أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مصطفى راشد - عشق العرب للديكتاتور















المزيد.....

عشق العرب للديكتاتور


مصطفى راشد

الحوار المتمدن-العدد: 7187 - 2022 / 3 / 11 - 09:58
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


----------------------------
عرت وكشفت حرب روسيا على أوكرانيا الكثير من العرب فى عشقهم للديكتاتور فتأيدهم لبوتن الذى يحكم روسيا 17 عاما بالحديد والنار؛ وأخر معارض لبوتن كان المحامى نافالنى المعتقل منذ عامين؛ ولا يجرؤ صحفى أو إعلامى روسى على معارضة بوتن؛ وحينما خرج الروس يتظاهرون سلميا من أيام لرفض الحرب أعتقل بوتن منهم ستة ألاف؛؛ وللأسف العرب يؤيدون بوتن نكاية فى أمريكا رغم ان المجنى عليه هو الشعب الاوكرانى المسالم وبوتن لم يحارب يومآ أمريكا ؛ لأن الديكتاتور دائما جبان يضرب البردعة ويترك الحمار اى يضرب الضعيف ولايواجه القوى لذا وجدنا روسيا تحتل أبخازيا وأوستيا من دولة جورجيا الصغيرة؛ ثم يحتلون فى 2014 جزيرة القرم الأوكرانية بأسلوب البلطجى ؛ لكن عندما قتل الاتراك السفير الروسى على الهواء وجدنا الديكتاتور بوتن نعامة لأن تركيا عضو فى الناتو؛؛ ونحن نرى ان روسيا وامريكا دول عنصرية تعمل لمصلحتها؛ لكن الشعب الأوكرانى شعب مسالم يستحق أن يعيش فى سلام؛ لكن الديكتاتور الروسى فرض عليهم الحرب وهو خطأ كبير وقع فيه بوتن؛ لأن اوكرانيا شعب توحد ضد بوتن وستكون ارض أوكرانيا مستنقع لن يخرج منه بوتن ألا خاسرا؛ ايضا لو تهورت امريكا وضربت روسيا وجيشها عن طريف الجيش الأوكرانى بالاسلحة البيلوجية وهى اسلحة فتاكة تاتى فى الدرجة الثانية بعد السلاح النووى فسوف تكون الكارثة الكبرى للجيش والشعب الروسى؛ كما ان تكلفة الحرب بالنسبة لروسيا حوالى نصف مليار دولار يوميا وقد تستمر الحرب لشهور فهل ستتحمل ميزانية روسيا التى خسرت 50% من قيمة عملتها الروبل فى خلال حرب لمدة اسبوعين وزادت الاسعار 40 % مما جعل الشعب الروسى يتسائل فى خوف عمن يوقف الديكتاتور بوتن الذى يخشى بطشه كل المسئولين فى روسيا؛ لذا نحن نتوقع ثورة الشعب الروسى عليه أو محاولة إغتيال بوتن من جيشه بعد تزمر افراد الجيش بسبب موت اكثر من سبعة الاف بينهم جنرال من الجيش الروسى بعد أسبوعين من القتال؛ كما أن القوات الروسية قيل لهم أن دخولهم لأوكرانيا لن يطول وسيتم السيطرة على العاصمة خلال أسبوع؛؛ وتفاجأ بوتن وجيشه من شجاعة وتوحد الأوكران فى مقاومة الجيش الروسى أقوى جيش بالعالم؛ بعد ان مد الغرب الأوكران بالسلاح بجسر جوى؛ وبعد ان كان بوتن يمشى ويزهو بنفسه كغرور كل ديكتاتور أصبح الأن لا ينام بسبب الورطة التى وضع جيشه وشعبه فيها؛؛ وللأسف يموت الألاف ثم نجد من يؤيد ويصفق للديكتاتور الذى قتلهم .
د مصطفى راشد مصرى استرالى عالم أزهرى وأستاذ القانون ت 201005518391
Arabs love the dictator
----------------------------
Russia s war on Ukraine revealed many Arabs love for the dictator, so they supported Putin, who ruled Russia for 17 years with iron and fire. And the last opponent of Putin was the lawyer Navalny, who has been detained for two years Nor does a Russian journalist´-or-media person dare to oppose Putin When the Russians demonstrated peacefully for days to reject the war, Putin arrested six thousand of them Unfortunately, the Arabs support Putin in defiance of America, even though the victim is the peaceful Ukrainian people, and Putin has never fought America Because the dictator is always a coward, he hits the shield and leaves the donkey, that is, he hits the weak and does not face the forces. So we found Russia occupying Abkhazia and Ostia from the small state of Georgia Then, in 2014, they occupied the Ukrainian island of Crimea, in the style of a thug But when the Turks killed the Russian ambassador on the air, we found the dictator Putin an ostrich because Turkey is a member of NATO We see that Russia and America are racist countries working in their interest. But the Ukrainian people are a peaceful people who deserve to live in peace But the Russian dictator imposed war on them, which is a big mistake that Putin made Because Ukraine is a people united against Putin, and the land of Ukraine will be a quagmire from which Putin will only emerge as a loser Also, if America recklessly attacked Russia and its army on the outskirts of the Ukrainian army with biological weapons, which are lethal weapons that come in the second degree after nuclear weapons, it will be a major disaster for the Russian army and people The cost of the war for Russia is about half a billion dollars per day, and the war may last for months. Will Russia’s budget bear, which lost 50% of the value of its ruble currency during a two-week war, and prices increased by 40%, which made the Russian people wonder in fear who will stop the dictator Putin, who fears his oppression all officials in Russia Therefore, we expect the Russian people to revolt against him´-or-to attempt to assassinate Putin from his army, after the army members roared due to the death of more than seven thousand, including a general of the Russian army, after two weeks of fighting Also, the Russian forces were told that their entry into Ukraine would not last, and the capital would be controlled within a week Putin and his army were surprised by the courage and unity of the Ukrainians in resisting the Russian army, the most powerful army in the world After the West extended arms to the Ukraine with an air bridge And after Putin was walking and bragging about himself as the arrogance of every dictator, now he does not because of the dilemma he put his army and people in Unfortunately, thousands die, then we find those who support and applaud the dictator who killed them.
Dr. Moustafa Rashed Egyptian-Australian Azharite scholar and law professor T. 201005518391



