أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - محمد بن ابراهيم - خرافة نبوءة زوال اسرائيل: وقفة مع فواتح سورة الاسراء















المزيد.....

خرافة نبوءة زوال اسرائيل: وقفة مع فواتح سورة الاسراء


محمد بن ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 7168 - 2022 / 2 / 20 - 22:11
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


يروج عدد من شيوخ الدين لنبوءة تبشر بزوال دولة إسرائيل في سنة 2022 ميلادية، وهي نبوءة لا يمكن ان تكون الا متهافتة، ليس لها من الصدقية ولا من شروط الانبثاق والتجلي على أرض الواقع في الافق المنظور اي حظ. ذلك انها استدنت بالدرجة الاولى الى ممارسة تأويلية ساذجة لنص قرءاني ملغوم بالضمائر المحتملة لتقدير مفتوح، واقتبست مفاهيمها التأويلية الأساسية من خارج النص القرآني بمعونة روايات خرافية عن الإسراء والمعراج وصرف القبلة بحثا عن اتفاق مرفوع يطابق بين الإسراء القرآني والاسراء الروائي، وبين المسجد الاقصا القرآني والمسجد الأقصى الروائي، بما هي مضامين لمفاهيم متحركة وغير مستقرة حتى داخل المتن الروائي نفسه، و شكلت بها اساس البناء النظري لهذه النبوءة المنفلتة من حجر القرءان وعقاله. ثم عززت بناءها الخرافي هذا بتحليلات رقمية وعددية حددت من خلالها زمن تجلي النبوءة الموعودة بالتقويمين العمري و الميلادي من عامنا هذا، والحقيقة انها تقاويم لا يعرفها القرءان ولا يعترف بها جملة وتفصيلا في السياق المحمدي، ويترتب عن اعتمادها اتهام عمر بن الخطاب بأنه اعادها بعد رسول الله جذعة لما ترك شهر الله والقرآن وعد من حيث كانوا ينسئون الشهور في الجاهلية ولم يكن ذلك الا رأيا رأوه فجلعوا له نسبا وقصة حكاية لما أخطأ الناس العد، وعلى خلاف السائد اعتمد القرءان ميقاتا دينيا قمريا بعدة شهرية ثابتة وفق نظام الشفع والوتر. يبدأ فيه العام بفجر شهر رمضان وينتهي فيه بليل شهر شعبان. وقد اقتضت منا هذه النبوءة استفتاء فواتح سورة الإسراء وفق منهج يدين القرآن بالقرآن ويضرب ما استغلق منه بما استفتح دون الاعتداد بالروايات المشبوهة متنا وان كانت على أعلى درجات الصحة على منهج أهل الحديث المحكوم برهاناته وبقواعد لعبة شطرنج سياسية واجتماعية مذهبية. ونحن هنا لا نتهم أصحاب المعية بالكذب والافتراء رجما بالغيب، بل نميز بين لحظة التلقي الاولى وبين اللحظة المدرسية التي انتزت على الروايات الأصيلة بالإقحام والاستكمال والتوهيم انطلاقا من سائد عد عندها في حكم البداهة والحس المشترك و غداه بجلاء الرافد الثقافي اليهودي المترسب قعر الوعي الجمعي للشعوب المضطهدة عبر التاريخ واججته النزاعات المذهبية والسياسية، وسواء كان ذلك بوعي منها، او بدونه فقد اقحمت ما هو خلاف القرءان ، فالأهواء متعددة والمشارب شتى، فنتج عن ذلك بناء سردية نهائية تعيبها ذاكرة الهامش مقر الحقائق المندرسة ومستقر بقايا الصور المنسية. وليس هذا فحسب، بل ان هذه السردية النهائية المتوافق حولها جعلت القرءان بلا معنى، وعاجز تماما عن إنتاجه، فضلا عن ان يستقل به بمعزل عن الروايات والنصوص الحواشي، مخالفة بذلك ما صدره الله لنا في قوله ما فرطنا في الكتاب من شيء. فإذا كان هذا القرءان عاجز تماما عن تحديد مفهوم المسجد الاقصا وعن تحديد معنى الاسراء فأي فضيلة ربانية له؟ وكيف له ان يزعم خلاف ذلك في ظل مصادرة الروايات البشرية لمعناه. والى اي حد بعد هذا يمكن للقراءة النسقية ان تقدم مفاتيح قرآنية تسمح بإعادة تأويل فواتح سورة الإسراء تأويلا متسقا مع بعضه البعض ، و يصعب هدمه قرآنيا. على أي حال هي قراءة ومحاولة تصب في منحى دعم اتجاه فكري لا يرى في قضايا الفهم والتأويل بعد القرءان حقا الا ما اتسق وتضام معه.
قال الله:
سبحان الذي : السؤال الذي يفرض نفسه في هذا المقام هو مناسبة التسبيح لا معناه.
أسرى: استعملت هذه الكلمة القرءانية عبر سياقات القصص القرآني عن الاقوام الغابرة وانبيائهم لوصف حركة السير النبوي في الأرض على خوف ووجل ضمن زمن ارضي ليلي في سياق مأزوم بتوتر العلاقة بين المرسل والمرسل إليهم. فسبح الله اسمه عن العبث المفضي الى خذلان انبيائه والمؤمنين بهم. فقال لما استيأسوا وظنوا انهم كذبوا وفتن من آمن بهم وزلزل ألا ان نصر الله قريب. وقد تكررت هذه السنة الالاهية عبر تاريخ الرسالات باختلافات شكلية، مع ابراهيم وهجرته الى ربه ومع هود وصالح بالإخراج قبل إنزال العذاب، ومع نوح بأمره بالاعتزال والتفرغ لبناء السفينة، وأساسا مع موسى ولوط. فهذا النبي موسى يأمره الله بقوله فاسر بعبادي ليلا انكم متبعون، وهذا لوط النبي قبله يأمره الله بقوله فاسر باهلك بقطع من الليل . وهذا النبي محمد عبده سبحانه، أذن الله له بالهجرة ليلا على خوف من يدرك بعدما كاد له قومه ليستفزوه من الأرض. فانزل سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها