أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - كاظم فنجان الحمامي - حتى انت يا وزير الصحة ؟؟














المزيد.....

حتى انت يا وزير الصحة ؟؟


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 6928 - 2021 / 6 / 14 - 14:03
المحور: الفساد الإداري والمالي
    


توقفت المشاريع الصناعات التابعة للقطاع الخاص منذ أكثر من عام بقرار مزاجي اطلقه وزير الصحة، وليس وزير الصناعة، حين حصر التراخيص البيئية للمصانع في عموم العراق بشخصه الكريم، وتوقيعه الجميل، وخط يده الرشيق. .
ثم أعلن استقالته بعد اندلاع حرائق المستشفيات، وغادر منصبه تاركاً وراءه صلاحيات معلقة، وإجازات غير مختومة، وتراخيص معطلة، وطلبات صناعية مؤجلة ومكدسة فوق رفوف النسيان. .
وعبثا حاولنا تخطي هذه العقبة، فلا لجنة الصحة النيابية تسمعنا، ولا مجلس الوزراء يرشح بديلا للوزير المستقيل. ولا الراح اجاني ولا رد الخبر ليه. .
من المفارقات العجيبة انني من أعضاء لجنة مراقبة تنفيذ البرنامج الحكومي، وهي لجنة قوية تشرف على أداء الوزارات كلها، ومع ذلك لم نجد السبيل لتحرير المشاريع الصناعية من قيود التعقيدات الكثيرة المفروضة عليها. .
كان من المفترض ان تتولى دوائر حماية البيئة في المحافظات مهمة منح التراخيص لأصحاب المشاريع الصناعية، لكن القرار الصادر من الباب الوزاري العالي حال دون تحريك الجمود الذي اعترى برامج التنمية الصناعية واصابها بالشلل التام. .
فيا مجلس الوزراء نناشدكم بحبكم للعراق ان تعيدوا صلاحيات منح التراخيص البيئية الى سابق عهدها، فقد توقفت المشاريع كلها، وتسبب توقفها في ضياع فرص تشغيل العاطلين، وتعثرت خلالها عجلة الإنتاج، ونهيب بوزير الصناعة ان يصنع معروفه معنا ويطرح هذه المعضلة الصناعية في أقرب اجتماع لمجلس الوزراء لإصدار قرار فوري على غرار القرار الذي سمح للمنتجات الصناعية الاردنية بالتدفق بقوة نحو العراق من دون حاجة لدفع الرسوم الجمركية. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عقارات تحت تصرف المستثمرين
- رسوم استيفاء أجور الشمس والهواء
- تحت مداخن معامل الطابوق
- المزاجية في ارتداء الزي البحري
- بحريون يعملون في صحراء الرميلة
- باربا الشاطر في السيرك السياسي
- مدينة فقدت مسارحها وسينماتها
- صناعاتنا الوطنية تحتضر
- حين تنكسر شوكة المعايير
- صناعتنا الوطنية ليست بخير
- أنياب المحاصصة ومخالبها
- مدينة دفنت ابناءها بصمت
- قطارات عراقية ملونة
- خطوط سككية متوازية
- العراق يوصد الأبواب على نفسه
- حلقة بحرية مفقودة في العراق
- قرارات ارتجالية لكنها سحرية
- رسالة تحد إلى ناشيونال جيوجرافيك
- عصر الاحتكارات الفلكية والاكتشافات المخفية
- قيود غير معلنة ضد موانئنا وموانئ جيراننا


المزيد.....




- نائبة تبين الهدف من الدعاوى المرفوعة بشأن الكتلة الأكبر
- العراق وروسيا يتصدران حرق الغاز في العام 2020
- صحف عالمية: -داعش- استخدام اطفال عراقيين كدروع بشرية في معرك ...
- -شعور- شائع يزيد من خطر إصابة الرجال بأمراض القلب القاتلة
- كوريا الجنوبية.. الحكم على وزيرة سابقة بالسجن عامين لإساءة ا ...
- مخدرات عبر قناة دبلوماسية.. الداخلية الروسية تفتح تحقيقا ضد ...
- طوكيو تعلق على مسألة إعادة دفن رفات رجل استخبارات سوفيتية شه ...
- وسائل إعلام تتحدث عن دولة عربية نفذت إسرائيل عمليات خاصة في ...
- ما الذي نعرفه حتى الآن عن النسخة -الخفية- من -أوميكرون-؟
- مصر.. احتجاز مصور روسي في القاهرة والسفارة تصدر بيانا


المزيد.....

- The Political Economy of Corruption in Iran / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - كاظم فنجان الحمامي - حتى انت يا وزير الصحة ؟؟