أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبداللطيف الحسيني - ادي جوان كرد( نادي الشباب الكردي).













المزيد.....

ادي جوان كرد( نادي الشباب الكردي).


عبداللطيف الحسيني
:(شاعر سوري مقيم في مدينة هانوفر الألمانيّة).


الحوار المتمدن-العدد: 6873 - 2021 / 4 / 19 - 18:07
المحور: الادب والفن
    


أسّسه الشاعر ( جكر خوين ) في بداية القرن العشرين ( 1938) في مدينة عامودا, بالتحديد (في قيصرية جاسم الدخيل الحالية ) وخصّص ( جكر خوين ) عدّة أساتذة لتعليم الطلاب ( اللغة الكردية ). منهم : ( محمد علي شويش وعزيز ملا و عبدي تيلو وعلي سعيدو , و أوسي حرسان ومجيد كولك و تيرز و ديبو إبراهيم ( سينو ( إضافة إلى جكر خوين ). ولم يحصر التعليمَ لطلاب الكرد فقط . بل التحقَ بالنادي الكثيرُ من العرب الذين كانتْ لهم رغبةٌ في تعلم اللغة الكردية . لكنْ في عموم النادي أقرأُ الكثيرَ من الاستنتاجات :
1- لم يكنْ للعربيِّ بدٌّ إلا أنْ يتعلّمَ اللغة الكردية , لأنَّ كلَّ مَنْ يصادقُه و يصادفُه ويجاورُه كرديٌّ.
2- ولو أنَّ ديمومة النادي لمْ تستمرَّ إلا في حدود أقلّ من سنة, ومع ذلك خرّجَ تلامذة تعلّموا الكردية ضمن حدود الفهم لديهم . وقد وصل عدد المنتسبين إليه حوالي ( 300) طالب ( أو كشّاف) . ومازالَ الكثيرُ ممّن تعلّموا في النادي يجيدون القراءةَ بالكردية , ومنهم القراءة و الكتابة أيضا , و يحفظون الأناشيدَ التي تعلموها . وهي قصائدُ حماسية .
3- الجيل الذي حصّل تعلم الكردية لقّنها بدوره للأجيال التالية ( برو قجو مثالاً ) . ثمةَ الكثيرُ ممّنْ انضموا إلى النادي : ( صالح لوقو , صالح وتي , حسن عبدالرحمن , صالح محمد حني , مجيد محمد ,أوسي نبو .حسين حاج شريف داري , مجيد كن رش, أحمد جميل ,صالح بكي ,رفاعي الرعاد,عبداللطيف وضحية ,صبري خلو سيتي ,صديق أوسي ,حمي طاهرو , رفاعي شيخموس , مصطفى الغزلاني , جاسم الدخيل , مجيد حسو , إبراهيم حني , داؤد كن رش , فرج كورو ) وقد كان هؤلاء الكشافون يتجوّلون في أزقة و ساحات عامودا مردّدين الهتافات والأناشيد الحماسية .
4- أنّ عامودا كانت السبيلَ و الطريقَ (ثقافيّا و فكريّا) للانطلاق إلى الآفاق الأرحب , وهي التي احتضنت السّياسيين و المفكرين .
5- كانت لإغلاق النادي وشاية ما فعلتْ فعلَها , وهي السببُ الجوهريّ لإغلاقه . اُغلقَ عام (1939) بحسب ما أرّخَه (جكر خوين )






دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المبعثرُ.
- أبناءُ الجنّ
- شرمولا
- تسونامي
- المشرقيّ مغاربي.
- لطيفة لبصير.
- أهلُ الحوار المتمدّن..أهلي.
- سوريا أرض منخفضة يتسابق إليها المتوحشون والمجرمون.
- عبداللطيف الحسيني باحثاً عن اسمه الجريح.
- هوارو.
- أنتَ منذ الآن غيرُك.
- هناء القاضي على شبّاك السيّاب
- الدكتور محمد عزيز شاكر ظاظا.
- عبد اللطيف الحسيني يرسم ألم المدائن.
- اللغةُ الوسطى.
- حدّثتني نافذتي بالكرديّة.
- فوبيا سهيلة بورزق.
- ابتهالات فاطمة الزهراء بنيس في.
- طين الطفولة,
- الشاعرة فينوس فائق.


المزيد.....




- فرنسا تعلن العودة إلى الحياة بإقامة مهرجان الموسيقى وسط إجرا ...
- فرنسا تعلن العودة إلى الحياة بإقامة مهرجان الموسيقى وسط إجرا ...
- بعد أن سيست إسبانيا قضاءها.. سفيرة المغرب بمدريد ستعود للتشا ...
- -يمكن يكون ده آخر بوست أكتبه-... نقل الفنانة فاطمة الكاشف إل ...
- -البالونات تصبح صواريخ-... فنانة لبنانية تعبر عن ألمها لما ي ...
- الصيّادون في سويسرا.. هل أضحوا سُلالة مُهدّدة بالانقراض؟
- الفنان مجدي صبحي يُعلن اعتزاله الفن: أنا مش شبه اللي بيتقدم ...
- جنرال صهيوني: خسرنا معركة الرواية وفشلنا بحرب الوعي
- أرض جوفاء.. ديناميكيات الاستيطان الإسرائيلي وتمزيق الجغرافيا ...
- تونس: مهرجان الكتاب المسموع عبر الإنترنت من 17 إلى 23 مايو ا ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبداللطيف الحسيني - ادي جوان كرد( نادي الشباب الكردي).