أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - لعبة المسافات














المزيد.....

لعبة المسافات


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 7125 - 2022 / 1 / 3 - 02:22
المحور: الادب والفن
    


على بعد من فمه
تتصاعد خوازيق الجباة
يقرض لسانه بلسانه
يسيل الدم من قميصه
ويغني بحباله المقطوعة أغنية ..
لم يفهمها سوى ..
حملة المشاعل في الزنازين

على بعد عين من نافذة مرصعة بصورة سجين
يدندن سوط الجلاد هدير الأحشاء
فيعم الظلام في الظلام
يقف عزرائيل على الباب منتصبا
تترجل النعال عن النعال
ولا خوف من قيد
يشد على الهواء في الهواء
مع آخر شهقة من شقوق الجدران ..
اهووورا مززززدا

على بعد خنجر من مدينة أفلاطون
يعصب عينيه بصخرة
قذفته إليها رحلة نجوم
توارت عن الغيوم الهاربة من ركبتيه
يسقي نعش الذكورة ب"الشال وشابك"
ويرسم بسبابة طفل محشو في هيكل محنط ..
هالات النصر
فوق خريطة ممزقة
ويمضي مسربلا جفنيه تحت ركام غده

على بعد رقصة من منقار الحجل
كوردي يهش قطيع أحلامه بنايٍ
ينفخ في صقيع الجبال
لتصدح المزاريب شجن الطعنات في ظهره
يرقع كوفيته المنخورة بالشعارات
ويرجم من أحجار "الداما"
قبقة تجتز حنجرته

على بعد سكرات عام مولود من نطفة المدفع
يجز جدائل النيازك .. بمقص
انتزعه من ظهره
ويسكب آخر أنفاسه
في كأس ..
كان عامه المغتال
بات عامه الموعود
ويعد على أصابع يديه
انتصارات ..
لم ينتصر في تقيوءاته .. إلا
وخاصرته مرمية تحت هيجان الرمال

٢٣/١٢/٢٠٢١



#روني_علي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سيول من تقويم العمر
- صنم في غرفة الاستجواب
- دورة الشمس في كوباني
- رجفة .. احتضار وعلامة ترقيم
- معزوفة ثكنات الياسمين
- لحظات مسافرة
- قناص بزق منخور الأوتار
- دندنات متخثرة
- سبات زقزقة التوليب
- ظل يمشي في العراء
- قوافل من الكلمات
- حين تبكي القصيدة
- لوحات على جدار العمر
- حصاد الأعناق
- في محراب النسيان
- ما بين القطبين
- مخاض من دم وسكين
- لا جديد حين نبكي
- جولات التسكع
- طفولة حمقى


المزيد.....




- الجامعة الأمريكية بالقاهرة تطلق مهرجانها الثقافي الأول
- الأسبوع المقبل.. الجامعة العربية تستضيف الجلسة الافتتاحية لم ...
- أرقامًا قياسية.. فيلم شباب البومب يحقق أقوى إفتتاحية لـ فيلم ...
- -جوابي متوقع-.. -المنتدى- يسأل جمال سليمان رأيه في اللهجة ال ...
- عبر -المنتدى-.. جمال سليمان مشتاق للدراما السورية ويكشف عمّا ...
- أمية جحا تكتب: يوميات فنانة تشكيلية من غزة نزحت قسرا إلى عنب ...
- يتصدر السينما السعودية.. موعد عرض فيلم شباب البومب 2024 وتصر ...
- -مفاعل ديمونا تعرض لإصابة-..-معاريف- تقدم رواية جديدة للهجوم ...
- منها متحف اللوفر..نظرة على المشهد الفني والثقافي المزدهر في ...
- مصر.. الفنانة غادة عبد الرازق تصدم مذيعة على الهواء: أنا مري ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - لعبة المسافات