ونصره إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين. فسبح الله اسمه عن العبث خلاف سنته في الأنبياء والاقوام الغابرة، وان عبده الرسول محمد ما كان بدعا من الرسل ليخرج عن سنة الله في من كان قبله ويرتقي في السماء او يسبح في الفضاء. واقتضت سنته سبحانه في هذا سنة واحدة هي إنزال العذاب بعد الاخراج اما بشكل مباشر نوح هود صالح لوط، او عبر اهلاك الملأ المستكبر و الاذن بالقتال كما هو الحال مع موسى والنبي محمد. فهذا النبي موسى أسرى به الله وعباده ليلا واغرق فرعون وجنوده ثم أذن له بالقتال فقالوا اذهب انت وربك فقاتلا. فقال الله انها محرمة عليهم ودعا موسى ربه بالفراق فتاهوا في الأرض اربعين سنة، وسلط عليهم الرجز من السماء بما كانوا يفسقون فيما تفرغ موسى للضرب في الأرض بحرا وبرا الى ان قبضه الله اليه، وقطع الله اتباعه امما، وكان من ذلك ان استقرت منهم أمة بيثرب تتوعد الاميين بنبي يكون على يديه دخول الأرض المقدسة. وقد سبق فيها القول فلم يدخلوها ولن يدخلوها ابدا. أما النبي محمد فأسرى به الله وبأتباعه من المسجد الحرام ليلا بعدما اذن له بالقتال فبويع بيعة الحرب ونكل الله على يديه بالملا المستكبر من قريش في بدر يوم الجمعة لسبع عشرة ليلة خلت من شهر صفر العدة بعد عام من الاسراء به، وأمره القرءان بقتال ائمة الكفر انهم لا ايمان لهم. فهذه سنة الله في أنبيائه وأزعم انه ليس لأي عقل قرآني ان يختلف معي فيها الا في تفاصيل رأينا عدم التشعب فيها فيما يمكن اسقاط كل هذا روائيا بضربة واحدة.
بعبده: هذا اول الضمائر الملغومة في قواعد لغو العرب المفارق للسان العربي المبين، فقيل هو النبي محمد وقيل بل هو موسى النبي، وسواء كان الضمير عائدا على النبي محمد أو على موسى النبي فالأمر سيان لان سنة الله في العبدين واحدة، و دل التبصر القرآني ومعه فواتح سورة الكهف على ان الضمير عائد على النبي محمد.
ليلا: وردت هذه الكلمة بهذه الصورة في (5) مواضع تدل جميعا على الزمن الارضي، وهي هنا الزمن الذي شهد حدث الاسراء/ الهجرة، وهو يوم الاثنين لسبع عشرة ليلة خلت من شهر صفر. الموافق 2 /3 شتنبر 622م.غ
من : نقطة جغرافية ارضية انطلق الاسراء/ الهجرة النبوية منها بما هو سير ليلى على خوف ووجل.
المسجد الحرام: قال الله، يا ايها الذين امنوا لا تحلوا شعائر الله ولا الشهر الحرام ولا الهدي ولا القلائد ولا امين البيت الحرام يبتغون فضلا من ربهم ورضوانا واذا حللتم فاصطادوا ولا يجرمنكم شنان قوم ان صدوكم عن المسجد الحرام ان تعتدوا وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الاثم والعدوان واتقوا الله ان الله شديد العقاب. ( الاية2 من سورة المائدة).
قال الله: هم الذين كفروا وصدوكم عن المسجد الحرام والهدي معكوفا ان يبلغ محله ولولا رجال مؤمنون ونساء مؤمنات لم تعلموهم ان تطؤوهم فتصيبكم منهم معرة بغير علم ليدخل الله في رحمته من يشاء لو تزيلوا لعذبنا الذين كفروا منهم عذابا اليما. ( الآية 25 من سورة الفتح).
وردت هذه الكلمة القرءانية ( المسجد الحرام ) 13 مرة ودلت الآيات انه مسجد يوجد بمكة مهد البعثة النبوية والرسالة المحمدية، وان به بيتا عتيقا وضع ابراهيم واسماعيل قواعده فجعله الله "قياما للناس والشهر الحرام" والحج، وادعت قريش قوم النبي انهم اولياؤه ولهم ان يصدوا عنه ويخرجوا منه فتهددهم الله بعذابه.
الى : المسافة الارضية الرابطة بين المسجد الحرام والمسجد الاقصا. وهي في حدود 21 ليلة عددية.
المسجد الاقصا: المسجد الاقصا: نحن لا نجد في القرءان مسجدا آخر ارتبط بالدعوة المحمدية غير مسجد اسس على التقوى من اول يوم، وهو مسجد قباء قولا واحدا فقال الله: لا تقم فيه- مسجد الضرار- ابدا لمسجد اسس على التقوى من اول يوم احق ان تقوم فيه. فيه رجال يحبون ان يتطهروا والله يحب المطهرين. ( من سورة التوبة الآية 108).
فدل القرءان العظيم بعيدا عن السائد عند القوم ان الاسراء هو خروج الرسول مهاجرا بليل – كما سبقه الى ذلك لوط وموسى- على سنة الانبياء قبله، من اول بيت وضع للناس الى اول مسجد أسس على التقوى من أول يوم. فقدم قباء يوم الاثنين لليلة خلت من ربيع الاول الموافق 16 شتنبر 622م.غ
الذي باركنا حوله: المسجد النبوي، الروضة النبوية الشريفة. دعاء النبي لأهل المدينة، اخراج الوباء منها، تحريم الرسول للمدينة وما وروي في ذلك من الاثار الصحيحة على منهج القوم:
قال الله: فيه رجال يحبون ان يتطهروا والله يحب المتطهرين.
قال الله: ما كان لأهل المدينة ومن حولهم من الاعراب ان يتخلفوا عن رسول الله ولا يرغبوا بأنفسهم عن نفسه ذلك بانهم لا يصيبهم ظمأ ولا نصب ولا مخمصة في سبيل الله ولا يطؤون موطئا يغيظ الكفار ولا ينالون من عدو نيلا الا كتب لهم به عمل صالح ان الله لا يضيع اجر المحسنين.