#مصطفى_راشد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ميكرفون لكل مواطن
- هدى عبد الناصر تتلاعب بالصحافة والإعلام
- سيموت 95٪ من سكان الأرض
- لوثة وهمجية المتنطعين وشكاوى إزدراء الأديان
- إلى كل مسلم ومسيحى ويهودى لا يفوتك الحج الأعظم
- فرية نزول القرآن على سبعة أحرف
- يسعى مجرمي الإخوان والسلفيين لتجريدي من صفتى الأزهرية
- أوقفوا رجال الدين
- الإسلام لم يحرم الخنزير
- ضرورة تصحيح الخطاب الديني لإنقاذ الإسلام والمسلمين
- كرهت صلاة الفحر بمصر
- خطأ أمريكا والعالم محاربة الإرهابيين وليس الإرهاب
- هدم الكعبة وتلوث ماء زمزم بثلاثين الفا من الجثث
- قصيدة/ جارنا اليهودي
- تاريخهم متخلف فمتي يفهم المسلمون
- إنه عادل إمام
- استحالة تطبيق الشريعة والخلافة ياطالبان
- هل ماتت القضية الفلسطينية؟
- وضع الديانة بالبطاقة من الناحية الشرعية
- خمسة أسباب لغضب الله من وعلى المسلمين


المزيد.....




- بوتين يعلق على تزويد الغرب لأوكرانيا بالسلاح خلال اتصال مع م ...
- الأردن: إحباط محاولة ضخمة لتهريب كميات كبيرة من الكبتاغون وا ...
- وزير الدفاع التركي: مستعدون لمواجهة كافة الظروف في الزمان وا ...
- روسيا وأوكرانيا: طرود تحتوي على عيون حيوانات ذبيحة أرسلت إلى ...
- لابيد يرد على نتنياهو: لن أتلقى دروسا عن الديمقراطية من شخص ...
- شاهد.. وكالة تركية تنشر فيديو للعملية الأمنية التي قتل فيها ...
- وزير الدفاع البريطاني: العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا ...
- رئيس معهد -كورتشاتوف-: ألمانيا تطالب باستبعاد روسيا من مشروع ...
- السنغال.. معركة بالأيدي والكراسي في البرلمان بسبب العهدة الث ...
- مسؤول محلي: قتيل في قصف يرجح أنه تركي على كردستان العراق


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مصطفى راشد - عشق العرب للديكتاتور