أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لخضر خلفاوي - فسحة -مقبريّة- في حضرة Père Lachaise : عندما تتعقّد الحياة يطلق الموت أشباحه.














المزيد.....

فسحة -مقبريّة- في حضرة Père Lachaise : عندما تتعقّد الحياة يطلق الموت أشباحه.


لخضر خلفاوي
(Lakhdar Khelfaoui)


الحوار المتمدن-العدد: 7103 - 2021 / 12 / 11 - 23:58
المحور: الادب والفن
    


- كتب: لخضر خلفاوي*
***

‏« Père Lachaise »: من أكبر و أشهر المقابر في باريس تتربع على 43 هكتارا .
في القرن ال17 تم امتلاكها من قبل ال " الجيزويت" Jésuites , (رفقة عيسى ) عليه السلام ؛ و هو تيار ديني كاثوليكي .
تضم المقبرة حوالي 70 ألف قبرا.
المقبرة لم تكن تحمل هكذا إسم من - قبل و لا بعد- إلى غاية القرن ال19 حيث ثبّتَ عليها إسم رجل الدين المقرب للملك ( لويس ال14) و حافظ أسراره و آذانه الصاغية .و هو Père Lachaise
أصل اسمه بالكامل : François d Aix de la Chaize
- سخرية الأقدار أن هذه المقبرة التي تحمل إسم رجل الدين و المقرب من الملك لم يُدفن فيها ، بل يرتاح ضريحه في كنيسة "سان بول - سان لويس" Saint-Paul Saint-Luis"
أشتهرت "Père Lachaise كما أسميها أنا " مدينة الأموات العظيمة" بضمها لأسماء مشاهير في الفن و الأدب  بلزاك -المُذهل- ، جيم موريسون ، إيديت بياف ، شوبان، الرائعين "كامو و مارسيل بروست" ، أوسكار ويلد ، مونتون ، موستاكي..
موليير، جون لا فونتين...إلخ
Balzac, Jim Morrison, Edith Piaf, Chopin, Camus, Proust, Montand, Oscar Wild, Moustaki , Molière, Jean de La Fontain.
المقبرة تعتبر من المعالم التاريخية الهامة و من المواقع السياحية التي لا يخطئها السوّاح و أبناء الوطن القادمين من جهات و مناطق أخرى و تعتبر مصدرا يدرّ على خزينة " السياحة " في فرنسا بالأموال . ككل سنة قد يصل عدد زوّار " مقبرة المشاهير " 3 ملايين زائرا .
*
هكذا أحيانا عندما تجتاحني رغبة كارهة ماقتة للحياة بالشكل الذي هي عليه في عصرنا هذا ، أقوم بزيارة أو بالمرور على هذا المكان الذي انتهت فيه آخر فكرة لهؤلاء ؛ متساوون جميعهم في الصمت الأبدي ، و لو عَلتْ قبورهم بعضهم البعض و تفاوتت الزخارف لأن أحداث التراجيديا و الحرب الإنسانية مازالت دائرة رحاها خارج أسوار مثواهم الأخير .
وجه باريس اليوم عبوس ، بارد ، كأني أسمع كالمعتاد وشوشوتها المعتادة في أذني ، ما الذي أتي بك إلى هذا الحي يا "طويل النّفس و نحيف الخطو".."! ليتني أجيبها أني أحاول إيجاد تربة زكيّة أَدفن فيها "كَلْبي*" .. ليتني كنت قادرا على محاورة شخوصي المدفونة هاهنا ، كأن أهمس في أذنيّ قبر " بروست " العملاق قائلا ؛ ما أصعب دوائر الموت المتكررة دون توقّف، و ل " كامو " أن طاعون الخيانة و تدنيس الصدق نحر قلب " الأجنبي "... !
*) تعني (قلبي ) لهجة أهل العراق جنوبا .
-باريس في 8 ديسمبر 2021



#لخضر_خلفاوي (هاشتاغ)       Lakhdar_Khelfaoui#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أفكار :*1) أفّاكو الكتابة ! 2) غثيان نفسي فكري 3) معضلة الع ...
- ما ليس لهم ليْ!
- كُرّاسة عُمر الخيام...
- نصوص سردية :إنحناءات الشجر - حياة عابرة - حائط المكَبّة - ال ...
- -المُجَسِّدْ-
- الله أعلم !
- « حالة تَعبْ و عَتبْ! »
- قواريري ال « 11 »
- الخوف من الحياة
- « شريف » و « زوربا ».. صلوات يبتسم لها الرّب!
- « فراولة برلمانية للمتعة فلا خوف على الجزائرين إن هُم يُنكَح ...
- أفكار فِق-هيَ: الرسول و (ا.ل.م.ص) و ما أدراك ما المصّ!
- العار و الخزي: لا خير في أمة تُغتصب فيه معلّماته و تُعنّف!
- بلاغ عاجل! بحث في فائدة « العميد » الأديب صالح جبار
- القيَّامة!
- ألواحُ الزُّور
- التنَيُّز » بالشّعر
- المخ!
- تعاويذ الألم!
- « النتن ياهو » .. و قصتي مع قادة و ملوك العرب..!


المزيد.....




- وفاة المخرج التونسي عبد الجبار البحوري
- أول تعليق من الفنان محمد رمضان على ظهور شبيهه بحفل العلمين ا ...
- مقتل شخص وإصابة 17 بعد انهيار منصة في مهرجان إسباني للموسيقى ...
- إدانة زوج بريتني سبيرز الأول بعد اقتحامه حفل زفافها
- نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم في تغريدة: المقا ...
- ألفريد هيتشكوك.. سيد الظلال الذي يكره أفلام رعاة البقر
- وفاة الممثلة العالمية آن هيشي سريريا وقرار سحبها من أجهزة دع ...
- على غرار أفلام الأكشن.. مطاردة على الطريق السريع
- وفاة الممثلة آن هيش: لقد خسرنا ضوءاً ساطعاً
- ابنة الممثل فريد شوقي تكشف ملابسات تعرض ابنها للغرق في الولا ...


المزيد.....

- رواية كل من عليها خان / السيد حافظ
- رواية حتى يطمئن قلبي / السيد حافظ
- نسكافيه- روايةالسيد حافظ / السيد حافظ
- قهوة سادة قهوة زيادة / السيد حافظ
- رواية كابتشبنو / السيد حافظ
- غيمة عاقر / سجاد حسن عواد
- مسرحية قراقوش والأراجوز / السيد حافظ
- حكاية البنت لامار وقراقوش / السيد حافظ
- الأغنية الدائرية / نوال السعداوي
- رواية حنظلة / بديعة النعيمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لخضر خلفاوي - فسحة -مقبريّة- في حضرة Père Lachaise : عندما تتعقّد الحياة يطلق الموت أشباحه.