قال مالك بن أنس: حدثني يحيى عن مالك، عن سهيل بن أبي صالح، عن أبيه، عن أبي هريرة، أنه قال: كان الناس إذا رأوا أول الثمر جاؤوا به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم. فإذا أخذه رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (اللهم بارك لنا في ثمرنا. وبارك لنا في مدينتنا. وبارك لنا في صاعنا. وبارك لنا في مدنا. اللهم إن إبراهيم عبدك وخليلك ونبيك. وأنى عبدك ونبيك. وأنه دعاك لمكة وإني أدعوك للمدينة بمثل ما دعاك به لمكة، ومثله معه) ثم يدعوا أصغر وليده يراه. فيعطيه ذلك الثمر. ( كتاب الموطأ - الإمام مالك - ج 2 – الصفحة 858).
قال مسلم: (حدثنا) قتيبة بن سعيد حدثنا عبد العزيز يعنى ابن محمد الدراوردي عن عمرو بن يحيى المازني عن عباد بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد بن عاصم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن إبراهيم حرم مكة ودعا لأهلها وانى حرمت المدينة كما حرم إبراهيم مكة وانى دعوت في صاعها ومدها بمثلي ما دعا به إبراهيم لأهل مكة. (صحيح مسلم - مسلم النيسابوري - ج 4 – الصفحة 112).
لنريه من آياتنا: ما انزله الله عليه من الآيات بواسطة جبريل وما اراه الله من عجائب نصره ومن عظيم تدبيره. وكيف انقلب الحال من الضعف الى القوة وظهور الدين بمجيء نصر الله ، وهي جواب قوله تعالى حتى اذا استيأس الرسل بالنسبة للرسل الذين اهلك الله اقوامهم، وهي جواب قوله تعالى حتى يقول الرسول والذين امنوا معه متى نصر الله؟ بالنسبة للرسل الذين امرهم بالخروج والهجرة والقتال.
و قال الله لموسى لِنُرِيَكَ مِنْ آيَاتِنَا الْكُبْرَى (الآية 23 من سورة طه).
وقال الله عن فرعون موسى: وَلَقَدْ أَرَيْنَاهُ آيَاتِنَا كُلَّهَا فَكَذَّبَ وَأَبَىٰ ( طه 56). وهي الآيات التسع المعروفة فيكون معنى قوله تعالى لنريه من آياتنا جميع آيات القرءان التي نزلت على الرسول محمد وصدق بها هو ومن آمن معه، واكتنزها في كتابه المسطور يفهمها من يشاء من عباده فيراها ببصيرته ما قامت السماوات والارض وتمة آيات اخرى في الانفس والافاق تعهد الله بكشفها لعباده عبر الزمن الطويل، بل صرح النص القرآني في عدد كبير من آياته مخاطبا نبيه "الم تر" فيما تزعم الاكاذيب المتوارثة ان الله اراه النار والجنة وافلاما من الرعب وسماوات يطرق باباها وفي كل سماء نبي، بينما خاطب الله نبيه في كتابه بقوله : ولو ترى:
ولو ترى اذ وقفوا على النار فقالوا يا ليتنا نرد ولا نكذب بآيات ربنا ونكون من المؤمنين.
ولو ترى اذ المجرمون ناكسو رؤوسهم عند ربهم ربنا ابصرنا وسمعنا فأرجعنا نعمل صالحا انا موقنون.
وقال الذين كفروا لن نؤمن بهذا القران ولا بالذي بين يديه ولو ترى اذ الظالمون موقوفون عند ربهم يرجع بعضهم الى بعض القول يقول الذين استضعفوا للذين استكبروا لولا انتم لكنا مؤمنين.
ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوههم مسودة اليس في جهنم مثوى للمتكبرين.
ومع ما ذكرناه فإننا لا نكذب احدا من المسلمين الاوائل الذين شهد الله لهم بالمعية النبوية او نتهمه بالكذب، نحن نميز بين لحظتين فاصلتين في تكون هذا الركام الروائي: لحظة جمع الرواية الشفوية من افواه الرجال واللحظة المدرسية، وفي هذه اللحظة الاخيرة فعلت الأفاعيل وافتريت الاكاذيب واقحمت الاحداث و الشهور الشبحية على السيرة، وكل من رأى رأيا جعل له سندا. وفي هذه اللحظة الدقيقة تم اقحام " عبارة بيت المقدس" على احاديث صرف القبلة وهي عند القوم على اعلى درجات الصحة والحال ان الاشكال ارتبط اساسا بالحرج الناتج عن استدبار القبلة اثناء الصلاة فرتقوا الامر بالنهي عن الاستدبار والاستقبال اثناء قضاء الحاجة ولا زالت بعض روايات الهامش تحتفظ في المنطوق و اللامنطوق منها بحقيقة صلاة المسلمين الاوائل تجاه المشرق. اما كان يسيرا على الله ان يقول ولله الارض جميعا شمألها ومغربها فأينما تولوا فتم وجه الله" فيريحنا ويريحكم ام ان هم القرءان الاساسي هو خلق التباسات لا متناهية في ذهن المتلقي بحيث لا يتحصل له في النهاية شيء؟ ولولا ان الوقت يضيق بنا لاستحقت هذه الاكاذيب منا كتبا لا مقالات ويبدو اننا لن نبلغ الغاية ابدا فحجم الكذب كبير جدا جدا والمتون تتطلب حفريات على مستويات متعددة ولكن نكتفي بإشعال شمعة والقاء حجرة في بركة المياه الاسنة. وفي الختام ولان ليس كل ما يدرك يقال اقول لأصحاب الهتر الثاقب لحجاب الغيب ماذا لو كان الضمير عائدا على عباد لنا اولي بأس شديد بماهم (المسلمون) وكانت نبوءتكم شرا قريبا تسود فيه وجوهكم ووجوهنا؟ عسى ان يرحمنا ربنا ان عدنا والا فان جهنم كانت للكافرين حصيرا. وهل نحن امام وعد انجز ام مستقبلي؟ وهل يمكن ان تكون واقعة الحرة انجازا الاهيا للإفساد الثاني؟ وفي الختام أوكد اني مجرد باحث مستشكل ومشاغب فكريا متى اقيمت الحجة لزمناها ومتى تحققت نبوءتكم هذه جف قلمي الى الابد واخرست صوتي، فأدعو الله أن أكون مخطئا ملبسا علي.



