أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - صلاح بدرالدين - المشهد الكردي السوري بين الثابت ، والمتحول















المزيد.....

المشهد الكردي السوري بين الثابت ، والمتحول


صلاح بدرالدين

الحوار المتمدن-العدد: 7216 - 2022 / 4 / 12 - 21:46
المحور: القضية الكردية
    


الكرد السورييون يمرون بمرحلة عصيبة على الصعيدين الوطني العام ، والقومي الخاص ، وحركتهم السياسية تعاني من ازمة مستعصية ، تتفاقم يوما بعد يوم ، ومحاولات حل الازمة تواجه عقبات ان كانت من جانب نظام الاستبداد ، والمحتلين ، او الأحزاب الكردية من طرفي الاستقطاب ( ب ي د و ب د ك س ) ، هذه الأطراف تستخدم اشكالا مختلفة من الموانع للحد من توفير أسباب الإنقاذ ، وحل الازمة ، منها عسكرية امنية ، ومنها فكرية و ثقافية ، وسياسية ، وأخرى اجتماعية ، وبعضها اقتصادية .
في الثابت المبدئي الاستراتيجي : القضية الكردية السورية واحدة لاتتجزأ بأبعادها البشرية ، والقومية ، والسياسية ، وجزء عضوي في النضال الوطني الديموقراطي العام بالبلاد ، فمنذ نمو البذور الأولى باالوعي القومي لدى كرد سوريا ، جمعت الحركة الوطنية الكردية كرد مختلف مناطق ، ومدن ، وبلدات ، وقرى الجزء الغربي ، ووحدت حركة – خويبون – منذ عشرينات القرن الماضي الإرادة الواعية الجماعية ، وظهر التنظيم السياسي الأول للكرد السوريين بفضل تعاون كرد الجزيرة ، وعفرين ، وكوباني ، ودمشق ، وكانت تجربة ( الاتحاد الشعبي الكردي ) غنية في مجال مشاركة أبناء المناطق الأربعة في صنع القرار السياسي ، والنضال من اجل الحقوق القومية ، والوطنية ، وتقديم التضحيات في سبيل انتزاع حق تقرير مصير الكرد في اطار سوريا التعددية ، الديموقراطية الواحدة .
وفي المتحول ، تجد قضايا ( تنسب للكرد وهي غير كردية سورية ، ولاتحظى بالاجماع القومي ) مثل مايطلق عليها : قضية ( شمال شرق سوريا ) ، التي تتبناها المجموعات التابعة ل – ب ك ك – كخيار فضفاض بديل للحقوق القومية خارج اطار مبدأ حق تقرير مصير الشعوب ، وتعبيرا للارتباط الآيديولوجي بقائدهم عبد الله اوجلان ، والسياسي ، والتنظيمي ، بمركز – قنديل – العسكري القيادي لحزب العمال الكردستاني – التركي ( ب ك ك ) .
وفي حالات أخرى مختلفة هناك محاولات جانبية ، واحيانا فئوية عصبوية ، لادراج قضايا فرعية محل القضية الأساسية والانطلاق منها في رؤية القضية المركزية للشعب الكردي السوري .
فلاشك ان احتلال عفرين ، والحاق الأذى باهلنا هناك ، وكذلك في تل ابيض ، وراس العين ، امر مرفوض ومدان ، وماحصل يشكل إجراءات من سياسة عامة ضد كرد سوريا كشعب وقضية ، تتواصل منذ قيام الدولة السورية ، وحتى لو ازيل الاحتلال التركي في هذه الظروف فلن تسلم المنطقة لاهلها الأصليين من الكرد ، ليديروها تحت أي مسمى ، او قد تسلم الى النظام ، وفي كل الأحوال هناك القضية الكردية السورية العامة ومن ضمنها منطقة جياي كرمينج ، التي تتطلب الحل الشامل ، والعادل والنهائي .
لاشك ان أي منصف يمكن ان يتفهم اندفاع مجموعات من اهالينا في تلك المناطق الى درجة التشدد المناطقي وهو نابع من فعل الالام ، والمعاناة وكذلك وقد يكون بمثابة ردات فعل على جهات حزبية كردية مسببة في المأساة ، او صامتة عليها ، وتبقى مآسي تلك المناطق جرحا في الخاصرة الكردية السورية ،وجزء من كل ، وهنا لايجوز تجاهل الكل من اجل الجزء خصوصا من جانب الوطنيين الصادقين .

