
ونعزى أنفسنا ،، وأهل الأرض أجمعين
سلامآ لكى ياشهيدة،، من رب العالمين
خير من يقتص،، ممن قتلوكى وكل الظالمين
وكل ذنبك
انك تؤدى رسالة الإعلاميين
بحياد وصدق مبين
وهو ماأزعج هؤلاء المجرمين
لأن قلمك،، أقوى من مدافع المحتلين
وصوتك يزلزل المتغطرسين
حتى بعد وفاتك ،، من قتلوكى مرعوبين
ستظل روحك أقوى منهم أجمعين
وحصلتى على أعلى أوسمة الصحفيين
لقب شهيدة الصحفيين
الذى يتساوى مع الأنبياء والمرسلين
لأن كلاهما ،، صاحب رسالة من رب العالمين
فسلامآ لروحك الطاهرة ياشرين
سلامآ وتحية لروحك،، من كل الطيبين
يارمزآ ،، للسلام والمسالمين
وقريبآ سنكون جميعآ معك مجاورين
فارقدى بسلام وانتظرينا،، فنحن قادمين
نهاية الجميع ظالمين ومظلومين
وللأسف من قتلوكى،، ظنوا أنهم مؤبدين
ألم يرو اين هتلر،، وكل السفاحين السابقين
فسلامآ لروحك الطاهرة ياشيرين
فحقك عند،، من لا تضيع عنده الحقوق
يابنت الطيبين
أبكيتينا ،،وبكاكى الناس أجمعين
هنيئآ لك فى الجنة،، مع الخالدين
وحياة أبدية،، لأمثالك المؤمنين
فالشهيد مثل الأنبياء والمرسلين
مع محمد والمسيح وموسى والصالحين
لتكونى شاهدة ،، على من قتلوكى يوم الدين
كلمات عزاء د مصطفى راشد
وعذرا كتبت على عجل من تليفونى لا يوجد به تشكيل للكلمات



#مصطفى_راشد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين
حوار مع المناضل الشيوعي الاردني سعود قبيلات حول الحرب الروسية - الاوكرانية وابعادها سياسيا واقتصاديا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ربع قرن من السباب والإشاعات الكاذبة
- حتى لا تكون دعوة الرئيس للحوار الوطنى مجرد مكلمة
- غزوات واحتلال وليست فتوحات
- رسالة لكل مسلم
- أسلمت مسيحية وقتلنا قس فتسيد المسلمين العالم
- الإسلام لم يمنع بيع الطعام بنهار رمضان للفاطر من المسلمين وغ ...
- من اين أتت صلاة التراويح
- سؤال للرئيس السيسى المحترم وانتظر منه الإجابة
- صيام رمضان ليس فرضآ بل اختياريآ
- شريعة الله أم شريعة طالبان
- تحية لأمى والشيخ كرباج ولهذا توقفت عن متابعة الشعراوى
- يجوز شرعآ دفن الكلب والحيوان والمرأة وغير المسلم مع المسلم
- عشق العرب للديكتاتور
- ميكرفون لكل مواطن
- هدى عبد الناصر تتلاعب بالصحافة والإعلام
- سيموت 95٪ من سكان الأرض
- لوثة وهمجية المتنطعين وشكاوى إزدراء الأديان
- إلى كل مسلم ومسيحى ويهودى لا يفوتك الحج الأعظم
- فرية نزول القرآن على سبعة أحرف
- يسعى مجرمي الإخوان والسلفيين لتجريدي من صفتى الأزهرية


المزيد.....




- كأنه مشهد مقتبس من فيلم رعب.. أعضاء فريق بيسبول واجهوا أشباح ...
- نتفليكس تسرّح 150موظفاً في الولايات المتحدة بعد تراجع مشتركي ...
- من تونس، المغرب وفلسطين...5 مخرجين يمثلون السينما العربية في ...
- الممثلة الأممية في العراق تحذر في كلمتها من -دبلوماسية الصوا ...
- العراق يحتفي بأيقونة السرد محمد خضير.. من هو وماذا يقول عنه ...
- المسلمون في الهند: ما هي أصول اللغة الأردية؟ ولماذا تثير حفي ...
- زيلينسكي يخاطب مهرجان -كان- السينمائي بلباسه العسكري
- انطلاق جائزة الشارقة للإبداع العربي/ الإصدار الأول
- 50 ألف دولار للفائز بالجائزة العالمية للرواية العربية
- الفنان محمد صبحي يعلن قرب تقديم مسرحية -ملك سيام- بعد تأجيل ...


المزيد.....

- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف
- أمريكا كاكا / عبد الباقي يوسف
- حنين احلام مصادرة / رواية خماسية - رواية الجزء الاول ( هرو ... / أمين احمد ثابت
- ديوان شعر ( مترائي . . الثورة المفقودة ) / أمين احمد ثابت
- حزن الشرق / السعيد عبد الغني
- حتى أكون / رحمة شاذلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى راشد - قصيدة / سلامآ لروحك ياشيرين