#محمد_بن_ابراهيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وفاة الرسول وتشبيح الزمن النبوي
- الخسوف والكسوف في مصادر التراث النبوي و مهزلة الكرنولوجيا
- تحقيق احداث السنة العاشرة من التاريخ العمري
- تحقيق احداث السنة التاسعة من التاريخ العمري
- تحقيق احداث السنة الثامنة من التأريخ العمري
- تحقيق احداث السنة السابعة من التأريخ العمري
- تحقيق أحداث السنة السادسة من التأريخ العمري
- تحقيق احداث السنة الخامسة من التاريخ العمري
- تحقيق احداث السنة الرابعة من التأريخ العمري
- تحقيق احداث السنة الثالثة من التاريخ العمري
- تحقيق احداث السنة الثانية من التاريخ العمري
- تحقيق احداث السنة الأولى من التأريخ العمري
- السيرة النبوية: ايام شبحية وشهور مختلقة وافهام معوجة
- مقتل كسرى وهلاك شيرويه : شاهد على فساد كرنولوجيا السيرة النب ...
- غارة فزارة على الظهر بالغابة ( غزوة ذي قرد)
- غزوة بني لحيان والوجد المتأخر على مصاب أصحاب الرجيع
- غزوة المريسيع ورهانات الافك المؤتفك.
- غزوة الخندق في السنة الرابعة للتأريخ العمري
- فك الصدام الكرنولوجي بين أم سلمة وغزوة الخندق.
- الكسوف يكشف فساد الكرنولوجيا في مصادر السيرة النبوية