الى جانب تلك المحاولات السابقة ذكرها هناك قضيةاخرى تلوح بالافق وهي قضية الزعامات العشائرية الكردية ، التي تم التمهيد لاخراجها أولا عبر المؤتمرات ، من خلال إصدارات الكتب المتتالية التي تؤسس لثقافة منح الزعامات القبلية زورا شرف صناعة التاريخ التحرري الكردي بدلا من الحركة الكردية الجماهيرية التاريخية المستندة الى مجموع الشعب ، والانتفاضات ، والثورات الشاملة ، ومحاولات الاستقلال ، التي حدثت طوال مراحل تاريخ الكفاح القومي الكردي منذ القرن التاسع عشر وحتى الان .
هذه القضايا وعندما يراد لها ان تتحول الى بدائل للقضية الأساسية فانها ستعاكس المسار الوجودي التاريخي ، والجغرافي للحركة الوطنية الكردية ، وستكون في خدمة حرمان الشعب الكردي من كونه من السكان الأصليين ، وبالتالي حرمانه من حق تقرير المصير ، وتشكل ردة استفزازية ، للفكر القومي الكردي الديموقراطي المتطور والمنفتح .
والى جانب ذلك فان تلك القضايا المفتعلة مجتمعة تكلف الشعب الكردي السوري الكثير الكثير من موارده البشرية ، والاقتصادية ، وفي النهاية تصب ( مباشرة او بشكل غير مباشر ) في مجرى استراتيجية أعداء الكرد ، واعداء العيش المشترك بين المكونات السورية ، وتقدم خدمة كبرى للنظام الاستبدادي الحاكم ، ومخططاته في تصفية الحركة الوطنية الكردية ، اوتقسيمها ، وتحريف أهدافها ، فلو صرف النصف من ميزانيات اداراتها ، ومنابرها الإعلامية ، ومنصاتها ، وجهودها البشرية على القضية الكردية الحقيقية لامكن تصحيح مسار الحركة ، وتوحيد ، وتعزيز طاقاتها ،. واشراك ممثلي كل المناطق ومن دون تمييز بالقرار وتوفير شروط حل قضية الكرد السوريين بالتعاون ، والتوافق مع كل المكونات السورية ، وقواها ، وتياراتها الديموقراطية .
ومادمنا في سيرة مثل هذه ( القضايا اللاتاريخية ) لاننسى قضية أخرى تفتعلها على الدوام فئة من المثقفين الكرد السوريين اللذين يتعاملون مع قضية شعبهم بشكل موسمي ، وهي تبرير عجزهم عن القيام بواجب العمل من اجل إعادة بناء الحركة الكردية ، من خلال انتظار ان تمارس القيادات السابقة واللاحقة بالاحزاب الكردية النقد الذاتي وإصدار كتب تحت عناوين " الاعتراف بجرائمهم بحق الكرد .. ؟! ) ، للأسف هؤلاء يخلطون الأمور عندما يساوون بين الجميع ولايميزون اية إيجابيات في تاريخ الحركة الكردية ، بل وليسوا مطلعين على مراحل نضالها ، ويتسترون على المجرم الحقيقي المعروف ، ويتهربون من ميدان النضال ، ومن قول الحق بذرائع واهية غير موضوعية ، ومثل هؤلاء لاخير فيهم لا لشعبهم ، ولا لقضيتهم .
، بنهاية الامر ان لم تتكاتف المساعي الوطنية المستقلة لمعالجة ازمة الحركة الكردية السورية ، سنواجه قضايا أخرى افتراضية ، او مفبركة ، أو حقيقية ، وتتحول الى رئيسية وعودة الى تجارب مماثلة من هذا القبيل حصلت بالحركة الكردية خارج سوريا بالأمس القريب أقول : أولم يعمق أعداء الكرد الشرخ في التمايز اللهجاتي بين السليمانية ، ودهوك في كردستان العراق منذ ستينات القرن الماضي وحتى الان ، وكانت التكلفة باهظة في الأرواح ، والموارد ، ونضال الحركة الكردية ، والحقوق القومية ، الم يلعب أعداء الكرد على التنوع المذهبي بين السنة ، والعلويين الكرد ، وبين السنة والشيعة الكرد ، الم يلعب أعداء الكرد باستغلال مآسي أبناء قومنا الازيديين عبر اثارة وتشجيع النزعات الانقسامية في صفوفهم ؟ .



#صلاح_بدرالدين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الأولوية لاعادة بناء الحركة الكردية السورية
- تبدلات في طبيعة الصراع الدولي .. تداعيات ، ونتائج
- قراءة في نظرية - التوريط -
- في أوجه الشبه بين - الهتلرية - ، و-البوتينية -
- بحثا عن نظام عالمي عادل
- التصعيد الروسي العدواني الى اين ؟
- مؤتمر ميونخ وإعادة تعريف قضايا الصراع الدولي
- فلنحدد قواعد الصراع في الساحة الكردية السورية
- التكامل بين القومي والوطني في تجربة كردستان العراق
- قراءة أولية في ندوة الدوحة
- عندما تنتقم روسيا – البوتينية –
- مواجهة الإرهاب لاتتجزأ
- المصير السوري في ميزان الخارج
- جدلية - تساقط - المعارضة ، و - اسقاط - النظام
- هكذا يسيطر – الاخوان – على ( الائتلاف السوري المعارض ؟! )
- توضيح للراي العام
- فليكن – 2022 – عام المؤتمر الكردي السوري
- سيمالكا: بين تجسير الهوة ، وهدم الجسور.
- مناقشة هادئة في مسألة قديمة – جديدة
- مناقشة صريحة عن بعد لقائد قوات - قسد -


المزيد.....




- مجلس الوزراء اللبناني يعقد غدا ثالث جلساته بصلاحيات رئيس الج ...
- فيديو: مقتل طفلين في اندلاع حريق بمخيم للاجئين في كردستان ال ...
- كاميرا الجزيرة ترصد أوضاع اللاجئين السوريين في عرسال اللبنان ...
- غضب رسمي وشعبي متواصل جراء اعتقال معتمرة يمنية من وسط الحرم ...
- ليبيا تعلن اعتقال عارضة ازياء عراقية
- الحوثيون يتهمون أمين عام الأمم المتحدة ومبعوثه الخاص بحصار ا ...
- شاهد: بارد وطويل ليلهم.. الثلوج والأمطار الغزيرة تزيد معاناة ...
- رئيس الحكومة العراقية يصدر اوامر تخص السجناء السياسيين
- بعد ايقاف رواتبهم.. السوداني يوجه بتشكيل لجنة لمقابلة السجنا ...
- برفيز مشرف: من حكم باكستان إلى مواجهة الحكم بالإعدام ثم المو ...


المزيد.....

- سعید بارودو. حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- العنصرية في النظرية والممارسة أو حملات مذابح الأنفال في كردس ... / كاظم حبيب
- *الحياة الحزبية السرية في كوردستان – سوريا * *1898- 2008 * / حواس محمود
- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - صلاح بدرالدين - المشهد الكردي السوري بين الثابت ، والمتحول