أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نهاد ابو غوش - المصالحة الفلسطينية والاستفادة من التجارب الدولية














المزيد.....

المصالحة الفلسطينية والاستفادة من التجارب الدولية


نهاد ابو غوش
(Nihad Abughosh)


الحوار المتمدن-العدد: 7007 - 2021 / 9 / 2 - 03:52
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يميل معظم المتداخلين إلى التركيز على الخصوصية الفلسطينية، وكأن الاستفادة من التجارب الأخرى غير ممكنة أو محدودة الفائدة، في رايي أن الخصوصية يجب أن تستند إلى طابع الصراع الذي يخوضه شعبنا والمرحلة التي نعيشها وهي مرحلة تحرر وطني وليست بالطبع مرحلة تقاسم النفوذ والامتيازات والحصص في سلطة خاضعة للاحتلال، قانون التحرر الوطني يؤكد استحالة الانتصار دون وحدة وطنية، وهو يفرض وحدة جميع قوى الشعب مهما كانت الخلافات السياسية والايديولوجية في صفوفها، في إطار جبهة وطنية متحدة تمثلها منظمة التحرير الفلسطينية بتكوينها الائتلافي الذي يتسع لكل فلسطيني، إطار يعمل في المساحات المشتركة وهي واسعة وكبيرة بين قوى الشعب، ويدير الخلاف في قضايا التباين على أسس ديمقراطية، على الرغم من هذه الخصوصية يجب الاستفادة من التجارب الأخرى حيث ثمة الكثير مما يمكن الاستفادة منه ومن ضمن ذلك:
- المصالحة ليست إجراء عابرا أو اتفاقا سياسيا عارضا يعالج النتائج دون الأسباب، فهي يجب أن تركز على إزالة عوامل التوتر والتأزيم والاحتقان ومعالجتها، وهي تشمل الماضي والمقدمات التي قادتنا إلى الانقسام، وليس الوضع الراهن فقط.
- في أي مصالحة يجب إنصاف الضحايا وعائلاتهم وإعادة الاعتبار لكل من ظلمه الانقسام من قتلى وجرحى ومضطهدين على خلفية الانقسام كمن فقدوا وظائفهم وأرزاقهم ومن تعرضوا للاعتقال والتعذيب.
- تأكيد مبدأ عدم الإفلات من العقاب: توجد مسؤوليات فردية وليست جماعية فقط عن الجرائم والتجاوزات، لا يعني هذا المبدأ أن الاقتصاص من مرتكبي الجرائم هو غاية بحد ذاتها، وإنما توخي العدالة، ويمكن أن تكون القرارات والتوصيات مناسبة للمرحلة وضمن روحية المصالحة، كتحميل المسؤولية الأدبية والأخلاقية، والتوصية بعدم تولي مرتكبي الجرائم مسؤوليات عامة.
حول الاستجابة المجتمعية للمصالحة

كثير من الأحاديث عن المصالحة المجتمعية تختزلها في إجراءات المصالحة ودفع الديّات، وما يشبه الصلح العشائري ومنطق الصفح وتقبيل اللحى و"عفا الله عما سلف"، هذا مهم ولكن الأهم معالجة الأسباب العميقة. العنف الداخلي لم ينفجر فجأة بقرار من جهة ما، بل هو عميق وكان يتغذى يوميا على أشكال من التحريض والتجييش، ونفي الآخر وتكفيره وتخوينه، وسيادة منطق الاستئثار والهيمنة والإقصاء، ما رأيناه من اقتتال كان نتيجة منطقية لسنوات طويلة من الشحن والتعبئة، كان، في جانب منه، ردا على ممارسات وتجاوزات وانتهاكات، وفي جانب آخر نتاج رؤية متكاملة تبرر العنف، العنف الداخلي هو وليد رؤية ترى أن التناقض الأهم هو مع الآخر الوطني وليس مع العدو الصهيوني، وأن تطهير المجتمع من هذا الآخر المختلف يتقدم على الصراع مع الاحتلال، وربما يروّج البعض لأوهام أن التخلص من الخصم الوطني هو شرط لمواجهة الاحتلال.
حتى يكون فصل الانقسام فصلا أخيرا ولا يتجدد في المستقبل باشكال أكثر كارثية، علينا أن ننتزع جذوره من اساسها، وأن نمنع نموها وترعرعها في مجتمعنا، علينا أن نكرس قيم المواطنة والشراكة، والتعددية وقبول الآخر، علينا أن ننظر للتعددية باعتبارها عنصر قوة وإثراء لمجتمعنا، وأن ننبذ خطابات التحريض والتخوين والتكفير والكراهية، وأن نعتمد لغة الحوار في حل مشاكلنا، وأن نوسّع من مساحات العمل المشترك، وأن نعتمد خطابا سياسيا وإعلاميا يتناسب مع مبدأ قبول الآخر والتعامل معه كشريك، علينا أن نعيد صياغة المناهج التربوية والتعليمية بما ينسجم مع ذلك.
( نص مداخلتين خلال مؤتمر دراسي متخصص لموضوع المصالحة الفلسطينية)



#نهاد_ابو_غوش (هاشتاغ)       Nihad_Abughosh#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المركزية غير الديمقراطية
- جبل البابا
- خيري منصور: ثورة فن المقالة الصحفية
- تراجع الفصائل الفلسطينية وحضور لافت للحراكات
- هل يمكن الوصول إلى سلام عادل؟
- تنقيط حقوقنا الوطنية والمعيشية بالقطارة
- عرض كتاب المستقبل للاشتراكية لفيدل كاسترو
- من أنتم
- لغتنا الجميلة بين القداسة والحداثة
- الاعلام والتراث والهوية الوطنية
- قلق إسرائيلي من التقارب الروسي الإيراني
- صديقي يوسف عمرو والاعتقالات السياسية
- حكومة بينيت - لابيد وإصلاح العلاقات الأوروبية الإسرائيلية (2 ...
- حكومة بينيت - لابيد وإصلاح العلاقات الأوروبية الإسرائيلية (1 ...
- الاحتلال الناعم الخفيّ
- إصلاح منظمة التحرير ومؤسساتها
- سيزيف الفلسطيني
- قضية نزار وقميص عثمان
- حكومة نفتالي بينيت: فرصة لجسر الهوّة مع اميركا
- إدارة بايدن وحكومة بينيت – لابيد : الاستفادة من رحيل نتنياهو ...


المزيد.....




- اللاجئ السوري بين الإنسانية والعنصرية
- شارك في صدّ هجوم إيران.. تعرّف على التحالف العسكري الإقليمي ...
- غالانت: لا خيار لإسرائيل سوى الرد على إيران
- مؤتمر باريس حول السودان ـ تعهد بتقديم مساعدات بملياري يورو
- -سي إن إن- نقلا عن مسؤولين إسرائيليين: تل أبيب أرجأت خططها ل ...
- تونس.. فتح تحقيق ضد رئيس سابق للبلاد
- مصر.. الكشف عن موعد عيد الأضحى فلكيا
- البيت الأبيض يعارض الفصل بين المساعدات المطلوبة لأوكرانيا وإ ...
- بالفيديو.. مذيعة تحرج كاميرون بسؤال عن رد فعل بريطانيا في حا ...
- بريطانيا..إعصاران يجتاحان بعض المناطق و450 ضربة صاعقة تصل إل ...


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نهاد ابو غوش - المصالحة الفلسطينية والاستفادة من التجارب الدولية