المزيد.....




- مصادر لـCNN: بايدن يبدو أنه تراجع عن تعهده بمعاقبة السعودية ...
- مصر.. قناة السويس ترد على ما يتداول عن وجود عقد امتياز مع شر ...
- مصادر لـCNN: بايدن يبدو أنه تراجع عن تعهده بمعاقبة السعودية ...
- مصر.. قناة السويس ترد على ما يتداول عن وجود عقد امتياز مع شر ...
- أزمة -المنطاد الصيني-.. بكين ترفض تكهنات لا أساس لها من الصح ...
- الحياة الأسرية تحمي من الخرف
- وسائل إعلام: الخسائر البشرية الفادحة في الجيش الأوكراني مصدر ...
- موسكو تنتقد دعوات الغرب لإفريقيا بعدم التعاون مع روسيا وتبرز ...
- الحصاد (2023/2/3)
- جرائم بلا عقاب


المزيد.....

- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر / أحمد رباص
- آراء سيبويه النحوية في شرح المكودي على ألفية ابن مالك - دراس ... / سجاد حسن عواد
- معرفة الله مفتاح تحقيق العبادة / حسني البشبيشي
- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ
- الابادة الاوكرانية -هولودومور- و وثائقية -الحصاد المر- أكاذي ... / دلير زنكنة
- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - محمد بن ابراهيم - خرافة نبوءة زوال اسرائيل: وقفة مع فواتح سورة الاسراء